الأمير الوليد بن طلال يستحوذ على حصة في “سناب شات”

استحوذ الامير الوليد بن طلال على حصة 2.3% في شركة “سناب شات” العالمية  وبقيمة إجمالية بلغت 950 مليون ريال سعودي (250 مليون دولار). وقال الأمير الوليد عبر حسابه على تويتر، إنه تمكن من إتمام صفقة الشراء لأسهم تتبع شركة سناب شات من فئة “أ” في شهر مايو الفائت، بقيمة إجمالية للسهم الواحد بلغت نحو 11 دولار.

إقرأ أيضاً:كيف اثرت تغريدة “إيلون ماسك” على الاستثمارات السعودية؟

ووفق بيان أصدره مكتبه الخاص فإن نسبة الاستحواذ تلك تضع الأمير الوليد في خانة كبار المساهمين ضمن شركة “سناب شات” العالمية. وقال الأمير في البيان: “إن استثمارنا في شركة سناب شات، يعتبر امتداداً لاستراتيجيتنا للاستثمار الشخصي في مجال التكنولوجيا الحديثة عن طريق شركات رائدة مثل حلول التنقل (ليفت) ومنصة التجارة الإلكترونية (جي دي دوت كوم) ومواقع التواصل الاجتماعي مثل (تويتر)”.

وأشار إلى  أن “سناب شات” تعتبر إحدى أكثر منصات التواصل الاجتماعي ابتكارا في العالم، متوقعاً أن تتخطى سطح إمكانياتها الحقيقة في المستقبل.

إقرأ أيضاً:الكويتيون لاعبون أساسيون في سوق العقارات الخليجية

ولفت البيان إلى أن مباحثات جرت عام 2015 بين الأمير السعودي والرئيس التنفيذي لسناب شات “إيفان شبيغل” والرئيس التنفيذي للاستراتيجية “عمران خان” أثناء زيارتهما للرياض بهدف استكشاف فرص الاستثمار في المستقبل.

إقرأ أيضاً:ما هي التوقعات للاقتصاد الكويتي؟

استئناف النشاط

يبدو أن الأمير وليد بن طلال استأنف أعماله في شركاته التجارية العالمية ومنها المملكة القابضة، وذلك بعد إطلاق سراحه يوم 27 يناير بعد احتجازه في فندق ريتز كارلتون بالرياض لمدة ثلاثة أشهر بناء على أوامر من ولي عهده الأمير محمد بن سلمان في إطار حملة قمع ضد الفساد.

وكانت قد أعلنت شركة المملكة القابضة الاسبوع الماضي أنها أبرمت صفقة قيمتها مليار ريال سعودي (266.7 مليون دولار) لشراء أسهم صدرت حديثاً في خدمة “ديزير” للموسيقى الفرنسية. على أن يتم شراء أسهم شركة “ديزير” من خلال شركة المملكة القابضة ومجموعة روتانا، وهي شركة ترفيه مقرها السعودية مملوكة بالكامل للملياردير السعودي الذي ينتج سلسلة من القنوات التي تغطي الموسيقى والسينما والدين والأخبار والدراما.

إقرأ أيضاً:أربع طرق لتخفيف أضرار السيارة على الصحة!

كما وقعت “روتانا” و”ديزر” ، اللتان تتوفران في 180 دولة ، اتفاقية حصرية طويلة الأجل لتوزيع محتوى الصوت والفيديو الشهير في روتانا في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

ونقل بيان الشركة عن الأمير الوليد قوله إن استثمار المملكة القابضة ومجموعة “روتانا” في “ديزر” يمثل أحد الاستثمارات العديدة التي نسعى إليها دائما لمساهمينا، واضاف: “سيؤدي توقيع اتفاقية التوزيع هذه إلى نقل روتانا إلى الساحة الدولية”.



شاركوا في النقاش
المحرر: Julie Majdalani
nd you ca