لهذه الأسباب تحتاج شركتك الناشئة لفريق عمل داعم

عندما تشرع في تأسيس شركتك الناشئة الأولى، سيكون الفريق الأول الذي تختاره للعمل معك هو أهم عنصر في الشركة.

السبب أنه الفريق المؤسس، ومهمته العمل على تمكين الشركة وتثبيت أقدامها في السوق.

وقبل إنتاج أي شيء، أو تقديم أي خدمة، عليك أن تعرف جيداً ماذا ستنتج وما هي ملامح الخدمة التي ستقدمها.

وهنا يأتي دور الفريق الموهوب الذي يمكنه القيام بذلك، وتجاوز العقبات والمشكلات.

لذلك، فإن أفضل وقت لتعيين فريقك الأول هو أول يوم تطلق فيه الشركة، ويمكنك أن تعرف الأسباب في التالي.

يساعد على إنجاز الخطوات الأولى

شركتك الناشئة

لا يمكنك أن تقلل من شأن المقدار الذي يمكن لأي شخص في فريقك، أن يقدمه لمعرفة ما يجب فعله، بصرف النظر عن مهمته الأساسية.

تمثل المراحل الأولى من بدء تشغيل أي شركة، تحدياً كبيراً، وخصوصاً إذا كانت هذه شركتك الناشئة الأولى.

التحدي ليس بالضرورة في العمل الذي تحتاج إلى القيام به لنقل فكرتك إلى السوق. إنها حالة عدم اليقين في خطوة الإنطلاق الأولى.

وذلك لأن كل ما تفعله يعتمد على الفرضيات والملاحظات. وما تعتقد أنه صحيح يمكن أن يكون خطأ والعكس صحيح.

وبناءً عليه، فإن وجود فريق مناسب في البداية، يمكنه دفعك ومساعدتك في انطلاقتك الأولى.

يمكن أن يساهم في تقليل التكلفة

شركتك الناشئة

إن إشراك أحد أعضاء الفريق منذ البداية، سيُقلل بشكلٍ كبير من التكاليف العامة المستقبلية، التي يمكن استثمارها في خطط ومشاريع، تحتاج لموظف موهوب يُدرك أنها لن تنجح.

وفي المراحل الأولى، تجهد الشركة الناشئة في البحث، ساعية لإيجاد نموذج أعمال قابل للتكرار وقابل للتطوير.

لذلك، فهي تحتاج إلى خبرات بعض الأشخاص، في أمور مثل التحدث مع العملاء، أو إجراء الاختبارات، بهدف تحديد المشكلات التي تستحق الحل.

إنها مرحلة اختبار أولية لشركتك الناشئة

لهذه الأسباب تحتاج شركتك الناشئة لفريق عمل داعم

ربما يحتاج تصميم منتج شركتك وتطويره، إلى الجزء الأكبر من استثمارك أثناء بدء التشغيل.

ويعتبر من بين أهم أسباب فشل الشركات الناشئة التورّط في التوظيف الخاطئ، وبالتالي تدشين المنتج الخاطئ، وتوفير حلول غير مناسبة، ونفاد الأموال.

إلا أنه يمكنك تجنب كل ذلك، من خلال اختيار مسؤول موارد بشرية، أو فريق عمل مناسب منذ البداية.


الأوسمة

شاركوا في النقاش
المحرر: Mostafa Maher