معاملات تجارية بقيمة 778 مليون دولار أمريكي في معرض آراب هيلث

أعلن آراب هيلث، أضخم معرض للمهنيين والمتخصصين في مجال الرعاية الصحية بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، عن تحقيق العارضين معاملات تجارية تتجاوز قيمتها 778 مليون دولار أمريكي خلال دورة 2018 من المعرض.

إقرأ أيضاً:ما هي التوقعات حول الأمن الالكتروني للعام 2019؟

ويتوافق هذا الرقم مع توقعات شركة ألبن كابيتال بوصول الإنفاق على الرعاية الصحية في منطقة الخليج العربي إلى 104.6 مليار دولار أمريكي في عام 2022، ارتفاعًا من قيمة تقدر بنحو 76.1 مليار دولار أمريكي في عام 2017، بمعدل نمو سنوي مركّب قدره 6.6%.

وفي ظل الحاجة المتوقعة إلى 13 ألف سرير إضافي في المستشفيات وتوظيف 10 آلاف طبيب جديد في المنطقة، يجري التخفيف من حدة الطلب من خلال 700 مشروع رعاية صحية بقيمة 60.9 مليار دولار أمريكي، وهذه المشاريع في مراحل مختلفة من التنفيذ، علاوةً على مبادرات حكومية مثل “دليل دبي للاستثمار الصحي” للفترة من 2018 إلى 2025 والذي تم طرحه مؤخرًا بهدف زيادة مشاركة القطاع الخاص.

إقرأ أيضاً:من البطالة إلى الخطر السيبراني المتزايد: مخاوف مختلفة لرجال الأعمال

وتعليقًا على ذلك، قال روس ويليامز، مدير معرض آراب هيلث: “من بين العوامل الرئيسية التي تحفّز نمو سوق الرعاية الصحية في المنطقة، نذكر كلاً من تقدم أعمار السكان، وزيادة معدل الأمراض غير المعدية، وارتفاع تكلفة العلاج، والتأمين الصحي الإلزامي”.

وأضاف روس: “تعتبر المعاملات التجارية المحققة خلال الدورة الأخيرة من آراب هيلث مؤشرًا قويًا على أن القطاع الخاص يسهم أيضًا بدور مهم في تطوير مجال الرعاية الصحية، ونحن نتوقع أن تستمر هذه الأرقام في التصاعد على مدار السنوات المقبلة”.

إقرأ أيضاً:التلاعب بالعقول وإنتاج الأدوية من السم … خلال المنتدى الاقتصادي العالمي

وأبرزت قاعدة بيانات الرعاية الصحية العالمية بمنظمة الصحة العالمية في العام الماضي أن سوق الرعاية الصحية الناشئة في أوروبا/منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من المتوقع أن تشهد نموًا بمعدل 5% سنويًا. وتقدّر هيئة الرعاية الصحية في المملكة المتحدة، وهي أحد العارضين في آراب هيلث، أن القيمة المحتملة للعقود المبرمة مع شركات المملكة المتحدة تصل إلى 5 مليارات درهم إماراتي لهذه المنطقة، ما يبرز أهمية آراب هيلث بصورة أكبر. وفي العام الماضي، حققت شركات المملكة المتحدة مستوى عاليًا من الاهتمام التجاري خلال المعرض مع شركة تقنيات الرعاية الصحية البريطانية بابيلون التي أعلنت عن اتفاقية مع شركة ثقة لتقديم الخدمات الصحية المستندة إلى الذكاء الاصطناعي إلى المملكة العربية السعودية، بالتعاون مع وزارة الصحة السعودية.

إقرأ أيضاً:الإمارات والمنتدى الاقتصادي العالمي يطلقان إطاراً لسياسات البيانات الذكية !

ومن بين الصفقات الكبرى التي تم إبرامها خلال الحدث شراكة استراتيجية في مجال الاستفادة من تقنيات المعلومات الصحية بين مستشفى الجليلة التخصصي للأطفال ومؤسسة تشلدرنز ناشيونال هيلث، في حين وقعت شركة فقيه كير اتفاقية مع شركة إميتاك هيلث كير سوليوشنز لتقديم حلول الرعاية الصحية المتكاملة المتقدمة إلى مشروع مستشفى فقيه الجامعي الذي يجري تطويره في واحة دبي للسيليكون.

وفي دورته الرابعة والأربعين الآن، شهد معرض ومؤتمر آراب هيلث نموًا سنويًا بمعدل 3% في أعداد العارضين بين عامي 2017 و2018. وشكّل التجار والموزّعون 37% من إجمالي الحضور في دورة 2018، وكانت الإمارات والسعودية والهند وباكستان وإيران أبرز خمس دول تتطلع إلى شراء منتجات وخدمات جديدة في مجال الرعاية الصحية.

ومن المتوقع مشاركة 4,250 عارضًا (بما يمثل نموًا سنويًا بمعدل 2%) من 160 دولة وحضور 84,500 زائر في دورة 2019 التي ستنعقد فعالياتها في الفترة من 28 إلى 31 يناير المقبل بمركز دبي التجاري العالمي. ومن خلال تخصيص 39 جناحًا وطنيًا، يظل التمثيل الدولي في المعرض قويًا مع زيادة حجم العديد من الأجنحة وعدد الشركات العارضة فيها مقارنةً بالعام السابق.

إقرأ أيضاً:الاجتماع السنوي لمجالس المستقبل العالمية ينطلق في دبي

وفي إطار وجود الجناح الوطني البولندي في معرض آراب هيلث منذ عام 2006، ارتفع معدل المشاركة في هذا الجناح من 39 عارضًا في دورة 2018 إلى 50 عارضًا في دورة 2019، ما يدل على تزايد الاهتمام بدولة الإمارات باعتبارها إحدى الأسواق الرئيسية لمجال الرعاية الصحية. وقد لاحظت الوكالة البولندية للتجارة والاستثمار في الآونة الأخيرة تلقي عدد كبير جدًا من الاستفسارات من الشركات البولندية في المجال الطبي فيما يتعلق بالسوق الإماراتية. ووفقًا للبيانات المستمدة من منتدى التجارة والاستثمار الأول الذي انعقدت فعالياته في أكتوبر 2018 بالعاصمة البولندية وارسو، ارتفعت استفسارات الشركات عن إمكانية تصدير البضائع إلى الإمارات العربية المتحدة بمعدل ثلاثة أضعاف مقارنةً بالاستفسارات المتعلقة بالولايات المتحدة الأمريكية. وعلاوةً على ذلك، فإن الاهتمام بالسوق الإماراتية من جانب الشركات البولندية يكاد يكون مساويًا للاهتمام بالدول الأوروبية التي تعتبر شركاء تجاريين طبيعيين لبولندا.

إقرأ أيضاً:مشكلة في أيفون x …وأبل تتعهد باصلاحها مجاناً

وتعليقًا على ذلك، قال روبرت زاوادسكي، نائب مدير قسم الترويج الاقتصادي لدى الوكالة البولندية للاستثمار والتجارة: “كانت دولة الإمارات لأكثر من عقد من الزمان أكبر وأهم شريك اقتصادي وتجاري لبولندا في الوطن العربي. وتصل قيمة التبادل التجاري الثنائي إلى نحو مليار دولار أمريكي سنويًا، كما تخطّط الحكومة البولندية لتحفيز تعاملات الشركات البولندية مع دولة الإمارات. وقررت وزارة الأعمال والتقنية البولندية تنظيم جناح وطني كبير يعرض صناعة الأجهزة والمعدات الطبية البولندية في دورة 2019 من الحدث نظرًا لأن الطابع الدولي لمعرض آراب هيلث يجعل منه منصة ممتازة لترويج المنتجات البولندية في أسواق الشرق الأوسط والعالم ككل”.

ومن المعروف أن الابتكار يقود مجال الرعاية الصحية إلى الأمام، كما أن التطورات في التقنيات تخلق إمكانات وفرصًا جديدة وكبيرة لمجال الرعاية الصحية في دولة الإمارات. وتماشيًا مع هذا الاتجاه، سيقدّم آراب هيلث 2019 مركزًا مخصّصًا للابتكار لتسليط الضوء على بعض هذه الابتكارات والتطورات التقنية.

إقرأ أيضاً:مبيعات “علي بابا” تتخطى ال24 مليار دولار …والسبب؟

وتعكس التوجهات العامة للمجال من الشركات العالمية الرئيسية أيضًا هذا الاتجاه، كما أن تركيزها في الدورة المقبلة من آراب هيلث سينصب على إبراز الابتكار في المجالات التقنية ونماذج الأعمال على حدٍ سواء، ولكن أيضًا من حيث زيادة الكفاءة في التعامل مع المرضى.

وجدير بالذكر أن معرض آراب هيلث 2019، الذي تنظمه إنفورما إكزيبيشنز، سيستقبل أيضًا 4,500 موفد من شتى أنحاء المنطقة للاستفادة من 11 مؤتمرًا متخصصًا في المجال ومعتمدًا للتعليم الطبي المستمر تحت مظلة مؤتمر آراب هيلث في تخصصات مثل طب الأشعة والجراحة وأمراض الجهاز الهضمي ومرض السكري وطب النساء والتوليد وطب الأطفال، على سبيل المثال لا الحصر.



شاركوا في النقاش
المحرر: Julie Majdalani
nd you ca