من هو تشاك فيني الذي سعى للتخلُّص من ملياراته؟

يعيش الملايين حول العالم ساعين وراء هدف جني الثروات. في مقابل ذلك، يوجد آخرون يتحدّون الوقت للتخلُّص من أموالهم، مثل الملياردير الأميريكي صاحب الـ89 عاماً، تشاك فيني، والذي تمكّن قبل أيام من تحقيق حلمه، ألا وهو التخلُّص من ثروته البالغة 8 مليارات دولار.

عاش حياته يحاول التخلُّص من 8 مليارات دولار

من هو تشاك فيني

تشاك فيني هو ملياردير أميركي من أصول أيرلندية، وُلد في مدينة إليزابيث بولاية، نيو جيرسي. وجنى ثروته الهائلة على مدار 38 عاماً، من خلال عمله في قطاع التسوّق، إذ امتلك أسواق مُعفاة من الرسوم الجمركية.

اكتسب فيني، سمعة طيبة بسبب سعيه نحو تمويل مؤسسات تعليمية وطبية وخيرية ضخمة، في مناطق عدة بالولايات المتحدة، وبعض البلدات في أيرلندا.

قرّر في عام 1982، البدء في إجراءات التخلي عن ملياراته خلال حياته. وقبل أيام، أعلن فيني أنه نجح أخيراً في التخلّي عن ثروته، بمنحه جمهورية أيرلندا 1.3 مليار دولار في شكل منح. وتخصيص 570 مليون دولار لمشاريع في أيرلندا الشمالية.

وكانت مجلة فوربس الأميركية في عام 2012، وصفت فيني بأنه الشخص الذي خدم أيرلندا أكثر من أي شخص آخر منذ القديس باتريك، وذلك من خلال أعماله الخيرية المستمرة.

تشيك فيني.. “الملياردير السري”

فيني

على الرّغم من كثرة نشاطاته الخيرية، إلا أن فيني كان معروف بغموضه، وأطلق عليه البعض اسم “الملياردير السري” بسبب ميله إلى السرية بشأن حياته وثروته.

تبرّع فيني بشكلٍ مجهول بمعظم ثروته البالغة 8 مليارات دولار، وذلك قبل أن تكشف مجلة فوربس وصحيفة نيويورك تايمز عن هذه التبرعات لاحقاً.

ما فعله فيني، ربما جعله رمزاً في عالم الأغنياء، وخصوصاً مليارديرات التكنولوجيا، مثل بيل غيتس الذي قرر عدم توريث أبنائه، وأسرة ستيف جوبز التي بدأت تتبرّع بثروته بعد وفاته.

من هو تشاك فيني

في السياق ذاته، قال غيتس إن فيني كان مصدر إلهام لمؤسسة بيل وميليندا غيتس الخيرية، والتي تبلغ قيمتها 30 مليار دولار أميركي.

وأشار إلى أنه وزوجته، تعلّما الكثير من فيني، واصفاً إياه: “تشاك فيني نموذج رائع ومثال غير عادي للعطاء”.

جدير بالذكر أن فيني تلّقى العديد من الجوائز، وكان الشخص الوحيد الذي حصل على درجة فخرية مشتركة من كل جامعة أيرلندية، ولم يعتد أبداً على التفاخر بما يقدمه من أعمال خيرية.



شاركوا في النقاش
المحرر: Mostafa Maher