موانئ دبي تستعرض تحديات الصناعة الرئيسة وتعزيز فرص النمو

شاركت موانئ دبي العالمية في “منتدى الرؤساء التنفيذيين الافتراضي” لصناعة الموانئ، يوم 6 أكتوبر، تحت عنوان “التحديات المستقبلية للموانى والشحن فى دول مجلس التعاون الخليجي”.

وهو الحدث الذي ضم خبراء الصناعة ومتخذي القرار، لتبادل الرؤى حول العقبات التي تواجه القطاع والفرص الاستثمارية في المنطقة وتداعيات جائحة كورونا.

واستضافت الندوة الافتراضية أعضاءً من الإدارة العليا من الموانئ والمحطات البحرية في منطقة مجلس التعاون الخليجي.

وشكّل الحدث الافتراضي منصة للمحترفين للتواصل وبناء شبكة علاقات قيمة. كما تضمنت المناقشات موضوعات مختلفة شملت تحليلاً لتراجع بعض قطاعات الأعمال، والتطورات الجديدة في هذا المجال.

العقبات التي تعترض طريق الأعمال وطرق تجاوزها

شهاب الجسمي، مدير الإدارة التجارية للموانئ والمحطات في موانئ دبي العالمية

كشف مدير الإدارة التجارية لموانئ ومحطات دبي العالمية، شهاب الجسمي، عن العقبات التي تواجه خدمات الموانئ نتيجة أزمة كورونا.

وعرض للاستراتيجيات التي تتبناها موانئ دبي لمواجهة تلك التحديات. مشددا على أهمية النموذج الرقمي للأعمال في تعزيز سلسلة الأمداد والتوريد.

وعززت موانئ دبي من تدفق السلع الحيوية والإمدادات الطبية خلال كورونا. وقدمت مبادرات رقمية ركزت علي تخفيض التكاليف باسلوب متطور ساهم في تحسين الانتاجية والاستخدام الأفضل للأصول.

شملت مبادرات موانئ دبي خيار تأجير المستودعات لفترة قصيرة، والتسديد المرن للايجار الشهري، وتاجيل تسديد بعض الدفعات.ودعم العملاء في المنطقة الحرة لجبل علي، ضمن استراتيجية الإمارات العربية بتعزيز القطاع البحري وخدمات الموانئ في المنطقة.

وقال مدير عام مؤسسة الموانئ الكويتية، ورئيس اتحاد الموانئ البحرية العربية، معالي الشيخ يوسف العبد الله الصباح الناصر الصباح: “يشكل منتدى الرؤساء التنفيذيين منصة مثالية للتفاعل بيننا وبين نظرائنا. ومراجعة استراتيجياتنا لتعزيز الاقتصاد الملاحي والنقل البحري في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي”.

مكافحة الأزمة

نتيجة للجائحة العالمية، شهدت الصناعة البحرية انكماشاً كبيراً أثر بشدة على الشركات في جميع أنحاء العالم.

وحول هذا الجانب، علق مدير الإدارة التجارية للموانئ والمحطات في موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، قائلاً: “من المهم أن يلتقي المجتمع البحري ليصوغ وسائل للقضاء على التهديدات التي تواجه الأعمال التجارية، لذا، يسعدنا أن نكون جزءاً من منتدى الرؤساء التنفيذيين الذي تنظمه شركة “ترانسبورت للفعاليات”، والذي يعكس روح الوحدة والتعاون في المنطقة استجابة للتقلبات الاقتصادية”.

وتابع: “خلال الأشهر القليلة الماضية، أدركنا أهمية وجود الرؤية الاستراتيجية في مثل هذه المواقف غير المسبوقة؛ حيث تتجلى قدرات الصمود ومعايير الكفاءة لكافة الشركات. وبالنسبة لنا في موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، كان الحفاظ على استمرارية العمل، مع حماية موظفينا من مخاطر الفيروس، أولويتنا القصوى. من جانب آخر، ساعدتنا استثماراتنا المتواصلة منذ سنوات في التكنولوجيا الرقمية والأتمتة في تعزيز القدرة على تشغيل عملياتنا اللوجستية بمرونة تامة.”

سوزان هانتر، الرئيس التنفيذي لشركة إيه بي إم تيرمينالز، البحرين

بدورها، اعتبرت الرئيس التنفيذي لشركة إيه بي إم تيرمينالز، البحرين، سوزان هانتر، أن: “القطاع البحري بمثابة شريان الحياة للاقتصادات في جميع أنحاء العالم. وقد سهّل منتدى الرؤساء التنفيذيين تبادل المعرفة والتجارب العملية، ما يساهم في تعزيز التجارة الإقليمية والدولية. وعلى الرغم من ظروف الأزمة، فإن المناقشات والمراجعات حول خطة العمل التفصيلية ضرورية لنمو الأعمال التجارية



شاركوا في النقاش
المحرر: Tech AdigitalCom