الهواتف متوسطة السعر خيار مميز في الوقت الحالي

شهد عالم الهواتف في الآونة الأخيرة تطوراً كبيراً، رافقه ارتفاع في الأسعار بشكلٍ ملحوظ. إلا أن اختيار الهواتف متوسطة السعر يعد الأنسب في الوقت الراهن.

تتميز هذه الفئة بأن أسعارها، من ضمن الفئة السعرية المتوسطة (500 لـ700 دولار)، في معظم الماركات، منها سامسونغ وآبل وأوبو وغوغل وون بلس.

سبب تميز الهواتف متوسطة السعر

الهواتف متوسطة السعر

تقدم غالبية الشركات مميزات عديدة في هذه الفئة السعرية، تكاد تقترب من هواتفها الأعلى ثمناً.

وهذا ما يجعل اللجوء إليها اليوم هو أفضل خيار في ظل الظروف الاقتصادية المضطربة بفعل كورونا.

وتطورت هواتف الفئة المتوسطة بشكلٍ ملحوظ خلال الفترة الأخيرة، من ناحية قوة الأداء وحجم البطارية الداعمة للشحن السريع.

بالإضافة إلى دعم شبكة الجيل الخامس وتحسين الكاميرا.

الاستخدام وعمر الهاتف

الهواتف الذكية

أثناء البحث عن هاتفٍ جديد، تطرأ على ذهن المستخدم تساؤلاتٍ عدة، يأتي في مقدمتها احتياجاته.

فهناك من يتطلع إلى مواكبة الموضة الأحدث فقط، وآخرون يرغبون بالتطور التكنولوجي والإضافات التقنية.

بينما القطاع الأكبر تنحصر متطلباته بالمتاح من مميزات في فئة الهواتف متوسطة السعر.

هواتف متوسطة السعر

ومن أبرز الهواتف التي يجد فيها المستخدم كامل احتياجاته بسعرٍ أقل وبأداء أقرب إلى الهواتف الرائدة، هي Pixel 4a 5G وiPhone SE 2020 وGalaxy S20 FE.

وتعتبر أفضل الشركات التي يمكن اللجوء إليها في هذه الفئة، هي آبل وسامسونغ وغوغل، لمنحها 3 سنوات من تحديثات الأمان، واثنان على نظام التشغيل.

وهو ما يجعل الهاتف محمياً وأقل عرضةً للاختراق من التطبيقات غير الآمنة.

رغم المميزات .. أسباب العزوف عن شراء هذه الهواتف

الهواتف الذكية

يرى بعض الخبراء أن سبب السعي إلى شراء الهواتف مرتفعة الثمن يرجع عادةً إلى مواكبة الموضة والمظهر العام.

والقليل منهم يبحث عما تقدمه تلك الهواتف من إمكانيات، ويقارنها بإصداراتٍ سابقة.

كما أكدوا أن معظم ما يحتاجه المستخدمون بشكلٍ عام يتوفر في الهواتف المتوسطة السعر.

لكن البعض يرى فيها عودةً إلى الخلف وكثيرون يجهلون ما تقدمه من إمكانيات.



شاركوا في النقاش
المحرر: أسماء فتحي