هذه هي أبرز الإصدارات وأحدث التقنيات في ويتكس 2017

يوفّر معرض المياه والطاقة والتكنولوجيا والبيئة التاسع عشر (ويتيكس) السنوي، المنعقد في دبي حتى 25 أكتوبر، منصة فريدة للأعمال التي تهدف إلى الترويج للحلول والتقنيات الخضراء المبتكرة في مجالات المياه والطاقة النظيفة والمتجددة والبيئة والنفط والغاز والاستدامة البيئية. وكشفت الشركات المشاركة في المعرض عن أحدث تقنياتها وإصداراتها المتطورة التي تهدف الى حماية البيئة في مختلف القطاعات.

إقرأ أيضاً: دبي تشجع استخدام السيارات الكهربائية والهجينية

أما أبرز المشاركين في “ويتكس2017” هم:

جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا

تستعرض جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا بعضاً من مشاريعها البحثية الرئيسية في مجالات المياه والطاقة خلال معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة (ويتيكس 2017) ، ويضم جناح جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا (رقم CF2، القاعة “6”) عدداً من المشاريع البحثية ذات الصلة بقطاعي المياه والطاقة، حيث يجري استعراض مشروع لخفض تكلفة الخلايا الكهروضوئية وتحسين كفاءتها، وجهاز يعمل بالطاقة الشمسية لاستخلاص المياه من الغلاف الجوي، ونظام لتحلية المياه بتقنية الترطيب والتجفيف، ونظام جديد لمراقبة جودة الهواء في الإمارات باستخدام تقنيات استشعار عن بعد ونماذج برمجية متقدمة، ومشروع لتحسين عمليات معالجة المياه العادمة الهجينة، ومواد جديدة يستفاد منها في التقاط غاز ثاني أكسيد الكربون لاستخدامه في تعزيز عمليات استخراج النفط، وحلول مبتكرة تتيح تخزين الطاقة الحرارية لضمان توليد الطاقة الكهربائية بشكل متواصل اعتماداً على مصادر متجددة، ومشروع لتوظيف مواد ذكية في إنتاج المياه من الرطوبة الجوية.

كامبيون انترناشيونال

كشفت “كامبيون انترناشيونال”، الشركة الإماراتية المتخصصة في الإضاءة المستدامة للمشاريع الحضرية، عن تطوير أول تقنية ثورية للتنظيف الذاتي لخلايا وحدات الإنارة بالطاقة الشمسية في العالم، واستعرضتها للمرة الأولى عالمياً عبر منصة معرض “دبي للطاقة الشمسية” المقام بالتزامن مع معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة “ويتيكس 2017”.

وتشكل التقنية الجديدة تقدماً هامة في صناعة وحدات الإنارة بالطاقة الشمسية، كونها تأتي ضمن تصاميم الجيل الجديد من وحدات الإنارة المدمجة، وتوفر الحلول الفعّالة للتعامل مع تحديات الأجواء المغبرة والرطبة التي تحد من كفاءة وحساسية الألواح الشمسية بمرور الوقت مالم يتم تنظيفها دورياً، حيث تتيح التقنية لجديدة لألواح خلايا الإضاءة الشمسية التنظيف الذاتي لأسطح الخلايا الكهروضوئية وفق آلية يتم التحكم فيها عن بعد عبر تطبيق “كامبيون” الذكي والآمن عبر شبكة الإنترنت.

سيمنس

تستعرض شركة سيمنس خلال مشاركتها في معرض المياه والطاقة والتكنولوجيا والبيئة التاسع عشر، طرقاً جديدة لتحقيق مستقبل مستدام للطاقة مع محفظتها الرقمية. ويمكن لزوار جناح الشركة في قاعة زعبيل، التفاعل مع مختلف عروض الواقع الافتراضي التي تتضمن التوربينات الغازية عالية الكفاءة، وحلول نقل الطاقة وتوزيعها، وأنظمة تخزين الطاقة من سيمنس. وتقوم خوذة داكري المبتكرة بنقل المستخدمين إلى العالم الافتراضي كمهندسي خدمة يقومون بمهامهم. ويسمح جهاز واقع افتراضي آخر للمستخدمين باستكشاف توربينات سيمنس الغازية من أي زاوية، وهكذا يمكن لهذه التقنيات أن تساعد مالكي مرافق الطاقة والمهندسين في الحفاظ على أصولهم، وتعزيز موثوقيتها، وإطالة عمرها بكفاءة أكبر.

وتساهم توربينات سيمنس بإنتاج 40% من الطاقة الكهربائية في دولة الإمارات العربية المتحدة. وتعمل الشركة على تزويد إمارة دبي بحلول الطاقة منذ عام 1992، بما في ذلك تكنولوجيا التشغيل الآلي وحماية البنية التحتية للطاقة بما يناسب العصر الرقمي.

ﻏروﻫﻲ

شركة “ﻏروﻫﻲ” الرائدة عالمياً في قطاع التجهيزات الصحّية المشاركة أيضاً في المعرض، أكّدت من جهتها التزامها تطوير تجارب استثنائية تتمحور حول الاستدامة وحماية البيئة. وتسنّى لزوار جناح “غروهي” في المعرض الاطّلاع على خمس مجموعات من المنتجات المبتكرة الجديدة التي طرحتها الشركة في أسواق الشرق الأوسط وهي مصمّمة تماشياً مع مبادئها الأربعة ألا وهي الجودة، والتكنولوجيا، والتصميم والاستدامة.

إقرأ أيضاً: تعرفوا على المحطة العائمة الأولى في العالم لإنتاج الطاقة المتجددة من الرياح !

جنرال إلكتريك للطاقة

تشارك “جنرال إلكتريك للطاقة”، كراعٍ استراتيجي لفعاليات “ويتيكس 2017”. وتسلط الشركة الضوء خلال الحدث على مستقبل قطاع الطاقة في جناحها الذي يحمل الرقم SP11 في قاعة “زعبيل 1” بمركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض.

وتستعرض الشركة خلال مشاركتها في الفعاليات تقنياتها الرائدة في القطاع والتي تضمن مستويات أعلى من الكفاءة والمرونة والاستدامة وتوفير التكاليف في العمليات. وتتضمن هذه التقنيات حلول 9EMax لتحديث التوربينات الغازية التي يمكن أن تساعد في خفض التكاليف السنوية للوقود بما يصل إلى 5 مليون دولار، مع إمكانية زيادة العائدات بمقدار 6 مليون دولار، إضافة إلى مجموعة من حلول المعدات الداعمة لعمليات أكثر من 90 من شركات تصنيع المعدات الأصلية الخاصة بالتوربينات الغازية والبخارية والمولدات والمراجل وغيرها من العناصر الرئيسية المستخدمة في قطاع الطاقة.

كما تسلط الشركة الضوء خلال الحدث أيضاً على تقنية H-Class، أكثر التوربينات الغازية ذات الحمل العالي كفاءة في العالم والتي سجلت معدل كفاءة بالدورة المركبة وصل إلى أكثر من 63 بالمئة والتي تمتاز أيضاً بمرونتها العالمية في تحويل الوقود إلى طاقة وبتكلفة أقل؛ وتقنيات طاقة البخار فائقة الدقة ؛ وتوربينات الرياح البرية 4.8-185 ؛ وعواكس LV5 من “جنرال إلكتريك، بالإضافة إلى حلول الشبكات الذكية وغيرها الكثير.

مصدر

شركة أبوظبي لطاقة المستقبل “مصدر”، الراعي الاستراتيجي للمعرض، تستعرض خلاله محفظة مشاريع الطاقة النظيفة التي ساهمت في تطويرها محلياً وإقليمياً وعالمياً، بما في ذلك المشاريع المبتكرة في مجال تحلية المياه وتحويل النفايات إلى طاقة. وناقشت الشركة كذلك عدداً من القضايا المهمة أمام المشاركين في المعرض، مثل الابتكار في مجال التكنولوجيا النظيفة، وخيارات تحلية المياه باستخدام الطاقة المتجددة في دولة الإمارات، وفرص وتحديات تطوير المدن الذكية، والمرحلة المقبلة من التطوير العمراني المستدام.

“أفلو إنترناشونال”

تكشف شركة “أفلو إنترناشونال” التابعة لمجموعة “كونكورد كورودكس” في معرض ويتيكس2017 الستار عن أحدث ابتكاراتها وهو منتج جديد لمعالجة مياه الصرف الصحي. تقوم الشركة رسمياً بالكشف عن منتجها الجديد (MBBR) وهو اختصار (Moving Bed Biofilm Bioreactor).

وستقوم شركة “إفلو إنترناشونال” بكشف الستار عن ثلاثة منتجات جديدة من سلسلة المنتجات التي تحمل علامتها التجارية وهي – EfloMBBR™ وEfloIFAS™  و  EfloHYB™- حيث تتميز هذه المنتجات باختلاف آلية عملها التي تلبي كافة متطلبات المتعاملين وكافة التطبيقات المختلفة.

القمة العالمية للإقتصاد الأخضر ومعرض “دبي للطاقة الشمسية” بالتزامن مع ويتكس

في سياق متصل، يتزامن المعرض مع انعقاد الدورة الثانية من معرض “دبي للطاقة الشمسية” والدورة الرابعة من القمة العالمية للاقتصاد الأخضر ضمن فعاليات الأسبوع الأخضر في دبي.  ومن المتوقّع أن تستقطب القمة العالمية أكثر من 3 آلاف مشارك، ما يجعلها الفعالية الأبرز من نوعها على المستويات المحلي والإقليمي والعالمي.

إقرأ أيضاً: 5 تقنيات ذكية ستغير العالم خلال السنوات القادمة


الأوسمة

شاركوا في النقاش
المحرر: Julie Majdalani