ما جديد قضية كارلوس غصن؟

في متابعة لقضية رئيس مجلس إدارة شركة “نيسان” كارلوس غصن، أعلنت الشركة أن مجلس إدارتها قد “صوت بالإجماع” لإقالة غصن عن منصبه.

إقرأ أيصاً:ما هي التوقعات للاستثمار الأجنبي المباشر في الامارات؟

وأشارت الشركة في بيان أصدرته على موقعها إلى أنه تم إقالة غريج كيلي أيضاً من منصب المدير الممثل للشركة، كما أعلنت عن قرار إنشاء لجنتين: الأولى “للحصول على المشورة من طرف ثالث مستقل فيما يتعلق بنظام الإدارة والإدارة الأفضل لتعويضات المدير”، بينما ستركز اللجنة الثانية على “اقتراح الترشيحات من مجلس الإدارة لمنصب الرئاسة”.

وكانت شركة نيسان قد أعلنت الإثنين، أن السلطات اليابانية ألقت القبض على غصن كيلي بتهم “سوء السلوك” في الشركة.

وقال الرئيس التنفيذي، هيروتو سايكاوا، خلال مؤتمر صحفي في طوكيو إن “الرجلان قد ألقي القبض عليهما مساءً وهذا ما فهمته”، مضيفاً أنه يوجد “حدود لما يستطيع قوله بينما تستمر التحقيقات، كما كشفت الشركة اليابانية لصناعة السيارات، أنها أجرت تحقيقا داخليا خلال الأشهر القليلة الماضية أظهر “تورط” غصن وكيلي في أعمال “تنطوي على سوء سلوك”.

إقرأ أيصاً:تداعيات توقيف كارلوس غصن …ماذا عن تحالف رينو ونيسان؟

إلى ذلك، تتجه الحكومة الفرنسية، إلى تعيين رئيس مؤقت لشركة “رينو” للسيارات، بعد اعتقال الرئيس التنفيذي، ورئيس مجلس إدارتها، كارلوس غصن، في اليابان الإثنين، بعد أن وجهت له اتهامات بالتحايل الضريبي واستغلال منصبه.

وكان قد قال وزير المالية الفرنسي، برونو لومير، إنه سيلتقي بممثلي شركة رينو، الثلاثاء، لمناقشة تعيين الإدارة المؤقتة، لأن غصن “لم يعد قادراً على قيادة المجموعة”.

وأضاف لومير في مقابلة تلفزيونية، “أنه لن يطلب عزل غصن من مجلس إدارة الشركة، لأننا لا نملك أي دليل على تورطه. الأولوية حاليا هي تأمين مستقبل رينو”.

إقرأ أيصاً:احذروا من الهجمات الالكترونية خلال الجمعة البيضاء!

وغرد على تويتر قائلا: “إلى جميع العاملين في رينو، لا تقلقوا، نحن نتعامل مع القضية، ونتخذ جميع الإجراءات لضمان استمرارية تحالف رينو – نيسان”.

وأكد متحدث باسم “رينو”، التي تمتلك الحكومة الفرنسية 15٪ منها، أن مجلس إدارة الشركة سيجتمع مساء الثلاثاء.



شاركوا في النقاش
المحرر: Julie Majdalani