هيئة تنمية الصادرات السعودية: صادرات البناء السعودية حققت 10 مليارات خلال عام

في الوقت الذي استمرت فيه النهضة العمرانية في المملكة العربية السعودية، لسنوات طوال مضت، وما اكتسبته منشآت القطاع الخاص الوطنية من خبرات امتدت لعشرات السنين فيما يخص البناء والتشييد والبنى التحتية لمشاريع المملكة، كشف الأمين العام لهيئة تنمية الصادرات السعودية أحمد بن عبد العزيز الحقباني، أن صادرات المملكة من مواد البناء إلى الأسواق الدولية خلال عام 2013 بلغت الـ10.6 مليار ريال، مشيراً إلى أن النسبة الأعلى من الصادرات كانت من نصيب المنتجات الحديدية والتي بلغت نسبتها من مجمل الصادرات قرابة الـ27%. 

وأوضح الحقباني خلال حفل العشاء المقام لتكريم الشركات السعودية المشاركة في المعرض الدولي للبناء والأعمال الإنشائية “الخمسة الكبار” بدبي، أن الصفائح المعدنية جاءت بالمرتبة الثانية من أجمالي الصادرات بنسبة 18%، بالإضافة إلى أن صادرات السعودية من الأنابيب بلغت 16%، فيما بلغت نسبة الأسلاك الكهربائية من الصادرات الوطنية إلى الأسواق الدولية نحو 15%.

وأضاف الحقباني خلال العرض الذي قدمه أول من أمس قائلاً: “وفيما يخص صادرات المملكة العربية السعودية من الدهانات والأصباغ فقد بلغت نسبتها 10%، من أجمالي حجم الصادرات الكلي الذي بلغ خلال عام 2013 نحو 10.6 مليار ريال، وجاءت نسبة الجص من الصادرات 7%، بينما حققت منتجات المملكة من الزجاج والسيراميك ما نسبته 5%، بالإضافة إلى أن منتجات مواد البناء الأخرى بلغت نسبة تصديرها نحو 2%، من إجمالي الـ10.6 مليارات ريال”.

وأكد الأمين العام لهيئة تنمية الصادرات السعودية في كلمته ، أن المصانع السعودية صدرت العديد من المنتجات ذات القيمة إلى جانب مواد البناء، مثل الأجهزة الأمنية المتخصصة، والإضاءة بأنواعها، إضافة إلى ألواح الألمنيوم المعزولة، مضيفاً “فضلاً على ذلك”، فقد صدرت المملكة أيضاً منتجات كألواح التحكم والتوزيع الالكترونية والقواطع والوصلات الكهربائية، التي اكتسبت ثقة عالية من قبل المستهلكين والمستوردين في دول عدة كأمريكا وفرنسا وهولندا وروسيا، وأخيراً اليونان، وتجاوزت قيمة صادراتها   أكثر من 23 مليون ريال للعام الماضي 2013 م”.

وقال الأمين العام لهيئة تنمية الصادرات: إن الأرقام والحقائق التي حققتها المصانع السعودية المصدرة، تبعث على التفاؤل بالصناعة المحلية، وإلى أي مستوى تنافسي قد تصل إليه المنتجات المصنعة داخل المملكة العربية السعودية على الصعيد العالمي.

وعن مشاركة الهيئة بـ100 شركة تقريبا داخل الجناح السعودي في المعرض الدولي للبناء والأعمال الإنشائية “الخمسة الكبار”، أكد الحقباني أن المشاركة خلال العام الماضي كانت بسيطة مقارنة بالعام الحالي، إذ أن المملكة شاركت في النسخة السابقة للمعرض بـ27 شركة فقط، بينما تضاعف عدد العارضين السعوديين ثلاث أضعاف عن العام الماضي.

وأضاف الحقباني قائلاً: “نسعى في معرض الخمسة الكبار للعام القادم 2015، إلى تحقيق رقم أكبر من ناحية عدد الشركات.



شاركوا في النقاش
المحرر: Maha fayoumi