للمرأة السعودية التي تريد أن تبدأ بنشاط تجاري… إليك هذا الخبر
سيدات الأعمال في الخليج تمكنوا من شق طريقهم إلى القمة

مصدر الصورة: عالمي

بدأت المملكة العربية السعودية في الأشهر الأخيرة بترك مساحة للمرأة لم تكن متوافرة من قبل. فبعد السماح لها بالقيادة وحضور مباريات كرة القدم، قررت السلطات السعودية السماح للمرأة في المملكة ببدء عملها التجاري والاستفادة من الخدمات التي تعتمدها المؤسسات الحكومية، من دون الحاجة إلى موافقة من ولي الأمر، وذلك بهدف دعم القطاع الخاص.

إقرأ أيضاً:“فوربس” تنشر قائمة جديدة من نوعها… وما علاقة العملات الرقمية؟

وضمن المبادرة تحت هاشتاج #ما_يِحتاج التي أطلقتها وزارة التجارة والاستثمار لتسهيل أعمال القطاع الخاص، أصدرت بياناً لها نشرته على موقعها جاء فيه: “الآن بإمكان المرأة البدء بعملها التجاري والاستفادة من الخدمات الحكومية دون الحاجة لما يثبت موافقة ولي الأمر”.

إقرأ أيضاً:كل ما عليك معرفته عن أكبر كوارث الطيران في إيران!

رؤية المملكة 2030

تجدر الإشارة إلى أنه عادةً ما يُطلب من المرأة موافقة ولي أمرها، الزوج أو الأب أو الأخ، لإنجاز معاملاتها في الدوائر الحكومية. وتحتاج إلى موافقته للقيام بنشاطات أخرى، بينها السفر إلى الخارج والدراسة.

وتعمل الحكومة في إطار خطتها رؤية المملكة 2030 على إدخال النساء إلى سوق العمل، مع سعيها إلى جذب الاستثمارات لتنويع اقتصادها وترك الاعتماد على الإيرادات النفطية.

إقرأ أيضاً:ما هي الدول التي تتمتع بأكبر سوق للأغذية والمشروبات في المنطقة

محققة للمرة الأولى

وأعلن مكتب النائب العام السعودي في وقت سابق أنه سيعين نساء في وظيفة محققة للمرة الأولى. وأعلنت دائرة الجوازات أنها تلقت 107 آلاف طلب لتولي 140 وظيفة شاغرة ومخصصة للنساء في المطارات والمعابر الحدودية.

وفي خلال السنوات الأربع الأخيرة، ارتفع عدد السعوديات في سوق العمل بنسبة 130%، ما يُعدّ تطوراً مهماً ونقلة نوعية، خصوصاً بعد دخول المرأة السعوديّة مجال العمل في المطارات وقطاع الطيران منذ العام 2014، عندما دشّن محافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد الكاونترات النسائيّة في قسم الجوازات في مطار الملك عبد العزيز الدولي في جدة وفي عدد من مطارات المملكة أيضاً.



شاركوا في النقاش
المحرر: Julie Majdalani