كيف استحوذ “التجزئة” على 26% من الاستثمارات الأجنبية بالإمارات؟

تسعى دولة الإمارات العربية المتحدة منذ العام الماضي، لتحفيز سوق قطاع التجزئة بشكلٍ كبير. وبدأ الجهاز المصرفي الإماراتي بزيادة التسهيلات المالية المقدمة لتجارة التجزئة في البلاد، ليبلغ إجمالي قيمة الائتمان المقدم للقطاع 50.4 مليار درهم خلال الأشهر الـ9 الأولى من عام 2019.

وأُعلن خلال الاجتماع الموسّع الذي عُقد مؤخراً، بين كل من وزير الاقتصاد الإماراتي عبدالله بن طوق المري، ووزير دولة للتجارة الخارجية الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، ووزير دولة لريادة الأعمال والمشاريع الصغيرة والمتوسطة الدكتور أحمد بن عبد الله حميد بالهول الفلاسي، عن زيادة القدرة التنافسية لدى قطاع التجزئة بالإمارات، والذي استحوذ على نسبة 26% من إجمالي الاستثمارات الأجنبية المباشرة في أسواق البلاد.

تعزيزات العام الماضي أنقذت الوضع الراهن

جاء هذا النمو نتيجة تعزيزات مستمرة للقطاع منذ العام الماضي، لا سيما وأن القطاع حصل على تسهيلات بنحو 32% من إجمالي التسهيلات التي حصل عليها القطاع التجاري في الإمارات، منذ يناير 2019 وحتى سبتمبر من العام ذاته.

ومع الأزمة الاقتصادية التي اجتاحت العالم منذ مطلع العام الجاري بسبب انتشار فيروس كورونا، والتي ما زالت آثارها مستمرة وستظل لفترةٍ طويلة، أطلق مركز دبي المالي العالمي حزمة إضافية لدعم تجار ومحال التجزئة ضمن المركز.

إعفاءات وتسهيلات لعودة الأجانب

تضمنت هذه الإجراءات إعفاء من قيمة الإيجار الأساسي لمدة 3 أشهر. وجاء ذلك متوافقاً مع توجيهات القيادة الرشيدة بالإمارات لدعم القطاعات الأكثر تضرراً من فيروس كورونا، بشكلٍ يسمح لها بالاستمرار في تنفيذ أعمالها. ويشمل هذا القرار الشركات الصغيرة والمتوسطة تحديداً، لأنها من أكثر الأعمال المتضررة من الإغلاق والحجر الصحي خلال الشهور الماضية.

ومن بين الإجراءات الحكومية الداعمة لحركة التجارة والأعمال، القرار الذي اتخذته حكومة الإمارات الأسبوع الماضي، برفع القيود التي كانت تلزم المقيمين الأجانب الموجودين في الخارج بالحصول على الموافقة قبل العودة إلى أراضيها.

يذكر أنه خلال الأسبوع الأول من الشهر الجاري، كشفت البيانات الصادرة من مرصد دبي للاستثمار عن وصول حجم الاستثمار المباشر بدبي إلى 12 مليار درهم، خلال فترة النصف الأول من العام الجاري، وذلك مقابل استثمارات بنحو 46.6 مليار درهم في العام الماضي.



شاركوا في النقاش
المحرر: Tech AdigitalCom