بحسب التوقعات…من هو الفائز بكأس العالم؟

مصدر الصورة: عالمي

بات كأس العالم 2018 لكرة القدم الشغل الشاغل والموضوع الأساسي لكل نقاش في الفترة الحالية مع بدء البطولة التي تجري في موسكو حتى 15 يوليو المقبل.

إقرأ أيضاً:قرارات استراتيجية لترسيخ تنافسية بيئة الأعمال في الامارات

وفي سياق التوقعات التي تصدر دائماً عن الفائز باللقب وعن الفريق الذي سيتأهل إلى النهائيات، توقع تقرير حديث صادر عن بنك غولدمان مان ساكس فوز البرازيل بكأس العالم 2018 وذلك استناداً الى الاقتصاد القياسي ومليون عملية محاكاة، واستخدم 200 ألف نموذج إحصائي، وبيانات منقولة حول اللاعبين.

النتائج

وأشار التقرير بعنوان “كأس العالم والاقتصاد” إلى أن البرازيل ستحصد لقبها السادس في كأس العالم بفوزها على ألمانيا في المباراة النهائية يوم 15 يوليو المقبل. وكشف أن احتمالات الفوز بالبطولة أعلى للبرازيل حيث تصدرت احتمالات الفوز بكأس العالم بنسبة 18.5%. تليها فرنسا بنسبة 11.3% وحلت المانيا بالمرتبة الثالثة بنسبة 10.7%.

إقرأ أيضاً:هكذا تحقق التوازن بين الأناقة والمهنة

وتوقع التقرير أن تشهد إسبانيا والارجنتين أداءً ضعيفاً، حيث ستخسران أمام فرنسا والبرتغال في ربع النهائي على التوالي. وأوضح التقرير أن المؤشرات ترجح خروج روسيا الدولة المستضيف للبطولة من الدور الأول على الرغم من الدفعة القوية والتقليدية التي تأتي مع استضافة المنافسة.

إقرأ أيضاً:اختر إطلالتك لتليق بمكانتك

وفيما يخص المنتخبات العربية توقع التقرير تخطي المنتخب السعودي وحيداً الدور الأول برفقة منتخب الاوروغواي وخروج منتخب مصر وروسيا من الدور الأول.

وأشار التقرير الى أن فرص المنتخب السعودي في دور الـ 16 تبلغ نحو 36.5%، فيما تبلغ في الدور ربع النهائي 12.8% و3.8% في النصف نهائي، فيما يتوقع ان تبلغ نسبة وصوله للنهائي 1.3% والفوز بالبطولة 0.4%.، وأن تتعادل السعودية في 3 مباريات دون هزيمة وتحصد 3 نقاط تؤهلها الى الدور الثاني، فيما توقع ان تتعادل مصر في مباراتين وتهزم في واحدة وتتذيل الترتيب خلف روسيا بنقطتين.

إقرأ أيضاً:أهميّة التنسيق بين العمل والحياة الشخصية

ويرجح التقرير أن تحصد المغرب نقطة وحيدة من تعادل وخسارتين ضمن مجموعتها التي تضم البرتغال واسبانيا، كما توقع ان تحصد تونس نقطة وحيدة من خسارتين وتعادل ضمن مجموعتها التي تضم بلجيكا وانجلترا.

ما هي العوامل؟

ويشير التقرير الى أن هناك العديد من العوامل كانت أساسية في ترجيح فرضيات الفوز بالبطولة وتخطي المراحل التمهيدية منها الأداء الفردي للاعبين، ونسبة المكاسب إلى الخسائر على مدى السنوات العشر الماضية، بالإضافة إلى عدد الأهداف المسجلة في المباريات الأخيرة، وعدد الأهداف التي تلقاها من الفرق المنافسة.



شاركوا في النقاش
المحرر: Julie Majdalani