نصائح لتوفير النفقات ان كنت ستبدأ شركتك الخاصة!

في ما يلي مجموعة نصائح التي تتعلق بكيفية توفير الأموال وضبط ميزانية المشروع لاصحاب المشروعات الصغيرة للمضي قدماً في شركاتهم الخاصة..

اختر من تتعامل معه

يتصور العمالقة دومًا من مقدمي الخدمات أن على الشركات الصغرى أن تلائم متطلباتها مع العروض التي تقدمها. في الوقت الذي يمكن أن تسعى فيه كيانات محلية أصغر إلى تعديل خدماتها بما يتلاءم مع احتياجاتك. ضع قائمة بالشركات الكبرى التي تتعامل معها، وابحث عن بدائل محلية لترى إذا ما كانت هناك شركات أخرى على استعداد لتقديم خدمات أفضل وأكثر ملاءمة لمشروعك بسعر أقل.

اقرأ ايضاً:كيف هي ردود الفعل في الإمارات تجاه برامج نتفليكس الاصلية؟

التأمين سلاح ذو حدين

تكاليف التأمين ليست بالرخيصة، سواء كنا نتحدث عن تأمين على السيارة أو المباني أو الأشخاص، لكن وإن كان يصعب أن ينصحك أحدهم باقتطاعها كاملة فمن الأفضل أن تراجع الاتفاقات بانتظام؛ لترى ما إذا كان بإمكان شركات أخرى أن تقدم عروضًا أفضل. الاستثمار في الوقت من شأنه أن يوفر عليك آلاف الدولارات كل عام، والمزايا نفسها تقريبًا. إذا كان المال محدودًا، فعليك الرفع من قيمة المبلغ المقتطع من سياسات التأمين الخاصة بك. ستحصل على مبالغ تأمينية أقل، لكن إذا حدث ووقعت كارثة في مشروعك، سيكون مجموع الديون عليك أكبر.

اللجوء إلى «فريلانسر» أفضل من التوظيف أحيانًا

هل حقًّا تظن أنك في حاجة إلى توظيف مصممي جرافيكس أو كُتاب بدوام كامل مقابل مهام قليلة خلال الشهر؟ جرب الاعتماد على مصادر خارجية مثل «فريلانسرز freelancers» (أصحاب العمل الحر)، إذ تدفع مبلغًا محددًا مقابل مهمات محددة، ولن تكون ملزمًا بدفع راتب شهري. لكن احذر من الانجرار إلى اختيار أرخص الخيارات المتاحة. فأن تدفع أكثر -مرة واحدة- مقابل عمل بجودة أعلى خير من أن تدفع أقل -مرة واحدة- مقابل عمل سيئ.

اقرأ أيضاً:هذه الشركات خفضت أيام العمل!وإليكم النتيجة!

«وحش» بطاقات الائتمان قد يلتهمك

يلجأ العديد من رواد الأعمال إلى استخدام بطاقات الائتمان التجارية بأسمائهم لضمان استمرار سير العمل. نصيحة، إذا استخدمت بطاقة ائتمان، فكن حريصًا على سداد كل المستحقات أولًا بأول كل شهر. فرسوم الفائدة تتراكم بسرعة (يبلغ متوسط نسبة الفائدة على بطاقة الائتمان 15.96%)، تعود على تصفير ديونك باستمرار، وهو ما سيضيف لمدخراتك آلاف الأوراق النقدية كل عام.

أحسن اختيار مصادر الطاقة في مؤسستك

الطاقة الجيدة ليست فقط تلك التي تكون صديقة للبيئة، بل كذلك صديقة لحافظة نقودك. استخدم مصادر ضوء موفرة للطاقة، اعتن بالنوافذ وبأنظمة المناخ في المكان. وشجع المواطنين على إطفاء أجهزة الحاسوب قبل المغادرة

اقرأ أيضاَ:قطاع السلع وتداعيات الحرب التجاريّة بين الولايات المتحدة والصين

ما الداعي إلى كل تلك المساحات الشاسعة؟

هل لديك الكثير من العملاء يرتادون مكتبك أو شركتك؟ إذا لم يكن الأمر كذلك، فما الحاجة إلى أن يكون مقر الشركة شاسعًا وفي وسط المدينة؟ لم لا تنتقل إلى موقع آخر بمساحة أقل وتوفر على نفسك بعض نفقات الإيجار؟ ما رأيك أن توفر للبعض فرص العمل من المنزل أو العمل عن بعد -طالما كان ذلك متاحًا- وتوفر على شركتك مساحات لا تحتاجها؟

الادخار صفة جيدة بالطبع، لكنك كذلك لا تستطيع تنمية شركتك بدون الاستثمار فيها، لذلك لا تبخل حيث يجب أن تكون سخيًا: ادفع أكثر للموظفين الذين يستحقون. استثمر في البرامج التي تساعد على تحسين الخدمة المقدمة للعملاء. ضخ الأموال التي توفرها في أجزاء العمل التي من شأنها أن ترفع من شأن عملك وإنتاجيته



شاركوا في النقاش
المحرر: Nisrine Mekhael