30 % نسبة ارتفاع التوظيف عبر الانترنت في دول الخليج!

 

أبحاث شركة مونستر الخليج، تسجّل التوظيف عبر الإنترنت في دول مجلس التعاون الخليجي زيادة بنسبة 30 بالمائة خلال الربع الثالث من عام 2018.

ويحلّل تقرير مونستر للتوظيف عبر الإنترنت واتجاهات القطاع على مدار آخر ست سنوات في جميع أنحاء المنطقة.

وتماشيًا مع نتائج البحث، رفع صندوق النقد الدولي مؤخراً التوقعات الاقتصادية لجميع دول مجلس التعاون الخليجي لعامي 2018 و، وفق بيان تنشره أريبيان بزنس2019.

اقرأ ايضاً:ما هو مستقبل الذكاء الاصطناعي في 2019؟

وبحسب تقديرات صندوق النقد الدولي في تقريره الأخير عن توقعات الاقتصاد العالمي، فإنه من المتوقع أن يتم تعزيز الوضع المالي لدولة الإمارات العربية المتحدة من خلال 2.9 في المائة، في حين توقع أن تشهد السعودية والكويت نمواً بأكثر من 2.3 في المائة في عام 2018.

وأظهر التقرير أنه على الرغم من حدوث انخفاض طفيف من الربع الأول من عام 2018 إلى الربع الثاني من نفس العام، فإن الطلب على التوظيف عبر الإنترنت في دول مجلس التعاون الخليجي يتزايد بشكل مطرد على أساس ربع سنوي منذ الربع الرابع من عام 2017.

ويسهم تنفيذ الإصلاحات الهيكلية الاقتصادية في جميع أنحاء المنطقة في تعزيز مناخ الأعمال في دول مجلس التعاون الخليجي وتحسين القدرة التنافسية في السوق، وبالتالي تقدم التنوع الاقتصادي والدفع تجاه خلق فرص العمل.

ووفقًا لأحدث تقرير في دول مجلس التعاون الخليجي من قبل مونستر الخليج، فإن قطاع التكنولوجيا هو أعلى القطاعات توظيفاً لعام 2018 بنسبة نمو 40٪ مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

اقرأ ايضاً:إليكم موازنة دبي لعام 2019!

ويتزامن ذلك مع الإعلانات الأخيرة لمشاريع المدينة الذكية في جميع أنحاء المنطقة – بما في ذلك مشروع الشارقة “مدينة الجادة الذكية” الذي تبلغ تكلفته 6.5 مليار دولار، ومشروع مدينة سعد العبد الله” الصديقة للبيئة في الكويت – اللذان خلقا طلباً على الوظائف في قطاع التكنولوجيا.

ووفقاً لتقرير مونستر الخليج عام 2018، فإن القطاعات الأخرى التي تنشط في التوظيف عبر الإنترنت في المنطقة خلال هذا العام تشمل السلع الاستهلاكية والنفط والغاز التي سجلت نمواً صحياً بنسبة 22 % لكل منهما.

تبع ذلك الإنتاج (بما في ذلك التصنيع) والأعمال والخدمات المالية والتأمين التي ارتفعت بنسبة 17 و16% على التوالي. وسجل التعليم زيادة بنسبة 12%، في حين استفادت الكيماويات والرعاية الصحية والضيافة من معدلات نمو متساوية بلغت 8%.

اقرأ ايضاً:جولة على الشركات الأكثر نمواً في 2018!

وشهدت الهندسة (بما في ذلك الإنشاءات) وتجارة التجزئة (بما في ذلك التجارة والخدمات اللوجستية) زيادات بلغت 7 و3% على التوالي. فيما قدر آخر الأبحاث، انخفاضاً طفيفاً في قطاع الإعلان (بما في ذلك العلاقات العامة والإعلام) بنسبة 2%.



شاركوا في النقاش
المحرر: Nisrine Mekhael
nd you ca