لماذا ألغت أمازون لعبة Lord of the Rings؟

أعلنت شركة أمازون إغلاق إحدى ألعابها الإكترونية نهائياً وهي Lord Of The Rings التي تستند إلى قصة المسلسل الشهير.

وكانت اللعبة التي أعلن عنها للمرة الأولى عام 2019، قيد التطوير بواسطة Amazon Game Studios إلى جانب الشركة الصينية Leyou.

لذلك، يبدو أن فشل المفاوضات بين الشركتين الأميركية والصينية أدى في النهاية إلى إلغاء المشروع بشكلٍ كامل.

أمازون: نشعر بخيبة أمل بسبب Lord of the Rings

لماذا ألغت أمازون لعبة Lord of the Rings؟

قال متحدث باسم أمازون إنه “بعد نجاح تينسنت في الاستحواذ على ليو، لم تستطع أمازون تأمين الشروط التي تضمن حقوق الشركة للمضي قدماً في هذا الأمر حالياً”.

وبعد تأكيد الشركة الأميركية إلغاء مشروع اللعبة، أعلنت أنه سيكلف الفريق الذي كان قائماً عليها بمشاريع أخرى.

بينما أضاف المتحدث باسم الشركة: “نشعر بخيبة أمل لأننا لم نستطع أن نقدم لعبة Lord of the Rings إلى الجمهور”.

ألعاب إالكترونية

ويتزامن هذا الخبر مع سلسلة من الأخبار السيئة للشركة المتخصصة في إنتاج الألعاب الإلكترونية، التي لم تستطع إصدار لعبة إلكترونية ناجحة منذ إطلاقها عام 2014.

ويأتي الإلغاء الأخير بعد أن ألغت الشركة الألعاب السابقة التي كانت أعلنت عنها مثل Breakaway and Crucible.

كما تأخرت الشركة في إطلاق لعبة New World بشكلٍ متكرر.

تمتلك أشهر منصة بث مباشر للألعاب الإلكترونية

امازون

تمتلك أمازون واحدة من أهم منصات الألعاب الإلكترونية في العالم، وهي Twitch للبث المباشر.

وعلى الرغم من النجاح الكبير الذي حققته، إلا أن قسم ألعاب الفيديو تعثر لسنواتٍ بسبب سوء الإدارة والتناقضات الثقافية بين مطوري الألعاب ومبادئ الشركة.

وفي أكتوبر الماضي، شهد إعلان منصّة أمازون للتجارة الإلكترونية إطلاق منصة لونا المتخصصة في قطاع الألعاب السحابية.

وستنافس من خلالها منصات غوغل ومايكروسوفت الرائدتين في هذا المجال.

كما كشفت عن طموحها في إنشاء منصة ألعاب بسيطة تسمح بتعدد الخيارات للمستخدمين، وتساعدهم على التخلص من التعقيدات.

وهو ما ركز عليه مدير المنصة الجديدة غابي ني في تصريحه، مشيراً إلى أن “الألعاب كانت قبل ذلك معقدة ومكلفة”.



شاركوا في النقاش
المحرر: Mostafa Maher