شركات التكنولوجيا تنافس على إنتاج الأحذية الذكية

تتنافس اليوم كبرى شركات التكنولوجيا حول العالم على إطلاق الابتكارات الجديدة مثل تطوير تقنية الأحذية الذكية.

ففي سعيها لاختراق معظم جوانب حياة المستخدمين وتغييرها، تحول هذه الشركات المنتجات العادية إلى ذكية.

وتساعد هذه الأحذية المستخدمين على مراقبة تمارينهم الرياضية بشكلٍ أفضل.

لكن حتى الآن ليس هناك ما يُعرف بالأحذية الذكية، لأن الابتكار لا يزال في طور التطوير والتجربة.

ما هي الأحذية الذكية؟

الأحذية الذكية

لا يختلف شكل الأحذية الذكية عن العادية، لكنها وظيفياً تملك عدداً كبيراً من المميزات، وهي مدعومة بعددٍ من الأجهزة الصغيرة.

وتعمل هذه الأجهزة على قياس مدى نشاطك. فتراقب عدد خطواتك وسرعتك والسعرات الحرارية التي أحرقتها وغيرها الكثير من المعلومات.

كما تُظهر لك موقعك من خلال استخدام أنظمة تحديد الموقع الجغرافي مثل GPS. وتحتوي على مستشعر ضغط لاكتشاف وقت انتعاله ووزنك الحالي.

بينما تستخدم مستشعرات الضغط هذه لتطوير أحذية ذاتية الربط تعمل بنفسها بمجرد اكتشاف قدمك.

أحذية تشعر بالطقس مثلك تماماً

شركات التكنولوجيا تنافس على إنتاج الأحذية الذكية

يمكن أيضاً أن يتم تزويد هذه الأحذية بأجهزة استشعار بيئية تكشف الطقس من حولك. وهي قادرة على مراقبة الضوء والصوت والارتفاع والكثير من المتغيرات.

كما تحتوي على جهاز استشعار داخلي يراقب عمر بطارية الحذاء التي تستخدم لتشغيله وتحتاج إلى شحنها باستمرار.

لكن ميزة هذه البطارية أنها ليست قصيرة الأجل. ويمكن أن تستمر لمدة تصل إلى أسبوعين، لذلك لن يكون هذا مصدر إزعاجٍ كبير.

ولقراءة بيانات الصحة التي تتبعها مستشعرات الحذاء، تقوم بربط الحذاء بهاتفك عبر البلوتوث.

سيكون لديك على الأرجح تطبيق مصمم للتواصل مع حذائك الذكي وتقديم تفاصيل إحصائياتك اليومية أو الأسبوعية أو الشهرية.

المنافسة كبيرة

شركات التكنولوجيا تنافس على إنتاج الأحذية الذكية

يوجد حالياً اهتمام كبير بهذا النوع من الأحذية، وصلت إلى درجة إنشاء شركات تكنولوجيا فقط من أجل هذا الابتكار.

نذكر منها مثلاً Digitsole، التي من شأنها أن توفّر أحذية ونعالاً ذكية يمكنها تتبع العديد من العوامل الصحية المختلفة.

وتشمل هذه العوامل أيضاً مرات التوقف والخطوات والسعرات الحرارية التي أحرقتها.

لكن بعض شركات الملابس الرياضية المعروفة تستعد للدخول في منافسةٍ كبيرة، وإنتاج هذا النوع من الأحذية الذكية قريباً.



شاركوا في النقاش
المحرر: Mostafa Maher