السعودية تتصدر سباق التنافس الرقمي في العالم

يتجه العالم إلى التنافس الرقمي لمواكبة التقدم التقني الذي بدأ يرخي بتأثيراته المباشرة على الاقتصاد والأسواق، بما فيها انعكاساته المتوقعة على مختلف أنواع المعاملات المستقبلية في قطاع الأعمال.

المناخ العالمي للتنافس الرقمي

التنافس الرقمي

تسارعت في الآونة الأخيرة، وتيرة الثورة التقنية التي تُساهم في دمج الذكاء الاصطناعي، والطباعة ثلاثية الأبعاد، والواقع الافتراضي معاً. ومما لا شكّ فيه أنها ستكون ذات مردود مباشر على الحياة اليومية للأفراد والدول.

فقياس ثروات الدول المستقبلية، يعتمد على مدى تأقلمها مع التغيّرات التقنية الجديدة التي تستحوذ على مناخ دعم ريادة الأعمال.

السعودية تتصدر القائمة

التنافس الرقمي

في تقريرٍ صادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي حمل عنوان “الناهض الرقمي”، تم رصد مراكز التنافس الرقمي للدول، وحجم سعي البلدان المختلفة لتطوير تقنياتها خلال السنوات الثلاث الماضية.

وتوَج هذا التقرير، المملكة العربية السعودية، بالمركز  الأول في ترتيب مجموعة الـ 20 دولة الأكثر نهوضاً في مجال التنافسي الرقمي.

ترتيب باقي الدول وطريقة التحليل

التنافس الرقمي

حصدت فرنسا في تقرير “الناهض الرقمي” المركز الثاني، وتلتها إندونيسيا ثم، الصين، الأرجنتين، اليابان، كندا، وكوريا.

بينما رصد المؤشر تراجع كل من أستراليا، روسيا، المملكة المتحدة، المكسيك، أميركا، جنوب أفريقيا، البرازيل، إيطاليا، والهند، في قياس التنافسية الرقمية.

واعتمد في هذا الترتيب على نظام الدول البيئي الرقمي، وأسلوبها في التعامل والاستثمار في المواهب وريادة أعمال الشركات.

كما اعتمد التقرير أيضاً على الخطط التي تضعها الدول، ومدى شمولها وسرعة تنفيذها، فضلاً عن الرؤية طويلة الأمد للدول نحو التحوّل الرقمي.

موقع الصين وأميركا في المؤشر التنافسي

التنافس الرقمي

رصد تقرير “ناهض الرقمي” نهوضاً ملحوظاً بقدرة الصين التنافسية في الجانب الرقمي، بنتيجة تراجع جاذبية المواهب الدولية.

كما أشار إلى تراجع الولايات المتحدة الأميركية عن، نفس المدة، محل الدراسة في قدرتها التنافسية الرقمية مقارنة بالصين وغيرها من الدول، وعلى رأسها السعودية.

هذا ويطرح المؤشر رؤية موضوعية حول التنافس الاقتصادي في المستقبل، وهي تعتمد إلى حدٍ كبير على قوة المنافسة في المجال الرقمي والتقنيات المختلفة.

وعلى صعيدٍ آخر، لا بد من الإشارة إلى دور مؤشر التنافس الرقمي الكبير في التأثير على موقع الدول الجيوسياسي أيضاً.

 



شاركوا في النقاش
المحرر: Tech AdigitalCom