فضيحة مالية في “نيسان”… وتوقيف كارلوس غصن

أوقفت الشرطة اليابانبة رئيس تحالف “رينو-نيسان-ميتسوبيشي” كارلوس غصن، بعد أن أكدت شركة “نيسان” اليابانية أن رئيسها متورط في فضيحة مالية.

إقرأ أيضاً:1.1 مليار دولار حجم التجارة الإلكترونية المتوقع بالكويت في العام 2020

وذكر تلفزيون إن.إتش.كي الرسمي أن “مكتب مدعي منطقة طوكيو قام بتوقيف رئيس مجلس إدارة نيسان غصن بشبهة انتهاك القانون”، وذلك بعد تقارير عن خضوعه للتحقيق من قبل النيابة العامة.

من جانبها، أكدت شركة صناعة السيارات معلومات صحفية، مفادها أن رئيس مجلس إدارتها “أعلن على مدى عدة سنوات عن عائدات تقل عن مدخوله الفعلي”، بحسب نتائج تحقيق داخلي. وأضافت المجموعة: “إلى جانب ذلك، تم اكتشاف عدة أعمال سوء سلوك مثل استخدام أملاك الشركة لغايات شخصية”، مشيرة إلى أنها ستقترح على مجلس الإدارة “إقالته من منصبه سريعا”.

إقرأ أيضاً:مرسيدس-بنز الفئة-C سيدان …قيادة ممتعة وسليمة !

وكانت صحيفة “أساهي شيمبون” اليابانية قد قالت على موقعها على الإنترنت، إن مكتب مدعي طوكيو يقوم باستجواب غصن، وقد يتم توقيفه في وقت قريب جدا وتوجيه تهم له.

وقام رجل الأعمال، ذو الأصول اللبنانية، والمولود في البرازيل، بإعادة هيكلة “رينو” و”نيسان” بدءاً من تسعينات القرن الماضي.

وسارعت “رينو” إلى إنقاذ شركة السيارات اليابانية التي كانت تواجه صعوبات في 1999، فيما قام غصن بخفض التكلفة والوظائف في عملية ضخمة.

إقرأ أيضاً:السعودية…وجهة مثالية لاستقطاب الاستثمارات المختلفة

في 2016 تولى غصن إدارة “ميستوبيشي” التي كانت تواجه صعوبات بعد أن اشترت “نيسان” ثلث أسهما مقابل 2.2 مليار دولار، فيما كانت تواجه فضيحة التلاعب ببيانات قراءات استهلاك الوقود ما أدى إلى تراجع مبيعاتها.

واليوم يعد كارلوس غصن واحداً من أبرز 50 رجلاً في عالم السياسة والأعمال.



شاركوا في النقاش
المحرر: Julie Majdalani
nd you ca