هؤلاء الأشخاص كسبوا 360 مليار دولار بسبب كورونا

بسبب كورونا وانتشاره بشكل واسع هذا العام، عانى مئات الملايين حول العالم من أزمةٍ كبيرة تسببت بخسائر ضخمة في جميع القطاعات.

لكنه، من جهةٍ أخرى، شكل لأشخاصٍ آخرين مصدراً لفرص لا تعوض، فحققوا مكاسب بمليارات الدولارات.

هؤلاء جنوا 360 مليار دولار بسبب كورونا

مكاسب بسبب كورونا

ذكرت صحيفة واشنطن بوست أن ثروة 9 من عمالقة التكنولوجيا في أميركا زادت، لتتجاوز 360 مليار دولار خلال العام الماضي.

وشهد المركز الأول في قائمة أغنى شخص في العالم منافسةً شرسة بين جيف بيزوس وإيلون ماسك.

وذلك بعدما ارتفع الطلب على الشراء أونلاين. كما شهدت أسهم تسلا انتعاشة غير مسبوقة بنسبة 547% خلال عام الوباء.

هؤلاء الأشخاص كسبوا 360 مليار دولار بسبب كورونا

أما بالنسبة إلى منصات التواصل الاجتماعي، فتجاوزت ثروة مارك زوكربيرغ 100 مليار دولار بفضل فيسبوك.

بينما حصل مؤسسو غوغل على ثروة مجتمعة تبلغ 65 مليار دولار.

مكاسب بسبب كورونا

كما تجاوزت القيمة السوقية لشركة آبل حاجز 2 تريليون دولار العام الماضي للمرة الأولى.

ما حول رئيسها التنفيذي تيم كوك إلى ملياردير، وفقاً لصحيفة واشنطن بوست.

كيف حققت أمازون مكاسبها؟

هؤلاء الأشخاص كسبوا 360 مليار دولار بسبب كورونا

استفادت أمازون بشكلٍ كبير من زيادة عمليات التسوّق عبر الإنترنت أثناء انتشار كورونا الكثيف.

كما أن تحول الشركات إلى العمل عن بُعد، جعل الموظفون أكثر اعتماداً على خدمات الحوسبة السحابية.

فلجأ العملاء إلى استئجار تخزين البيانات من شركات مثل غوغل ومايكروسوفت وفيسبوك.

واستفادت غوغل وفيسبوك من انتعاش التسويق أونلاين، ومن زيادة الطلب على أدوات الاتصال الموثوقة.

لكن على الرغم من ذلك ليس ماسك وبيزوس وزوكربيرغ الوحيدين الذين تضخمت ثرواتهم خلال الأزمة.

بل ينضم إليهم أيضاً، لاري إليسون الرئيس التنفيذي لشركة أوراكل ورئيس قسم التكنولوجيا فيها.

وقد ارتفع صافي ثروته من 59 مليار دولار إلى 90.3 مليار دولار في العام الماضي.

كما زاد صافي ثروة مايكل ديل الرئيس التنفيذي لشركة ديل من 22.9 مليار دولار إلى 44.4 مليار دولار في نفس الفترة الزمنية.



شاركوا في النقاش
المحرر: Mostafa Maher