أسباب تدفعك إلى شراء جهاز “أيباد” الأساسي بدلاً من “أيباد برو”
أيباد برو

مصدر الصورة: عالمي

تبيع شركة “أبل” حالياً أربعة طرز من جهاز “أيباد” هي “أيباد ميني” 4 و”أيباد” وإصدارين من “أيباد برو”. وفي حال عدم الرغبة في اقتناء الإصدارات المصغرة أو “ميني”، ثمة إصدارات أساسية من “أيباد” وطرازي “أيباد برو” بحجم 9.7 بوصة.

إقرأ أيضاً:ما هو حجم الإنفاق على تكنولوجيا المعلومات في الكويت؟

وفي ما يلي أسباب أساسية تدفع المستخدم إلى شراء جهاز “أيباد” الأساسي بدلاً من “أيباد برو”:

1- السعر منخفض مقارنةً بإصدارات “برو”، إذ يبلغ سعره 559 دولاراً، في حين يبلغ سعر أجهزة “برو” حوالى 1129 دولاراً.

جهاز أيباد بحجم 9.7 بوصة (يتراوح السعر بين 329 و 559 دولاراً)

جهاز “أيباد برو” بحجم 10.5 بوصة (يتراوح السعر بين 649 دولاراً و1129 دولاراً)

جهاز “أيباد برو” بحجم 12.9 بوصة (سعر يتراوح بين 799 دولاراً و1279 دولاراً)

2- يتميز جهاز “أيباد برو” بتقنية عرض جديدة، لكن شاشة “أيباد” الأساسي لا تزال عالية الجودة بشكل لا يصدق.

إقرأ أيضاً:بالفيديو: تاريخ من الصراع بين “Adidas” و “Nike”

3- الملحق الوحيد الذي لا يمكن جهاز أيباد بحجم 9.7 بوصة الاتصال به هو لوحة مفاتيح “أبل” الذكية، لكن استعماله يبقى سهلاً فضلاً عن أنه قادر على الاتصال بالإكسسوارات الأخرى كافة.

4- تعد شاشة جهاز “أيباد” بحجم 9.7 بوصة كلاسيكية لسبب وهو أن الشاشات الأكبر ليست دائماً أفضل عندما يتعلق الأمر بالأجهزة اللوحية.

5- تحتوي طرز “أيباد برو” على كاميرات أفضل، إذ يمكنك تصوير مقاطع فيديو بدقة 4K وتسجيلها بسرعة فائقة في 240 إطاراً في الثانية. لكن كم مرة ستصور مقاطع الفيديو باستخدام جهاز “أيباد”؟

إقرأ أيضاً:اليخوت الفاخرة…قصــــور عــــائــــمــة

6- تحتوي طرز “أيباد برو” على كاميرات FaceTime أفضل، لكنك لا تزال تحصل على جودة “إتش دي” على “أيباد” الأساسي.

7- يعتبر جهاز “أيباد” الأساسي الأخف من بين إصدارات “أيباد” المختلفة، مقارنةً بأجهزة “أيباد برو” الأخرى.


الأوسمة

شاركوا في النقاش
المحرر: Julie Majdalani
nd you ca