ما هي عادات المفكرين الاستراتيجيين؟

مصدر الصورة: عالمي

لزيادة فرصك في تحقيق أهدافك المهنية، تحتاج إلى خطة. وبالتالي يجب أن تفكر في ما تريده بشكل استراتيجي للاقتراب من فرصة تحقيق حلمك. وفي ما يلي عادات يفعلها المفكرون الاستراتيجيون من أجل النجاح:

إقرأ أيضاً:خمس نصائح لمواجهة الخروقات الإلكترونية

  1. تحديد ما تريده

فكر في ما تريده في حياتك المهنية. دع عقلك يتساءل وانفتح أمام الاحتمالات كافة ولا تعيق أفكارك.

  1. كن على علم بالعالم من حولك

فكر في ما يجري من حولك. إذا كنت تريد أن تكون قادراً على تحقيق هدفك، فلا يمكنك تحديد الأهداف من الفراغ. يجب أن تفهم كيف يمكن السياق التأثير في هذا الهدف. فعلى سبيل المثال، قد ترغب في العمل مع علامة تجارية مميزة كانت موجودة منذ فترة طويلة، لكن إذا كان الذكاء الاصطناعي يجعل منتج الشركة عتيقاً قد تضيع وقتك.

ويحدد المفكرون الاستراتيجيون هدفاً ويفهمون البيئة الخارجية التي يكمن فيها الهدف. ويبذل الأشخاص الناجحون جهوداً لفهم العالم من حولهم من خلال التحدث مع الأشخاص والقراءة ومتابعة الأخبار. استخدم العالم من حولك لإرشادك في تحقيق هدفك.

إقرأ أيضاً:هل تأثر قطاع السياحة في الامارات بالضرائب؟

  1. ضع نفسك مكان الآخرين وافهم ما يروق لهم

بمجرد تحديد ما تريده وكيف يتوافق ذلك مع الاتجاهات الحالية، انتقل إلى أبعد من ذلك بقليل. ضع نفسك مكان الآخرين لفهم ما يبحثون عنه. افهم ما يريده الآخرون.

  1. اتخذ خطوات صغيرة نحو هدفك

بمجرد معرفة ما تريد، حدد الخطوات التي ستقودك نحو هدفك. الاستراتيجية هي مزيج من رؤية طويلة الأجل وخطوات قصيرة الأجل. على سبيل المثال، إذا كنت تريد أن تصبح كاتباً سياسياً لصحيفة “نيويورك تايمز”، أنشئ مدونة وابدأ بكتابة المقالات لمساعدتك على النجاح في الوصول إلى هذا الهدف.

إقرأ أيضاً:بالأرقام: هذه فوائد الذكاء الاصطناعي في اقتصادات دول الخليج

  1. 5. أكتب أهدافك وحددها

ضع مقاييس لأهدافك. إذا كنت ترغب في عرض مهاراتك على وسائل التواصل الاجتماعي، فاكتب عدد التفاعلات التي حصلت عليها الصفحة.

وبالنهاية يجب أن تكون استراتيجياً وتعرف ما تريد وتفهم سياق هدفك. فتوافر خطة هي فرصتك للدفاع عن نفسك وتحقيق أهدافك المهنية.



شاركوا في النقاش
المحرر: Julie Majdalani