نصائح لتصبح من المؤثرين في التسويق

خلال السنوات الأخيرة، دخل نوع جديد من التسويق إلى عالم الأعمال. هو التسويق بواسطة المؤثرين. لكن ماذا يعني ذلك حقاً؟

من هم هؤلاء المؤثرين؟ هل يمكن لأي شخصٍ أن يكون منهم؟ وهل يمكنه أن يربح من ذلك؟

من هم المؤثرون؟

مؤثرين

حين يفكر معظم الناس في المؤثرين، فمن المحتمل أن يخطر في بالهم نجوم منصات التواصل الاجتماعي والمدونين والمشاهير على يوتيوب وإنستغرام.

لكن هذا منظور محدود. ببساطة لأن كل شخص يملك تأثيره الخاص، وبالتالي يمكن اعتبار أي شخص مؤثراً.

وقد تملك دائرة من العائلة والأصدقاء والزملاء، وغيرهم ممن يتطلعون إليك في مجالاتٍ معينة من الخبرة والتوصيات.

تسويق

وربما تكون خبيراً تقنياً يلجأ إليه الأشخاص للحصول على معلومات حول نوع الكمبيوتر أو الهاتف الذي يفضل شراؤه، بالإضافة إلى مجالات عدة أخرى.

أهم ما في الأمر، أن تملك شغفاً وخبرة وآراء حول منتجات وخدمات معينة، ليستمع الناس إلى نصائحك.

فكيف تبدأ رحلة التحول إلى مؤثر؟

التسويق بواسطة المؤثرين بات عملاً تجارياً كبيراً

المؤثرين في التسويق

تشير التقديرات إلى أن التسويق المؤثر نما إلى نحو 10 مليارات دولار عام 2020، ويتوقع أن يصل إلى 14 مليار دولار في العام الجاري.

فإذا كانت دائرة تأثيرك كبيرة بما يكفي، قد تتمكن من إقناع بعض هذه العلامات التجارية الكبيرة، بالدفع لك للترويج لمنتجاتها.

حتى إذا كانت دائرتك أصغر، لا يزال بإمكانك السعي إلى تحقيق إيرادات من خلال مكافآت الإحالة أو الخصومات لتوصياتك القيمة.

المؤثرين الصغار يمكن أن يحققوا تأثيراً كبيراً

Influencer

يميل المؤثرون الصغار إلى تكوين دوائر أكثر إحكاماً من الأفراد الذين يقدرون آراءهم بعمق، ثم قد يكون لديهم مجموعات أصغر من المتابعين، لكن غالباً ما يتأثر هؤلاء بتوصياتهم.

وبصفتك مؤثراً حديثاً، لا تحتاج بالضرورة إلى أن يكون لديك عدداً كبيراً من المتابعين. لكنك تحتاج إلى البعض منهم، وإلى الحصول عليهم بالطريقة الصحيحة.

كما تتوفر أماكن تسمح بشراء متابعين لزيادة أرقامك. لكن ننصحك بعدم استخدامها.

فبغض النظر عن كونه أمراً غير أخلاقي، لكنه أيضاً لن يساعدك في تكوين دائرة موثوق فيها أو تنتمي إلى أفكارك.

ابدأ بالتفكير بشكلٍ أكبر

انفلونسر

بمجرد أن تحقق النجاحات الأولية، يمكنك البدء في التفكير بشكلٍ أكبر من أجل التوسع، إذا كنت ترغب في ذلك.

إذ يمكنك الاستمرار في الاستماع إلى متابعيك والتفاعل معهم لتنمية قاعدتك الموثوقة.

لكن لا تستبعد قيمة كونك مؤثراً صغيراً، فكلما كانت شبكة جهات الاتصال الخاصة بك أصغر وأكثر تخصيصاً، زادت قيمة هذه الشبكة للعلامات التجارية التي تحبها.



شاركوا في النقاش
المحرر: Mostafa Maher