فورد وغوغل تتعاونان لدفع عجلة الابتكار في قطاع السيارات

كشفت شركتا فورد وغوغل عن توقيع اتفاقية شراكة استراتيجية بينهما، تعتبر الأولى من نوعها. إذ تهدف إلى دفع عجلة تحوّل فورد وإضفاء أبعاد جديدة على تجارب المركبات المتصلة.

وأعلنت فورد أيضاً عن اختيار منصة “غوغل كلاود” (Google Cloud) مزوداً مفضلاً للخدمات السحابية للاستفادة من خبرات غوغل العالمية في مجالات البيانات، والذكاء الاصطناعي ،وتعلم الآلة.

تجارب حصرية مصممة للعملاء على مدار 6 سنوات

فورد وغوغل

بموجب الشراكة الجديدة، التي تستمر لمدة 6 أعوام، وبدءاً من عام 2023، ستكون ملايين السيارات المستقبلية من فورد ولينكون، وبجميع فئاتها مزودة بنظام التشغيل “أندرويد” وتطبيقات وخدمات مدمجة من غوغل.

وفي خطوة تهدف إلى تعزيز الابتكار المتواصل، تستعد الشركتان إلى تأسيس مجموعة عمل تعاونية جديدة تحمل اسم “Team Upshift”.

وتستفيد من مهارات وأصول الشركتين لدفع عجلة تحوّل فورد وإطلاق التجارب الحصرية المصممة خصيصاً للعملاء وتوفير الفرص القائمة على البيانات.

ويشمل ذلك مشاريع تتنوع بين تطوير تجارب تجارية جديدة عند شراء المركبات، وابتكار تجربة ملكية جديدة تقوم على البيانات، والكثير غير ذلك.

الرئيس التنفيذي لغوغل: فخور بالعمل معاً على تطبيق أفضل تقنيات الذكاء الاصطناعي

فورد وغوغل تتعاونان لدفع عجلة الابتكار في قطاع السيارات

وبصفتها مزوداً مفضلاً للخدمات السحابية بدءاً من أواخر هذا العام، ستقوم غوغل بمساعدة فورد على الاستفادة من منصة “غوغل كلاود” الرائدة في مجالات الذكاء الاصطناعي.

كما ستدعم تقنيات المركبات المتصلة من خلال منصة الخدمات السحابية العالمية الموثوقة والآمنة من غوغل.

فمن خلال خدمات “غوغل كلاود”، تعتزم فورد:

  • الارتقاء بتجارب العملاء عبر التقنيات المتميزة والخدمات المخصصة؛
  • تسريع تطوير المنتجات وخطوط التصنيع وإدارة سلسلة التوريد، بما في ذلك استكشاف آفاق استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي.
  • تسريع ابتكار وتطبيق نماذج الأعمال القائمة على البيانات، مما يتيح تلقي العملاء للإشعارات الفورية مثل طلبات الصيانة أو عروض الاستبدال.

فورد وغوغل تتعاونان لدفع عجلة الابتكار في قطاع السيارات

هذا وتتقاسم فورد وغوغل رؤية مشتركة حول أهمية توفير تجارب قيادة أكثر أماناً وفعالية للمركبات المتصلة للحدّ من تشتت انتباه السائقين.

بالإضافة إلى توفير تحديثات فورية تبقيهم على اتصال دائم عبر أحدث التقنيات.



شاركوا في النقاش
المحرر: Mostafa Maher