تعرفوا على عملية التصدير الأولى من نوعها في تاريخ الكويت

مصدر الصورة: عالمي

في عملية هي الأولى من نوعها في تاريخ الكويت، من المقرر أن تجري مؤسسة البترول الكويتية العملية الأولى لتصدير النفط الخام الخفيف الذي يتميز بجودة عالية ومحتوى كبريتي منخفض، ما يحقق عوائد مجزية للكويت في الأسواق العالمية.

إقرأ أيضاً:المنتخب الألماني حامل لقب كاس العالم 2014 …هل سيفوز هذه المرة أيضاً؟

وكشف وزير النفط ووزير الكهرباء والماء، بخيت الرشيدي، أن شركة نفط الكويت نجحت في إنتاج النفط الخام الخفيف المنتج من وحدات الإنتاج الجوراسية وفصله، وتعكف حالياً مؤسسة البترول الكويتية ممثلة في قطاع التسويق العالمي على التجهيز لتصدير هذا النوع من النفط، ويتوقع أن تُصدر الشحنة الأولى في نهاية الشهر الجاري، على أن يضاف إلى الأنواع الأخرى من النفوط الكويتية المتاحة للتصدير.

الكمية وكيفية التسويق

وتتراوح حالياً كميات النفط الخفيف التي تنتجها شركة نفط الكويت بين 120 و200 ألف برميل يومياً، ومن المتوقع أن تُسوق تلك الكميات في الأسواق التقليدية التي تتعامل معها الكويت كاليابان وكوريا والصين.

إقرأ أيضاً:بعد أبوظبي… دبي تتخذ خطوات جديدة لتعزيز النمو

وقالت مصادر نفطية مسؤولة لـ”الأنباء” إن شركة نفط الكويت نسقت في خلال الفترة الماضية الجهود مع قطاع التسويق العالمي لتحقيق نقلة نوعية في تاريخ الكويت من خلال التنفيذ الناجح لعملية الفصل بين كل من النفط الخام الخفيف الممتاز والنفط الخام الثقيل، ليتم إطلاقهما بمثابة منتجين في السوق العالمية بجانب منتج الكويت الأساسي وهو خام التصدير الكويتي.

المركز الأول

وفي هذا السياق، احتلت دولة الكويت المركز الأول بين دول الشرق الأوسط على قائمة “شركة وود ماكينزي الاستشارية” لأضخم 10 مشاريع يجري تنفيذها في قطاع النفط والغاز في الوقت الحاضر، وهو مشروع تطوير النفط الثقيل في حقل فارس السفلي الذي يستهدف استغلال الاحتياطي الضخم الذي يتراوح بين 7 مليارات و15 مليار برميل من النفط والذي يعتبر أكبر المشاريع النشطة في الكويت والشرق الأوسط، وتبلغ تكلفته 4100 مليون دولار.

إقرأ أيضاً:لهذه الأسباب ستشكل 2019 سنة صعبة اقتصادياً!

وتهدف المرحلة الأولى من المشروع إلى إنتاج 60 ألف برميل يومياً على مدى 10 سنوات من بدء التشغيل المتوقع أن يبدأ هذا العام، على أن يرتفع في المراحل المستقبلية إلى 270 ألف برميل يومياً.

ويأتي ذلك في سياق خطط مؤسسة البترول الكويتية التي وضعت ميزانية رأسمالية قدرها 112 مليار دولار لاستثمارها على مدى السنوات الخمس القادمة لرفع الطاقة الإنتاجية من المستوى الحالي البالغ 3.2 ملايين برميل يومياً إلى 4 ملايين برميل يومياً بحلول العام 2020.

إقرأ أيضاً:50 مليار درهم لتحفيز اقتصاد أبوظبي‎

واستحوذت الكويت على مشروعين من أضخم 10 مشاريع في مراحل ما قبل التنفيذ على قائمة “وود ماكينزي” وهما المرحلة الأولى من الجوراسي لإنتاج الغاز بكلفة تصل إلى 3634 مليون دولار، والمرحلة الثانية من توسعة إنتاج النفط والغاز الجوراسيين غير المصاحبين بكلفة 1900 مليون دولار ويتوقع إنجاز المشروعين في العام 2021.



شاركوا في النقاش
المحرر: Julie Majdalani