بالأرقام: تراجع سوق العمل في الخليج
سوق العمل في الخليج يتراجع بالمقارنة مع العام الماضي

تأثرت سوق العمل في دول الخليج بالأوضاع الإقتصادية وأسعار النفط، وقد بدأ تأثير هذه الأزمات بالظهور مع نهاية العام 2015. ومع توارد الأخبار عن خسارة عدد من الموظفين أعمالهم في المنطقة، قمنا بالنظر التقارير المتخصصة بسوق العمل في المنطقة، لنقوم باستعراض الوضع الحالي بالأرقام.

 

وفقاً لتقرير التوظيف والرواتب في دول الخليج من شركة هايز 2016

49 بالمئة: نسبة الموظفين الذين يشعرون بالإيجابية اتجاه العام 2016

69 بالمئة: كانت نسبة الموظفين الذين يشعرون بالإيجابية اتجاه العام 2015

48 بالمئة: نسبة الموظفين الذين لم يحصلوا على أي زيادة في رواتبهم في العام 2015

45 بالمئة: من الموظفين الذين تلقوا زيادة في رواتبهم، فاقت نسبة هذه الزيادة 10 بالمئة

31 بالمئة: من الموظفين قاموا بتغير وظائفهم والانتقال إلى شركات جديدة في العام 2015

57 بالمئة: من الموظفين يعتزمون تغير وظائفهم والانتقال إلى شركة جديدة خلال 12 شهر مقبل

65 بالمئة: من الموظفين يشعرون بالإيجابية اتجاه مستقبلهم الوظيفي

52 بالمئة: من الشركات تعتزم زيادة عدد الموظفين في العام 2016

70 بالمئة من الشركات تتوقع زيادة الرواتب للموظفين خلال السنة المقبلة

25 بالمئة: من بين 50  بالمئة من الموظفين الذين حصلوا على زيادة في العام 2015، قالوا أن الزيادة جاءت بسبب إصرارهم الشخصي، مقابل 23 بالمئة قالوا أن الزيادة كانت شاملة في الشركة

 

 


الأوسمة

شاركوا في النقاش
المحرر: SAH SAH