ماذا يحصل بين “أوبر” و”سوفت بنك”؟

مصدر الصورة : عالمي

حظيت شركة “أوبر” لتكنولوجيا التوصيل وسيارات الأجرة بشهرة لا مثيل لها في عالم التوصيل والتكنولوجيا، وجمعت الملايين وباتت تنافس الشركات الأعرق والأهم في الأسواق العالمية. وها هي الآن مقبلة على استثمار جديد قد يكون الأهم والأصعب في الوقت نفسه.

اقرأ ايضاً:من هو المنافس الجديد لـ “نتفليكس”؟

وفي التفاصيل، وافقت شركة “أوبر” على عرض استثمار بقيمة 10 مليارات دولار مقدم من تحالف بقيادة مجموعة “سوفت بنك” اليابانية.

ويتكون العرض من استثمار مباشر بقيمة مليار دولار في شركة “أوبر”، إضافة إلى تقديم عرض لشراء أسهم من المساهمين الحاليين بقيمة 9 مليارات دولار، لكن احتمالات نجاح الصفقة تعتمد على اهتمام المستثمرين بالبيع، وتشمل الصفقة تغييراً في مجلس إدارة “أوبر”.

اقرأ ايضاً:كيف تتحول وسائل التواصل الاجتماعي إلى منصات تضليل إعلامي؟

ويقضي الاتفاق أيضاً بتغيير هيكل الشركة الإداري وإدراج الأسهم في البورصة في فترة أقصاها 2019.

وقالت “أوبر”: ” دخلنا في اتفاقية مع تحالف بقيادة شركة “سوفت بنك” لاستثمار عظيم، ونعتقد أن هذا الاتفاق مؤشر قوي على الثقة في إمكانات “أوبر” على المدى الطويل”. وأشارت “أوبر” عبر بيان لها أن “الاستثمار سيساعد على تطوير استثماراتنا في التكنولوجيا والتوسع المستمر لدينا في الداخل والخارج”.

اقرأ ايضاً:ما مستقبل الخدمات الرقمية في البنوك الاماراتية؟

وستساعد الصفقة بحال إتمامها الشركة على تعزيز مركزها المالي، وقد يساعدها تحالف “سوفت بنك” على عقد شراكة مع المنافسين في سوق الهند وشرق آسيا، علماً أن “سوفت بنك” مستثمر رئيس في شركتي  OLA وGRAB، المنافستين لـ”أوبر” في أسواق آسيا.

وتشير تقارير إلى أن شراء الأسهم الحالية يسمح لـ”سوفت بنك” بالاستحواذ على حصة أسهم بنسبة 14 في المئة في أوبر، في حين يقال إن مبلغ احتياطي بقيمة مليار دولار سيخصص لشراء أسهم جديدة.

لكن ثمة مخاطر بالنسبة إلى “أوبر”، فإن لم تنجح الصفقة، قد تذهب أموال “سوفت بنك” لأكبر منافسيها في الولايات المتحدة، “ليفت”، التي حظيت باستثمار من “ألفابيت”، الشركة الأم لـ”جوجل” بمبلغ مليار دولار.

اقرأ ايضاً:من هم الفائزون في جوائز “إيفي الشرق الأوسط” لهذا العام؟

وفي حال نجاح الصفقة، ستتولى “سوفت بنك” دور الداعم لـ”أوبر”، خصوصاً بعد السنوات الأخيرة من دخول أعضاء مجلس إدارة جدد وخروج آخرين، ليساعد الصندوق على إعادة الثقة بإدارة الشركة.

وقد يكون نجاح الصفقة عرضاً أولياً جماهيرياً مصغّراً لشركة “أوبر” قبل عرضها بالفعل للاكتتاب في العام 2019.


الأوسمة

شاركوا في النقاش
المحرر: Nisrine Mekhael