صفقة ضخمة بين “أرامكو” و”جوجل”… ما هي؟

مصدر الصورة: عالمي

نقل موقع “أريبيان بيزنس” عن تقرير صادر في صحيفة “وول ستريت” الأمريكية عن نية سعودية لبناء مركز تكنولوجي ضخم داخل المملكة على غرار وادي السيليكون في مدينة سان فرانسيسكو الأمريكية.

إقرأ أيضاً:شاهدوا المسار الانزلاقي الأطول على الإطلاق في رأس الخيمة

تفاصيل الصفقة

كشفت مصادر مطلعة على تفاصيل الصفقة أن محادثات تجري بين شركة “ألفابيت”(Alphabet) ، الشركة الأم لـ”جوجل”، وعملاق النفط السعودي “أرامكو” لبناء مركز تكنولوجي داخل المملكة. وذكرت المصادر أن كبار المسؤولين التنفيذيين في الشركتين السعودية والأمريكية يجرون مباحثات منذ عدة أشهر حول مشروع مشترك بتشجيع من ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان لجلب المزيد من الخبرات والتقنية للمملكة.

إقرأ أيضاً:10 خصائص من أيفون ستغير حياتك!

ووصلت المباحثات تقريباً إلى صيغة اتفاق حول بناء “وادي السيليكون” في السعودية، وبموجب الاتفاق الشركة الأم لـ”جوجل” ستدعم “أرامكو” في بناء مراكز البيانات الكبرى في المملكة.

إقرأ أيضاً:هل تتمنى أن يوفر لك عملك إجازات مدفوعة؟ عليك إذاً الانتقال إلى هذه البلدان

وبحسب “وول ستريت جورنال”، تعزز هذه الصفقة قطاع التكنولوجيا في المملكة، وهو هدف أشار إليه الأمير محمد بن سلمان باعتباره جزءاً أساسياً من خطط رؤية 2030.

إقرأ أيضاً:خسارة متتالية لـ”فيسبوك” بعد التغييرات الجذرية

الهدف

وتوقعت الصحيفة الأمريكية أن يكون المشروع ضخماً ليصبح مدرجاً في البورصة السعودية، بالرغم من عدم الكشف عن بنود الصفقة والمبالغ المتوقعة. وقد يساعد هذا المشروع “أرامكو” على التوسع في الولايات المتحدة، أما “جوجل” فتهدف من هذا المشروع  إلى أن يكون لها موطئ قدم في السعودية، ومن المتوقع أن يُعلن عن هذه الصفقة في رحلة الأمير محمد بن سلمان إلى الولايات المتحدة في العام الحالي.

إقرأ أيضاً:ما هو الموقع المالي لدولة الكويت؟

مشروعان جديدان لـ”أرامكو”

وكانت وكالة “رويترز” قد نقلت عن مصادر في قطاع النفط قولهم إنه من المتوقع أن تطرح شركة “أرامكو” مناقصة في يوليو لبناء منشآت لتوسيع حقل المرجان النفطي، بينما من المتوقع أن تصدر مناقصة أخرى لتوسيع حقل بري بحلول الربع الثالث أو الرابع من هذا العام.



شاركوا في النقاش
المحرر: Julie Majdalani