هل يدفع “دلتا” شركات التكنولوجيا لمواصلة العمل عن بعد؟

لا يزال كورونا يتحكم في حياة الملايين من الناس حول العالم، خصوصاً بعد بدء انتشار الفيروس المتحور المعروف باسم “دلتا”.

وبرز نقاش بشأن عودة الموظفين إلى مكاتب عملهم، الأمر الذي يشغل بال كبرى شركات التكنولوجيا مثل غوغل وفيسبوك وآبل.

وعلى الرغم من توفر لقاحات كورونا، على عكس العام الماضي، إلا أن التخوفات من العودة إلى المكاتب لا تزال مسيطرة.

دلتا يؤجل عودة آبل إلى العمل من المكاتب

ابل ودلتا

خلال العام الماضي، كانت آبل واحدة من شركات التكنولوجيا القليلة التي ترددت في تبني فكرة العمل عن بعد بشكلٍ كامل.

والسبب وراء ذلك هو حرصها على الإنتاجية من المكتب، لكن على الرغم من ذلك اضطرت لاحقاً إلى تنفيذ العمل عن بعد لشهور.

وأعلنت الشركة أنها ستؤخر خططها الصارمة لعودة العمل إلى المكتب بسبب الارتفاع المفاجئ في الفيروس المتحور “دلتا”.

فأرادت عودة موظفيها إلى العمل من المكاتب على الأقل 3 أيام في الأسبوع بحلول مطلع سبتمبر المقبل. ثم أجلت الموعد النهائي إلى أكتوبر على أقرب تقدير.

ويتزامن هذا الأمر مع تغيير مراكز السيطرة على الأمراض (CDC) رأيها بشأن ارتداء الأقنعة الطبية.

إذ أوصت الأشخاص الملقحين بالكامل أن يضعوا الأقنعة، إذا كانوا يعيشون في مواقع فيها مستويات عالية من الإصابات.

الشركات تتراجع عن خططها للعودة

دلتا

تسبب انتشار دلتا في تراجع الشركات عن خططها السابقة لعودة الموظفين إلى المكتب، ويطالب مديرو الأعمال أيضاً بالتطعيمات الإلزامية.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة سوندار بيتشاي عبر مدونة غوغل إن “موضوع العودة بات مرتبطاً بالتلقيح ضد كورونا، لا سيما في ضوء الارتفاع الأخير في متغير دلتا”.

وأضاف أن “التطعيم هو أحد أهم الطرق للحفاظ على صحتنا ومجتمعاتنا في الأشهر المقبلة”.

تويتر يغلق مكاتبه

تويتر و دلتا

من ناحية أخرى، أكدت شركة تويتر إغلاق مكاتبها في سان فرانسيسكو ونيويورك بسبب الزيادة الأخيرة في حالات كورونا.

وجاء في بيان الشركة: “بعد دراسة متأنية للإرشادات المُحدّثة لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية وفي ضوء الظروف الحالية، قررنا إغلاق مكاتبنا بالإضافة إلى إيقاف عمليات إعادة فتحها في المستقبل القريب”.


الأوسمة

شاركوا في النقاش
المحرر: Mostafa Maher