4 علامات تشير إلى ضرورة شراء هاتف ذكي جديد فوراً

تحول شراء هاتف ذكي من مجرد امتلاك وسيلة للتواصل، إلى أحد أشكال الاستثمار.

لا سيما أن بعض الإحصاءات تشير إلى أن مستخدمي الهواتف الذكية ينتظرون الآن نحو 3 سنوات قبل استبدالها.

لكن تبرز أيضاً علامات تشير إلى ضرورة استبدال هاتفك بآخر جديد فوراً.

البطارية تفقد طاقتها سريعاً!

شراء هاتف

قال مهندس دعم الإنتاج في Republic Wireless جوناثون نانتز: “إذا وجدت أن الشحن الكامل لم يعد يستمر سوى لوقتٍ بسيط، أقل من الوقت الذي اعتدت عليه، فقد حان الوقت لشراء هاتف جديد”.

لكنه أمر طبيعي. فبمرور الوقت، مثل أي شيء آخر يتم استخدامه بكثرة، ستستهلك بطارية هاتفك.

الشاشة قد تكون سبباً في شراء هاتف جديد

4 علامات تشير إلى ضرورة شراء هاتف ذكي جديد فوراً

أصبحت شاشات الهواتف أهم جزء منها.

وحين تعاني من خدوش كثيرة وتتوقف عن تأدية وظيفتها على أكمل وجه، فأنت بالضرورة تحتاج إلى الحصول على هاتف جديد.

بالطبع يمكنك إصلاح الشاشة، لكن إذا كان هاتفك قديماً، فقد يكلف الإصلاح أكثر مما يستحقه الهاتف.

هاتفك يعيد تشغيل نفسه عشوائياً!

هاتف جديد

إذا كان هاتفك يعيد تشغيل نفسه بشكلٍ عشوائي، فقد يكون ذلك علامة على أنه يحتوي برامج ضارة، ويسهل اختراقه من قبل أي هاكر.

أما في حال لم يكن هذا هو سبب إعادة التشغيل، فربما أصبح هاتفك قديماً ومتهالكاً ويحتاج إلى تبديل.

رفض التحديثات علامة على ضرورة شراء هاتف جديد

4 علامات تشير إلى ضرورة شراء هاتف ذكي جديد فوراً

حين تعجز عن تحديث نظام التشغيل، قد يؤدي ذلك إلى بطء في أداء الهاتف وربما يكون عرضةً للتهديدات الأمنية.

لذلك إذا تعذر عليك تنزيل آخر تحديث، فقد حان وقت الترقية.

عادةً يستغرق الهاتف حوالي ثلاث سنوات حتى يصبح خارج التغطية بالنسبة لتحديثات الأنظمة.

لكن هذه ليست قاعدة، لأن هذه الأمور تختلف من شركة إلى أخرى.



شاركوا في النقاش
المحرر: Mostafa Maher