ثلاث طرق لتركيز الاستثمارات على الابتكار والتحول

بقلم كريستيان رايلي، نائب الرئيس، والرئيس التنفيذي للمعلومات لدى سيتركس

لا يتعلق النجاح بالنسبة لمدراء المعلومات التنفيذيين في هذه الأيام بالتكنولوجيا فحسب، بل يتعلق أيضاً باستخدام التكنولوجيا في دفع عملية الابتكار وإضافة قيمة للشركات. ويتعلق بتوفير مساحات عمل رقمية آمنة ومستمرة – دون نفقات باهظة في رأس المال. فضلاً عن تعلق النجاح بالتوسع بشكل آمن وآمن في أسواق ومناطق جديدة. وبعبارة أخرى، يمكن تعريف النجاح من خلال الاستثمارات التكنولوجية الاستراتيجية التي تمكّن الأعمال وتدفع عمليات الابتكار. فالحديث عن النجاح أسهل بالطبع من تحقيقه.

يتمثل جزء كبير من النجاح اليوم في ضبط التكاليف مع توسيع نطاق الخدمات ليشمل مجموعة واسعة من الأشخاص والأجهزة والأشياء. يجب أن تصبح مؤسسة التقنية الحديثة شريكاً للأعمال – وليس مركز التكلفة – ومكملاً للقيمة التنافسية والاستثمار الاستراتيجي.

إقرأ أيضاً:ماريوت الدولية تعتزم إضافة حوالي 20 منشأة جديدة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا

كيف يمكنك مواجهة هذا التحدي؟ من خلال عمليات الجرد ومراقبة الأصول الثابتة يمكنك تحديد الهدر المحتمل. ومن خلال الفهم الكامل للخوادم المادية والبيانات والأجهزة والتطبيقات في نطاق اختصاصك، ستكون قد اتخذت تدابير لإدارة هذه الخوادم والتحكم فيها وتأمينها.

لقد حان الوقت الآن إلى تركيز مواردك الهامة على تسريع نتائج الأعمال بدلاً من إدارة مهام التقنية اليومية. وإذا اتخذت خطوات في هذا الاتجاه من خلال اعتماد استراتيجية سحابية لتسريع الابتكار وخفة الحركة مع ضمان المرونة والتحكم. فماذا بعد؟

إليك أهم ثلاث طرق لتركيز استثماراتك في تكنولوجيا المعلومات:

  1. الاستفادة من التحليلات المتقدمة

قال ما يقرب من 80 بالمائة من مدراء المعلومات التنفيذيين في استطلاع أجرته IDG أنهم سيحددون أولويات الإنفاق على تحليلات البيانات في عامي 2018 و2019. على الرغم من أن الغالبية العظمى من العمليات التجارية لا يزال يحكمها وينفذها أشخاص بشريين، إلا أن التحليلات المتقدمة مثل التعلم الآلي، تستخدم البيانات لأتمتة العمل الذي كان يعتمد فيما قبل على العامل البشري. يعمل ذلك على تحسين سرعة ودقة وكفاءة عمليات الحوسبة حتى يتمكن العاملين من التركيز على المهام ذات قيمة أعلى.

إقرأ أيضاً:موسم جديد لفريق مرسيدس إيه إم جي بتروناس موتورسبورت في سباقات فورمولا 1

  1. تبسيط الشبكات الهجينة السحابية

وفقًا لمعلومات “آي دي سي إنفوبريف” مؤخراً، لقد أصبحت الشركات تتبنى حلولًا سحابية متعددة لاكتساب مرونة تنظيمية، واستيعاب التطبيقات الحالية والجديدة، وضمان وجود التطبيقات في بيئات محسّنة. لكن “آي دي سي” ذكرت أيضاً أن 82 بالمائة من الشركات تعتقد أن البنية التحتية المعقدة للشبكة تعيق قدرتها على نقل التطبيقات إلى السحابة. عندما تقوم بتبسيط شبكاتك وتأمينها وتحسينها من أجل الأداء، فإنك تمنح المستخدمين الوصول الآمن والبسيط إلى التطبيقات والبيانات التي يحتاجون إليها – من أي جهاز وفي أي مكان.

  1. تنفيذ مساحات العمل الرقمية

تعمل مساحة العمل الرقمية على توحيد الوصول إلى جميع التطبيقات التي يعتمد عليها المستخدمون – الحواسب والمحمول والإنترنت والبرمجيات كخدمة – مع الأداء والأمان اللذين يتكيفان مع سياق المستخدم. صُممت مساحة عمل رقمية خصيصاً لتحقيق زيادة وضوح وتبسيط إدارة جميع التطبيقات والبيانات والمستخدمين والأجهزة، وتدرك الفوائد الكاملة للاستراتيجيات الهجينة والمتعددة السحابية.

الابتكار كأولوية استثمار

إن القيام بهذه الاستثمارات الآن يمكن أن يساعد في إعداد شركتك – ومؤسسة تكنولوجيا المعلومات – لمستقبل مربح. من خلال التخطيط الدقيق والمواءمة مع أهداف العمل، يمكن لهذه الاستثمارات أن تضع تكنولوجيا المعلومات كعامل تغيير وإعداد الشركات للمستقبل.

إقرأ أيضاً:خطط كويتية للتوسع بالنشاط اللوجستي

يشير استطلاع أجرته شركة ديلويت إلى أن “ميزانيات تكنولوجيا المعلومات في الشركات عالية الأداء تمثل نسبة مئوية أقل من إجمالي الإيرادات، مما قد يعني أن مديري المعلومات في هذه الشركات يستخدمون بشكل أكثر فعالية أموال التكنولوجيا الخاصة بهم”. من المرجح أن يحصل مديري المعلومات في الشركات عالية الأداء على زيادات سنوية في الميزانية واحتمالية أقل في خفض تلك الميزانية”.

ما هي الاستراتيجيات الرابحة التي يمكنك تطبيقها الآن؟ سارع في تطبيق خطة السحابة الخاصة بك في البيئة الخاصة بك. وابحث عن الخدمات التي يمكنك استضافتها وإيصالها من أي مكان تختاره – بما في ذلك البنية الأساسية القديمة – مما يمنحك الحرية في الدخول في كل الخدمات السحابية دفعة واحدة أو بدء الخدمة واحدة تلو الأخرى، أو اتباع نهج هجين. بغض النظر عن المكان الذي توجد فيه الخدمات، يجب دمج التطبيقات والأجهزة والبيانات بسهولة وإدارتها من خلال وحدة تحكم واحدة لتجربة مستخدم موحدة.


الأوسمة

شاركوا في النقاش
المحرر: Julie Majdalani
nd you ca