3 عوامل تساعدك على اختيار مجال شركتك المقبلة

انطلق العام الماضي نحو 4.4 مليون مشروعٍ جديد حول العالم، لم ينج منها سوى القليل بسبب عوامل الطبيعة التنافسية في عالم الأعمال.

لذلك، من المهم أن تتأكد من أن فكرة مشروعك المقبل تتناسب مع طبيعة السوق الحالية وحجم المنافسة، قبل إدخالها رسمياً إلى السوق.

كما أن فهم القيمة الاقتصادية للمنتج أو الخدمة التي تقدمها يسمح لك بقياس الإيرادات التي ستتمكن من تحقيقها.

في التالي، نتعرف إلى أبرز العوامل التي تحتاج إلى أخذها في الاعتبار لتحديد النموذج الأنسب لمشروعك الجديد.

اختيار العميل المناسب

عوامل اختيار العميل

هناك بعض الأسئلة المهمة التي تحتاج إلى إجابات عليها عند اتخاذ قرار بشأن تحديد نموذج عمل شركتك الناشئة. تعرف إليها:

  • من هم العملاء الفعليون؟ افصلهم عن بقية السكان اعتماداً على سلوكهم وجغرافيتهم وديموغرافيتهم.
  • ما هي أنماط الشراء لعملائك المحتملين وسلوكهم؟
  • ما الذي تهدف شركتك الناشئة إلى استهدافه وتقديمه؟
  • كيف تساعد عروضك العملاء في حل مشكلتهم؟
  • ما هي المشكلة التي يحلها عرضك أو يعالجها؟

يجب أن تساعدك الإجابات على تحديد صفات وخصائص العميل الذي تنوي خدمته.

القيمة التي تقدمها للعميل

خدمة العملاء

الخطوة الثانية التي تضمن لك النجاح هي أن تعرف ماذا ستقدم لعملائك. فلا بد أن تعرف القيمة التي ستقدمها شركتك للعميل المحتمل، أو المشكلة التي ستحلها.

على سبيل المثال، تساعد شركة أوبر الأشخاص في حل مشاكل حجز سيارات الأجرة من خلال تقديمها عند الطلب.

كذلك تواصل غوغل سعيها للوصول إلى إنترنت أكثر وضوحاً عبر إدخال خوارزمية تسمح بالبحث عن أي شيء تقريباً والحصول على إجابةٍ مفيدة.

لذلك من الضروري قياس إذا كان نموذج عملك المقبل يدور حول قيمةٍ محددة. فهذا ما يساعدك على معرفة كيف سيستفيد العميل من منتجاتك وخدماتك.

عوامل اختيار السوق

التسويق

تعتبر دراسة وتحليل السوق الذي تريد المنافسة فيه من أهم عوامل اختيار السوق.

عليك أن تحقق إذا كان جمهورك المستهدف مهتماً ومستعداً لشراء منتجاتك وخدماتك. وهو أمر مهم في هذه المرحلة.

لذلك ننصحك بدراسة منافسيك وتدوين الملاحظات حول الأساليب التي يعتمدونها للبقاء في المنافسة.

بعد ذلك، فكّر في استراتيجيات وتقنيات مختلفة يمكنك تنفيذها للتغلب على المنافسة وجذب المزيد من العملاء.

حدد عملاءك المحتملين والجدد في خطة عملك أثناء تحليل السوق واتبع هذه النصائح لتحقيق النجاح في شركتك الجديدة.



شاركوا في النقاش
المحرر: Mostafa Maher