هواوي: الحظر الأميركي سيضر بمليارات المستهلكين حول العالم

قال سونغ ليوبينغ المسؤول القانوني في شركة «هواوي» الصينية العملاقة للتكنولوجيا، إن الخطوة الأميركية لوضع الشركة على القائمة السوداء للتجارة «تشكل سابقة خطيرة» ستضر بمليارات المستهلكين للشركة.

إقرأ أيضاً:المركزي الإماراتي يخفض توقعاته للنمو في 2019

وفسر ليوبينغ قوله: «يهدد هذا القرار الإضرار بعملائنا في أكثر من 170 دولة، بما في ذلك أكثر من ثلاثة مليارات مستهلك يستخدمون منتجات وخدمات (هواوي) في جميع أنحاء العالم».

وتابع ليوبينغ أن الحظر التجاري «سيضر أيضاً» بالشركات الأميركية ويؤثر على الوظائف، متابعاً أن قرار الحكومة الأميركية سيضر مباشرة أكثر من 1200 شركة أميركية، وسيؤثر هذا على عشرات الآلاف من الوظائف الأميركية، حسب ما نقلت هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي».

وأعلنت «هواوي» اليوم أنها ستلجأ إلى القضاء الأميركي المستعجل لإبطال تشريع يمنع الوكالات الفيدرالية الأميركية من شراء منتجاتها.

إقرأ أيضاً:شوبارد في سباق ميلي ميليا 2019!

وأضاف المسؤول القانوني في شركة «هواوي» في بيان أذاعه التلفزيون الصيني أنّ التشريع «يقرّ بشكل مباشر بأنّ (هواوي) مذنبة ويفرض عليها عدداً كبيراً من القيود».

وكانت الشركة لجأت في مارس (آذار) إلى القضاء لإبطال القانون الأميركي بدعوى أنّ الكونغرس فشل في تقديم أي دليل يبرر الحظر المفروض على منتجاتها.

لكنّ «هواوي» قرّرت رفع دعوى أمام قضاء الإجراءات الموجزة، ما يعني أنّ الحكم في هذه القضية سيصدره قاض منفرد، وبالتالي لن تضطر الشركة لخوض محاكمة كاملة.

وقال ليوبينغ: «نأمل أن تعلن المحاكم الأميركية أنّ حظر «هواوي» غير دستوري وأن تمنع تطبيقه»، وقال المسؤول القانوني في الشركة إن «الإدارة الأميركية لم تقدم أي دليل يظهر أن هواوي تمثل تهديداً للأمن. ليس هناك لا سلاح ولا دخان. فقط افتراضات». وأضاف: «السياسيون في الولايات المتحدة يستخدمون قوة أمة بأكملها لمطاردة شركة خاصة»، وفق قوله، متابعاً أن قرار إدراج شركة «هواوي»، التي تعد أيضاً ثاني أكبر صانع للهواتف الذكية في العالم، على ما يسمى بـ«قائمة الكيانات» سيكون له آثار بعيدة المدى.

إقرأ أيضاً:انخفاض المبيعات العالمية للهواتف الذكية

ويأتي رفع هذه القضية أمام القضاء الأميركي في الوقت الذي تواجه فيه «هواوي»، إضافة إلى القانون السابق الذكر، أمراً تنفيذياً أصدره الرئيس دونالد ترمب وفرض بموجبه حظراً أوسع نطاقاً على منتجاتها.

والأمر التنفيذي الذي تضمن مهلة 90 يوماً قبل البدء بتطبيقه يمنع استخدام معدات «هواوي» في الولايات المتحدة ويدرجها على اللائحة الأميركية للشركات التي تمثّل خطراً ويُمنع بيعها معدّات تكنولوجية خشية استفادة بكين منها لغايات تجسّسية.



شاركوا في النقاش
المحرر: Julie Majdalani