ما هي التوقعات الإقتصادية لدول مجلس التعاون في العام 2018؟

مصدر الصورة: عالمي

تبرز في هذه الأوقات من السنة الكثير من التوقعات التي تتناول الأوضاع الإقتصادية والسياسية والإجتماعية وغيرها من المواضيع التي تهم المواطن في العالم. وفي هذا السياق، نشرت شركة “Moody’s Analytics”، توقعاتها الإقتصادية الجديدة لمنطقة دول مجلس التعاون الخليجي لعام 2018.

إقرأ أيضاً:أين أصبحت الأعمال في مبنى الركاب الجديد في مطار الكويت؟

وقد توقعت الشركة أن يرتفع النمو الإقتصادي في هذه الدول بنسبة 2.5 في المئة عام 2018، على أن تعزز أسعار الطاقة المستقرة هذا النمو، حيث يتقّلب سعر خام برنت ضمن نطاقٍ ضيق يتراوح بين 50 إلى 60 دولاراً للبرميل.

إقرأ أيضاً:طريقة جديدة لدفع الغرامات في دبي

هذا وتوقعت أن تدعم أوضاع الحسابات الجارية المحسنة الناجمة عن تجديد احتياطيات النفط، الاستثمار في القطاعات غير النفطية من الاقتصاد، في ظل المحاولات التي تقوم بها دول مجلس التعاون الخليجي لتنويع اقتصاداتها بعيداً عن الاعتماد على المواد الهيدروكربونية.

إقرأ أيضاً:التوقعات الأمنية للعام 2018

المخاوف الأمنية وأسعار النفط

إلى ذلك، توقعت شركة “Moody’s Analytics” أن تستمر المخاوف الأمنية وتلك المتعلقة باللاجئين في المنطقة بعرقلة نمو الإقتصادات في المنطقة، فضلاً عن انخفاض أسعار النفط الذي أدى إلى تراجع التحويلات الواردة من دول مجلس التعاون.

إقرأ أيضاً:قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة في الإمارات…إزدهار أم تراجع؟

إضافة إلى ذلك، سيؤدي الطلب المتزايد على النفط من الأسواق الناشئة من جهة والتمديد لقرار خفض الإنتاج من قبل”أوبك” من جهة أخرى  إلى انخفاض مخزونات النفط العالمية، ودعم أسعار النفط في عام 2018، بحسب ما توقع الخبير الاقتصادي لشؤون الطاقة في “Moody’s Analytics” كريس لافاكيس.

إقرأ أيضاً:ما هي الخطوات التي تعتمدها السعودية لكسر اعتمادها على النفط؟

 وأعلن أنه سيتم تحديد سقف لأسعار النفط، وسيكثّف منتجو النفط الصخري في الولايات المتحدة عمليات التنقيب عن النفط، لضمان تداول النفط ضمن نطاقٍ محدد.



شاركوا في النقاش
المزيد من أعمال