3 أنواع للبورصة تعرّف إليها قبل استثمار أموالك

الاستثمار يشكّل حالة شغف عند البعض. ويسعون من خلاله إلى تكوين ثروة بشكلٍ سريع. إنما تبقى البورصة إحدى أشهر أنواع الاستثمار.

لكن قبل أن تضع أي دولار في البورصة، عليك أولاً أن تتعرّف إلى أنواع البورصة وتدرس كل منها لتتمكن من اختيار البورصة التي تناسب طموحاتك ورأس مالك.

بورصة تداول العملات (فوركس)

فوركس

مليارات الدولارات يتم يتداولها يومياً وعلى مدار الساعة في هذه البورصة التي تعد من أقدم البورصات وأشهرها. يستثمر في هذه البورصة عدد كبير من الأشخاص، نظراً لإمكانية الربح السريع. هذا يعني أنه بإمكانك أن تربح ضعف رأس أموالك خلال يوم واحد من التداول. لكن أيضاً هذا يعني أنك ربما تخسر كل شيء في لحظة.

من خلال هذه البورصة أنت تضارب على العملات وليس أسهم أو شركات، أي أنك تشتري عملات برأس مال أنت تحدده، وبقيمة خسارة أو ربح أنت أيضاً تحددها. والربح والخسارة يعتمدان على قرار الشراء أو البيع.

في هذه البورصة تُقسَم العملات على شكل أزواج، مثل (يورو: دولار – استرليني: دولار – دولار: ين – يورو: استرليني…).

يمكن القول أن العملات العربية ليس لها وجود فعلي في هذه البورصة، لأن التداول مُركّز على العملات الشهيرة مثل التي عرضناها.

بورصة الأوراق المالية

الاوراق المالية

إنها البورصة الأشهر على الإطلاق، إذ تهتم بأخبارها النشرات الاقتصادية وكثيراً ما تعتبر مؤشراً عن حالة الاقتصاد داخل أي بلد. كما أنها تعتبر مقياسا دقيقاً لأداء سوق الأوراق المالية. لذلك، على المستثمر أن يتابع حركة تلك المؤشرات عن كثب واهتمام، ليحصل على صورة كلية عن الأسعار الإجمالية لعدد من الأسهم المختلفة، ومن ثم يساعدهم في اتخاذ القرار المناسب في عملية شراء أو بيع الأسهم.

عندما يشتري المستثمر سهماً في شركة ما، فيكون ذلك القرار جاء بعد دراسة وتوقّع لحصول الشركة على أرباح في المستقبل، ما يعني زيادة سعر السهم وإمكانية الربح من بيعه عند نقطة معينة.

تنقسم هذه البورصة بين التداول على الأسهم والتداول على السندات. يحصل حامل السند على فائدة ثابتة مستحقة في مواعيد محددة، لكن بخلاف الأسهم، فإنه لا يشارك في أرباح الشركة، ما يعني أيضاً أنه لن يتحمّل أي خسائر تحدث لسهم الشركة في البورصة.

بورصة السلع

في هذه البورصة يتم الاستثمار في البضائع والسلع المختلفة، وتسمى بالبورصة التجارية أو بورصات العقود. تشمل هذه البورصة سلع زراعية مثل القطن والسكر والحبوب، وسلع طاقة مثل النفط والغاز، وسلع معدنية مثل الذهب والفضة، وسلع حيّة مثل الحيوانات.

يتم شراء عقد السلعة التي تريد الاستثمار فيها، بعد دراسة وتوقع زيادة سعرها في المستقبل، أما إذا كنت تتوقع انخفاض سعرها في المستقبل، فربما تُقرر البيع حتى لا تخسر رأس مالك.



شاركوا في النقاش
المحرر: Tech AdigitalCom