فضيحة في “كريم”… إليكم تفاصيلها
كريم

مصدر الصورة: عالمي

تعرضت شركة “كريم” للنقل والتنقل الذكي في دبي لهجوم إلكتروني أدى إلى سرقة البيانات الشخصية لـ14 مليون عميل في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وباكستان وتركيا.

إقرأ أيضاً:لمَ تعتبر السياحة الصناعة الأقوى في الإمارات؟

وقالت الشركة إنها اكتشفت الهجوم في 14 يناير لكنها أشارت إلى أنها “لا تملك أيّ دليل على تزوير أو سوء استخدام أدى إلى هذا الحادث”.

وفي رسالة إلى العملاء، قالت “كريم”: “من مسؤوليتنا أن نكون منفتحين وصادقين معكم وأن نعيد تأكيد التزامنا بحماية خصوصيتكم وبياناتكم، كما نريد أن نتشارك معكم الإجراءات التي نتخذها لمعالجة هذه القضية ومنع حدوثها في المستقبل”.

وأكدت الشركة أنه بمجرد اكتشاف الانتهاك، شرعت في إجراء تحقيق شامل يشارك فيه خبراء بارزون في مجال الأمن الإلكتروني للمساعدة في تعزيز الأنظمة الأمنية، مضيفةً: “نعمل أيضاً مع وكالات لتطبيق القانون”.

إقرأ أيضاً:هذا البلد هو الأقل تعرضاً للهجمات الإلكترونية في المنطقة

وتابعت الشركة:” طوال الحادثة، كانت أولويتنا حماية البيانات والخصوصية لعملائنا، ومنذ اكتشاف المشكلة عملنا على فهم ما حدث ومن تأثر بها وما يتعين علينا القيام به لتعزيز دفاعاتنا”.

واعتذرت الشركة عن هذا الخرق، مؤكدةً أنها ستبقى مكرسة لرسالتها المتمثلة في دعم ملايين السائقين والزبائن في المنطقة الذين يعتمدون على “كريم” لكسب لقمة العيش.

وحثت العملاء على وضع كلمات المرور الجيدة من خلال تحديثها على التطبيق والحذر من أيّ اتصالات غير مرغوب فيها تطلب معلومات شخصية.

إقرأ أيضاً:خاص: الخطوط الجوية التركية داعم للاقتصاد ومنشّط للسياحة

وتابع بيان الشركة: “تدرك “كريم” أهمية خصوصيتك، ونراجع بانتظام أنظمتنا الأمنية ونحدثها، لكن هذه المرة لم تكن كافية لمنع أيّ هجوم. وفي حين أن كل منظمة غير محصنة تماماً من خطر الجريمة السيبرانية، نحن ملتزمون بحماية البيانات الخاصة بالذين وضعوا ثقتهم بنا”.

أسطول “كريم”

لدى “كريم” حالياً نصف مليون سائق ويبلغ معدل النمو 30%، إذ كان لدى الشركة 100 ألف كابتن في نهاية العام 2016 وأصبحوا نصف مليون في العام 2017.

إقرأ أيضاً:نادي دبي لليخوت والغولف..يغيّر معالم قطاع الملاحة الترفيهية

ويبلغ حجم الأسطول 5 آلاف سيارة في دبي فحسب، وفي الدولة بأكملها ما يقارب 6 آلاف في وقت تتواجد الشركة في كل الإمارات تقريباً.

أما في السعودية فيستخدم التطبييق اليوم 80 ألف مواطن سعودي، وتخطط الشركة لأن يكون لديها 100 ألف سائقة في السعودية قبل نهاية العام 2018.



شاركوا في النقاش
المحرر: Julie Majdalani