مطاعم أميركا تنفق أقل على الطعام خلال كورونا

كشفت بيانات حديثة أن مطاعم أميركا أنفقت أقل بكثير على الطعام والإمدادات الأخرى خلال العام الماضي.

انتشار كورونا أرغم عدداً كبيراً من المطاعم على الإغلاق مؤقتاً، أو استضافة عددٍ أقل من العملاء.

وصرف نحو 40 ألف مطعم في الولايات المتحدة أقل على المواد الغذائية والعناصر الأخرى خلال كل 3 شهور في عام 2020، وذلك مقارنةً بما كان عليه قبل الوباء، وفقاً لتقرير صادر عن Buyers Edge Platform.

 Buyers Edge Platform هي شبكة مشتريات رقمية لخدمات الطعام، وهي التي تتبعت مشتريات المطاعم وحللت بياناتها.

مطاعم أميركا .. انخفاض في الإنفاق يقترب من 50%

مطاعم أميركا

ذكرت البيانات أن المطاعم أنفقت 2700 دولار أسبوعياً لشراء المواد الغذائية والمنتجات من مورديها خلال بداية الوباء.

وذلك بعد أن كانت تنفق ما يصل إلى 5220 دولاراً في الأسبوع خلال أشهر ما قبل الفيروس.

وقد وصلت ذروة انخفاض الإنفاق على المواد الغذائية والإمدادات في 22 مارس 2020، مسجلةً انخفاضاً بنسبة 67.5%.

وحدث ذلك تأثراً بقرارات الإغلاق والعزل المنزلي، ما أدى إلى تسريح جماعي للعمال.

مطاعم أميركا

وبحلول نهاية العام الماضي، شهدت المطاعم انتعاشاً جديداً.

وارتفع إنفاقها إلى نحو 4531 دولاراً في الأسبوع على طلبات الطعام وغيرها من العناصر.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة Buyers Edge Platform جون ديفي، إن “التحدي الحقيقي لأصحاب تلك المطاعم هو عدم اليقين بشأن إدارة نفقات العمالة والتشغيل”.

تحليل بيانات آلاف المطاعم في 10 ولايات

مطاعم أميركا

وحلل التقرير أيضاً عادات الشراء لـ5000 مطعم في 10 ولايات أميركية.

وجميعها تشهد أكبر انخفاضٍ في مستويات الإنفاق، بما في ذلك المطاعم المستقلة والسلاسل الكبيرة.

في هذا الصدد، كشف التقرير أن أكبر انخفاضاتٍ سجلت في نيفادا وهاواي.

وهما ولايتان تعتمد اقتصاداتهما بشكلٍ كبير على الضيافة، فانخفض متوسط الطلبات الغذائية الأسبوعية خلال الوباء بنسبة 65.1% في نيفادا وحوالي 59% في هاواي.

مطاعم أميركا تنفق أقل على الطعام خلال كورونا

في المقابل، طلبت المطاعم في ويسكونسن ووايومنغ وساوث كارولينا، المزيد من الطعام.

فكان متوسط طلبات المطاعم الأسبوعية أعلى بنسبة 1.8% في ولاية ويسكونسن، و 4.2% في وايومنغ، و 7% أعلى في ساوث كارولينا مقارنةً بمستويات ما قبل الفيروس.

كما تراجعت مستويات الطلبات في العاصمة واشنطن بحوالي 41%، وفيرمونت 40.1%، وكونكتيكت 35.8%، وكولورادو 33.8%، وأريزونا 32.5%، وإلينوي 31.8%، ونيو هامبشاير 31%، وألاسكا 30.3%.



شاركوا في النقاش
المحرر: Mostafa Maher