هذه المخاطر يجب أخذها بعين الاعتبار عند البدء بأي مشروع تجاري
  • الصورة من المصدر

هناك خمسة مخاطر يجب أخذها بعين الاعتبار عند البدء بأي مشروع تجاري، إذ لا شيء يمكن أن يوفر المزيد من الإثارة وعدم اليقين في الوقت ذاته مثل البدء بأي مشروع تجاري. إن العمل على شيء خاص بك، بنائه وتطويره، فرصة عظيمة للوصول الى النجاح و تحقيق الرضا الشخصي. هناك العديد من الجوانب التي يجب أخذها  في عين الاعتبار أثناء الشروع في رحلة التطور العملية. الوقت والمال والدعم هي أمور مهمة للتفكير فيها عند الشروع بالمشروع. إن توقع المخاطر قبل القفز في مهام المشاريع هو في  كثير من الأحيان  خطوة ضائعة وغير متبعة. لا أحد يبدأ بعمل تجاري بالتفكير بالفشل،  لذلك عن طريق تحليل عوامل الخطر، ستقدم لنفسك خطة لضمان النجاح و الربحية على المدى الطويل.

المدير التنفيذي ومؤسس شركة “ديزاين هاوس ميدي”، ميدي نافاني، يشرح هذه الـ “المخاطر الخمسة” والأفكار التي يجب مراعاتها قبل البدء باي مشروع تجاري خاص.

إقرأ أيضاً:  هل تتخلى شركة طيران الامارات عن هذه الوظيفة لاستبدالها بالروبوت؟

وداعا للراتب الثابت

البدء بأي مشروع تجاري هو عمل بدوام كامل. من المهم أن تضع كل جهودك في هذا ويمكن القيام به فقط إذا كنت تصب كل تركيزك على عملك التجاري . بالطبع، إنه من المخيف عدم الحصول على دخل ثابت  شهريًا و هنا يتوجب علينا التفكير في ما يتعلق بالمسؤوليات المالية و النفقات. في الأشهر القليلة الأولى، وحتى السنوات في بعض الحالات، لا تجني الشركات الربح وبالتالي ستحتاج إلى ضمان حصولك على مدخرات للبقاء متوازنا.  فضلاً عن الدعم المعنوي من المقربين إليك أثناء بدء العمل. تذكر، مع المخاطر تأتي المكافأة الكبيرة لذلك قم ببعض التضحيات إذا كنت تريد أن تنجح على المدى الطويل.

إقبرأ أيضاً: بعد عام على المقاطعة.. الأضرار الاقتصادية على قطر

فكر وابحث جيداً

قبل التحمس لفكرة عملك، من المهم إجراء بعض الأبحاث و الدراسات للسوق التجاري حول السلع والخدمات الموجودة بالفعل أو المماثلة لما تقدمه أنت. إذا كنت تدخل في سوق مشبعة بالفعل، فكر كيف يمكنك تحقيق الإختلاف من أجل أن تكون قادرًا على المنافسة أو كيف يمكنك تسويق فكرة مشروعك إلى حاجة مختلفة تمامًا. قبل أن تستثمر وقتك وأموالك وطاقتك  تأكد من أنك تتخذ الخطوات الصحيحة لفهم السوق والعملاء بشكل صحيح بدلاً من محاولة الإستثمار في  شيء عتيق أو لا قيمة له بالنسبة للمستهلك.

إقبلأ ايضاً: من جديد.. الجريمة الإلكترونية تستهدف الشرق الأوسط

رأس المال

وجود رأس المال الكافي لتشغيل الأعمال التجارية يفصل بينها و بين  تلك التي لا تدوم. قد تكون فكرتك رائدة ولكن بدون المال لاستثمارها، ستجد صعوبة كبيرة في تحقيق حلمك. لحسن الحظ في الوقت الحاضر هناك الكثير من فرص التمويل الجماعي مثل Kickstarter والتي يمكن أن تساعدك في زيادة الاستثمار. لا تخف من الذهاب إلى هناك واطلب ما تحتاجه مالياً. أنت لا تريد المال أو عدمه ، أن يحولوا دون وصولك إلى حلمك.

إقرأ أيضاً: كل ما تريد معرفته عن أدوات نظام iOS 12 من أبل

ختر فريقك بحكمة

إن بدء العمل المنفرد هو أمر جيد وجيد ولكن في النهاية ستحتاج إلى الإستعانة بالآخرين و  الثقة بهم حتى تتمكن من  توسيع نشاطك التجاري خصوصا مع زيادة الطلب من المستهلك.  ابحث عن أعضاء الفريق المثالي الذين تثق بهم و القادرين على تحقيق التقدم في نشاطك التجاري. يمكن أن يكون التعيين عملية طويلة، خاصة إذا كنت قد بدأت للتو ولا تستطيع توفير الرواتب المتوقعة الخاصة بهذه الصناعة. ستحتاج إلى الاعتماد على فريقك لتتمكن من تسليمه الأعمال دون الإشراف المستمر لذا خذ الوقت الكافي للعثور على الأشخاص  الذين يتناسبون مع توقعات شركتك ويشاهدون نشاطك التجاري يزدهر.

إقرأ أيضاً: ما هو تأثير قوانين الإقامة الجديدة في دولة الإمارات على الأعمال؟

الطموح الزائد

بالطبع الطموح مهم وربما هو أحد السمات التي تقودك لبدء عملك الخاص في المقام الأول. ومع ذلك  من الضروري أن تظل واقعيًا في خطة أعمالك وأهدافك من أجل ضمان أنك تأخذ الوقت الذي تحتاج إليه وتلبية المتطلبات المهمة لتحقيق النجاح في المستقبل. إن محاولة التوسع قبل أن يصبح نشاطك التجاري جاهزًا حقًا  يمكن أن يتركك في ظروف غير مرغوب فيها. التروي والثبات يفوز بالسباق  لذا خذ وقتك في المرة الأولى، بدلاً من الاضطرار إلى الرجوع والسيطرة على الضرر.



شاركوا في النقاش
المحرر: osama