مؤتمر “كبار المديرين التنفيذيين” يبحث في خطة نحو مستقبل أكثر استدامة

الكثير من القضايا الراهنة والمهمة على الساحة العربية كالبيروقراطية والتحديات التي يعانيها القطاع الخاص وتحدي التنفيذ تطرق إليها المتحدثون في فعاليات “مؤتمر كبار المسؤولين التنفيذيين” في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية في جدة في المملكة العربية السعودية اليوم الأربعاء.

اقرأ ايضاً:أهم 5 مقتطفات من ظهور مارك زوكربيرغ أمام مجلس الشيوخ

وتعتبر “جوائز ومؤتمر كبار المسؤولين التنفيذين” في نسختها الرابعة فرصة استثنائية للتواصل وتبادل الأفكار. تجدر الإشارة إلى أن هذه الفعالية تقام للمرة الثانية على التوالي في المملكة العربية السعودية، علماً أن المؤتمر بدأ البارحة بالنسخة الأولى لـ”منتدى النساء العربيات” وينتهي اليوم.

نحو مستقبل أكثر استدامة

عن التحول الهائل الذي تمر به المنطقة حالياً، قال جوليان الهواري، الرئيس التنفيذي لشركة “ميدياكويست”، الجهة المسؤولة عن “مؤتمر وجوائز كبار الرؤساء التنفيذيين”، إن هذا المؤتمر يمنح فرصة نادرة للمتحدثين والحاضرين لرسم خطة نحو مستقبل أكثر استدامة.

اقرأ ايضاً:خطوة جديدة نحو التكافؤ بين الرجال والنساء في الإمارات!

وفي هذا السياق، قال الهواري: “طرأ على المنطقة تغيير كبير طال العالم بأسره ونشهد الآن بروز نماذج جديدة. وأصبح الوضع يتسم بتنافسية بارزة، وفي الوقت عينه نرى أن الملعب ليس منصفاً في المنطقة. لذا ينبغي علينا أن نكتشف كيف يمكننا الارتقاء بالمشاريع إلى مستوى مثالي من التنفيذ من خلال استراتيجية نطبقها”.

وأضاف قائلاً: “ينبغي علينا أيضاً أن نكتشف كيفية إنقاذ الحلقة الأضعف في المجتمع، فالعالم العربي يحتاج إلى نموذج اجتماعي صلب من دون إضافة المزيد من طبقات البيروقراطية”.

اقرأ أيضاً:أول صحيفة في السعودية تحقق المساواة بين الجنسين

“البيروقراطية عدو التقدم”

قال خالد المعينا، الشريك الإداري في شركة “كوارتز كوميونيكيشنز”، لمجلة “ترندز”: “يكمن التغيير الجذري في تغيير العقلية وينبغي التركيز على الإنتاجية والتسليم. ويجب على المشاريع الضخمة أن تخضع لرقابة دقيقة وتتسم بمهارة عالية وتتطلب مقاربة احترافية. ولسوء الحظ، البيروقراطية ما هي إلا عدو التقدم”.



شاركوا في النقاش
المحرر: Nisrine Mekhael