تعرفوا على الطريقة الجديدة لتسويق العلامات التجارية

مصدر الصورة: عالمي

يؤمن 94% من خبراء التسويق في المؤسسات في دولة الإمارات بأن التعاون مع المؤثرين على مواقع التواصل الاجتماعي يعدّ عاملاً مساهماً في نجاح علاماتهم التجارية، ما يمثل تحولاً كبيراً مقارنةً بوسائل الإعلان التقليدية والمعروفة.

إقرأ أيضاً:كيف تحقق الامارات تنوعاً ملحوظاً في اقتصادها؟

وأتت هذه النتيجة في استطلاع الرأي بنسخته الثانية أجرته شركة “بي بي جي كون آند وولف” بالتعاون مع شركة “يوغوف للأبحاث التسويقية”، الذي شمل أكثر من 100 خبير في مجال التسويق والاتصالات ومدراء العلامات في المؤسسات عبر عدة قطاعات في الإمارات، بهدف تقييم التوجهات الحالية المرتبطة بالتعامل مع المؤثرين على مواقع التواصل الاجتماعي في برامجهم التسويقية.

إقرأ أيضاً:ما هي المدن الأكثر إبداعاً في العالم؟

وأظهر الاستطلاع أن 49% من المشاركين يتعاونون حالياً مع المؤثرين لتسويق علاماتهم في المنطقة، في حين يرى القسم الأكبر من العلامات التجارية أن الخطط التسويقية التي يطلقونها بالتعاون مع المؤثرين قد مكنتهم من دخول المجتمع الرقمي والوصول إلى جمهورهم المستهدف وتحقيق عائدات جيدة على الإستثمار نتيجة لذلك.

سمات أساسية للمؤثرين

في هذا المجال، أوضح خبراء التسويق أنهم يختارون المؤثرين وفق سمات أساسية. وتصدرت قائمة السمات “شهرة الشخصية المؤثرة في المجتمع” وتميزها بعدد المتابعين وغنى المحتوى بنسبة 39%.

إقرأ أيضاً: كم سترتفع كلفة المعيشة في الإمارات بعد تطبيق القيمة المضافة؟

ميزانية العملية التسويقية

وبحسب الإستطلاع، يتوقع غالبية المؤثرين أن يتم تعويضهم على عدد المحتوى الذي يتم نشره على المواقع، بدلاً من نتائج الأعمال للعلامة التجارية، إذ إن 6% فقط من خبراء التسويق كشفوا أنهم يدفعون تعويضات مالية للمؤثرين بناءً على نتائج الأعمال الفعلية للعلامة التجارية.

وتشهد ميزانيات التسويق عبر وسائل التواصل الإجتماعي نمواً ملحوظاً أيضاً، إذ أشارت 43% من العلامات التجارية إلى أنها أنفقت ما بين ألف و10 آلاف دولار أميركي لكل حملة تعاونوا فيها مع أحد المؤثرين في دولة الإمارات، بينما ذكرت 34% من العلامات أنها قد تنفق ما بين 10 آلاف و50 ألف دولار على حملة واحدة. وأشار 63% منهم إلى أن الأجور التي طلبها المؤثرون كانت معقولة.

إقرأ أيضاً:ماذا تشمل اللائحة التنفيذية لضريبة القيمة المضافة في الإمارات؟

شفافية

وأشار استطلاع الرأي إلى أن 63% من العلامات التجارية تطلب أحياناً من المؤثرين نشر إخلاء مسؤولية أو التصريح بأن المحتوى المنشور هو تحت رعاية العلامة، بينما تتغاضى 24% منها عن هذا الطلب. وترى 12% من العلامات التجارية أن نشر إخلاء المسؤولية أمر ضروري وذلك عبر تصريح واستخدام هاشتاغ مثل #إعلان #رعاية.



شاركوا في النقاش
المزيد من أعمال