British Petroleum توزع أسهماً على موظفيها للمرة الأولى

تستعد British Petroleum إلى إشراك جميع موظفيها في أرباح الشركة العملاقة، عن طريق عرض أسهمٍ على الموظفين البالغ عددهم 60 ألفاً.

ويعتبر هذا القرار الأول من نوعه ضمن خطة إشراك جميع الموظفين في الشركة كجزءٍ من عملية التحوّل الأخضر التي بدأتها.

وقد اتخذت هذا القرار بعد مرورها بواحدٍ من أصعب الأعوام بسبب تداعيات الوباء.

تفاصيل قرار British Petroleum

British Petroleum

قال الرئيس التنفيذي للشركة برنارد لوني إن “الموظف سواء كان نادلاً في مقهى في نيوزيلندا أو مهندس حفر آبار في أذربيجان، أو موظف تعدين في جنوب أفريقيا أو محللاً في الهند، سيكون من حق الجميع أن يكونوا جزءاً أصيلاً من مستقبل الشركة“.

وتعد هذه السابقة الأولى من نوعها في تاريخ المجموعة، أن يسمح لأي موظف فيها بشراء أسهمٍ أو الحصول على عقود الاختيار المالية التي تمنحهم فرصة شراءها في المستقبل أيضاً”.

British Petroleum

كما كشفت وكالة الصحافة الفرنسية أن الشركة البريطانية اتخذت هذه الخطوة الآن لربط موظفيها بنجاحها.

ويتمثل ذلك النجاح بقرارها أن تصبح خضراء، أي أقل اعتماداً على المواد الهيدروكربونية الملوثة للبيئة.

زيادة 10 أضعاف في الاستثمار في موارد الطاقة منخفضة الكربون

British Petroleum

تعتزم British Petroleum زيادة استثماراتها في موارد الطاقة منخفضة الكربون إلى 10 أضعاف مع حلول عام 2030.

وذلك من خلال الاعتماد على الطاقة المتجددة الناتجة عن الرياح.

وقد حددت شروطاً خاصة بشأن تداول هذه الأسهم التي ستوزع على الموظفين خلال العام الجاري.

إذ لن يسمح لأي منهم بيع أي من أسهمه إلى شخصٍ آخر إلا بحلول عام 2025، وستبقى مُجمدة حتى ذلك التاريخ.

بريتش بتروليوم

ودفعت المجموعة ثمناً كبيراً نتيجة تداعيات كورونا، خصوصاً مع انهيار سوق النفط. فواجهت خسائر نحو 20.3 مليار دولار عام 2020.

لكن على رغم الصعوبات، فهي تتوقع انتعاشاً خلال هذا العام، تزامناً مع ارتفاع الأسعار، التي كسرت حاجز الـ60 دولاراً.



شاركوا في النقاش
المحرر: Mostafa Maher