شوبارد في سباق ميلي ميليا 2019!
  • - Mille Miglia 2019 - Oldtimer Race - Rallye -Reportage - Brescia - 15.05.2019 ©Alexandra Pauli for Chopard

  • Start - Mille Miglia 2019 - Oldtimer Race - Rallye -Reportage - Brescia - 15.05.2019 ©Alexandra Pauli for Chopard

  • - Mille Miglia 2019 - Oldtimer Race - Rallye -Reportage - Brescia - 15.05.2019 ©Alexandra Pauli for Chopard

تعود شوبارد لتشارك للمرة 31 في دورة سباق ميلي ميليا في لعام 2019 بوصفها شريكاً تاريخياً ومسجل التوقيت الرسمي للسباق. وفي هذا العام في الفترة الواقعة مابين 15 و 18 مايو، شارك كارل-فريدريك شوفوليه، الرئيس الشريك في دار شوبارد، الشغوف بالسيارات في هذا السباق، حيث قاد سيارة مرسيدس (Mercedes Benz 300 SL) (بأبوابها التي تنفتح كجناح النورس). وللمرة الأولى رافقه ابنته كارولين-ماري وريثة شغف عائلة شوفوليه بالسباقات، كما انضم الممثل الأميركي المغرم بالسيارات سكوت إيستوود إلى فريق شوبارد في سيارة بورشه (Porsche 550 Spyder) إلى جانب المتسابق الفرنسي الشهير رومان دوماس. وكشفت شوبارد التي تشتهر بارتباطها بالسيارات التاريخية، عن أحدث إصداراتها ضمن مجموعة ساعات الكرونوغراف (Mille Miglia Race Edition)، بالإضافة إلى موديلان جديدان يضمان: ساعة (Mille Miglia GTS Power Control)، وساعة تحتفل بها شوبارد بالذكرى المئوية لتأسيس شركة زاغاتو لتصميم وصناعة هياكل السيارات.

اقرأ ايضاً:انخفاض المبيعات العالمية للهواتف الذكية

كانت شوبارد، منذ عام 1988، شريكاً مخلصاً لسباق التحمل ميلي ميليا وتحتفي به من خلال تعاونها الوثيق معه والذي ينبع من شغف أجيال عائلة شوفوليه باقتناء السيارات التاريخية التي يشاركون بها في السباق.

انطلق سباق ميلي ميليا للمرة الأولى في عام 1927 ليغدو أحد أكثر السباقات التاريخية شهرة في العالم. كان مسار السباق في بداياته يمتد على مسافة 1618 كيلومتر (ما يعادل 1005 ميل روماني)، وكان سباقاً شاملاً يبدأ من بريشيا وينتهي فيها، وتشكل مدينة روما نقطة الانعطاف التي يلتف عندها مسار السباق ليعود إلى نقطة انطلاقه.

في عام 1955، فاز المتسابق البريطاني الشهير ستيرلنغ موس بالسباق محققاً زمناً قياسياً لا يزال قائماً حتى اليوم، حيث أنهى دورة السباق في 10 ساعات و7 دقائق و48 ثانية، بمعدل سرعة استثنائي يبلغ 97،96 ميل في الساعة.

بعد توقف دورات سباق ميلي ميليا بشكله الأساسي عن الانعقاد في عام 1957، أعيد من جديد إحياء السباق في عام 1977 كإصدار تجريبي لاختبار موثوقية السيارات المصنوعة بين عامي 1927 و 1957 ومدى صلاحيتها على مر الزمن. وأصبح مساره الجديد يمتد على مسافة 1000 ميل بحيث يغطي جزءاً كبيراً من المسار القديم الذي يتعرج في قلب إيطاليا انطلاقاً من بريشيا إلى روما ذهاباً وإياباً.

– Mille Miglia 2019 – Oldtimer Race – Rallye -Reportage – Brescia – 15.05.2019
©Alexandra Pauli for Chopard

اقرأ ايضاً:الأسهم السعودية على منصة للأسواق العالمية الناشئة!

مشاركة العائلة

في دورة سباق ميلي ميليا لعام 2019، شاركت 430 سيارة مع متسابقين من 37 جنسية مختلفة، حيث انطلقت الفرق المشاركة من منحدر فيالي فينيسيا المحفوف بالشجر في مدينة بريشيا. ومن بين السيارات المشاركة سيارة كارل-فريدريك شوفوليه، الرئيس الشريك في شوبارد، الذي شارك في هذا السباق أكثر من 30 مرة، وكان يساعده في كل مرة أحد المقربين منه، من بينهم زوجته كريستين، ووالده كارل، وصديقه الحميم المسابق الأسطوري جاكي إكس الذي فاز بسباق لومان ستة مرات.

لكن في هذا العام شاركت كارولين-ماري للمرة الأولى في السباق إلى جانب والدها كارل-فريدريك شوفوليه، فتولت دور الملّاح المساعد أثناء انطلاقهما معاً عبر مسار السباق الطويل والشاق بسيارة مرسيدس (Mercedes-Benz 300 SL) المميزة بأبوابها التي تنفتح كجناح النورس وبلونها المعدني الأحمر. فلطالما كانت هذه السيارة من السيارات الأساسية ضمن تشكيلة السيارات الكلاسيكية التي تقتنيها عائلة شوفوليه منذ سنوات طويلة.

وفي تعليقه على هذه المشاركة قال كارل-فريدريك شوفوليه: “أسعدتني جداً مشاركة ابنتي كارولين-ماري إلى جانبي في دورة هذا العام من سباق ميلي ميليا، لاسيما أنها تقود ببراعة وحذر. فقد ورثت شغف العائلة بالسيارات الكلاسيكية الذي سبق أن أخذته شخصياً عن والدي. ومن جهة أخرى أسعدتني مشاركتنا بسيارة مرسيدس (Mercedes Benz 300 SL)، فهذه السيارة بمثابة صديق قديم فهي سريعة ومريحة ويمكن الاعتماد عليها، كما أنها ستتيح لي ولابنتي الحديث معاً والاستماع لبعضنا البعض؛ وهو أمر ليس بالسهل أثناء القيادة في سباق ميلي ميليا في سيارة رياضية مفتوحة”.

اقرأ ايضاً:موجة الاندماجات المصرفية في دول مجلس التعاون الخليجي “انتهت تقريباً”

فريق متفوق

وفي دورة هذا العام من السباق، رحبت شوبارد بانضمام الممثل الأمريكي سكوت إيستوود لفريقها، علماً أنه صديق لدار شوبارد وابن للنجم الشهير كلينت إيستوود. شارك سكوت إيستوود في السباق كملاح مساعد للمتسابق الفرنسي رومان دوماس. وبدأا السباق انطلاقاً من منحدر فيالي فينيسيا في سيارة بورشه (Porsche 550A Spyder RS) التي حملت الرقم 338، حيث استعاراها من متحف بورشه.

صنعت هذه السيارة في عام 1956، حيث صممت خصيصاً لتترك بصمتها المميزة في تاريخ سباقات السيارات.

كما شارك تحت راية شوبارد ما لا يقل عن 15 سيارة تتميز بهياكلها الجميلة المصنوعة يدوياً من قبل شركة كاروزريا زاغاتو لتصميم وصناعة هياكل السيارات في مدينة ميلانو الإيطالية.

تعتبر شوبارد الراعي الرسمي لفريق سكودريا زاغاتو للسباقات (Scuderia SPORTS Zagato)، ولتحتفي بالذكرى السنوية المئوية لتأسيس شركة زاغاتو، أنتجت شوبارد ساعة خاصة للذكرى السنوية بإصدار خاص ومحدود يضم 100 ساعة فقط احتفالا بهذه المناسبة.

حظي المتفرجون بفرصة كبيرة لتشجيع سيارة فريق عائلة شوفوليه وسيارة فريق سكودريا زاغاتو للسباقات (Scuderia SPORTS Zagato) على طول مسار سباق ميلي ميليا الرائع الذي يمر عبر بعض من أجمل البلدات والأماكن الطبيعية الخلابة في إيطاليا.

Start
– Mille Miglia 2019 – Oldtimer Race – Rallye -Reportage – Brescia – 15.05.2019
©Alexandra Pauli for Chopard

اقرأ أيضاً: خمسة ملايين يورو لتنشيط تنمية اقتصاد البيانات!

إشباع للحواس

شهد السباق مشاركة بعضٍ من أروع وأرقى السيارات وأكثرها قيمة وأهمية، والتي تعود لفترة زمنية كانت فيها السيارات تهيمن على الطرقات بالطريقة التي تسير بها، فتستولي بذلك على حواس السمع والبصر والشم، وتعيد عقارب الزمن إلى الوراء عند مرورها بالبلدات والقرى التي كانت تصطف فيها الحشود خلال العقود الأولى التي أقيم بها سباق ميلي ميليا.

كان الوقت، بطبيعة الحال، عاملاً حاسماً في سباق ميلي ميليا منذ بداياته الأولى، فشكّل اتحاداً مثالياً بين ضجيج فرقعة أنابيب العوادم وصرير المطاط من جهة، وبين دقة الساعات التي تشتهر شوبارد بصناعتها من جهة أخرى.

بعد المرور عبر سيرميوني المطلة على بحيرة غاردا، انتقل خط سير السباق إلى المركز الفني والثقافي في مدينة مانتوفا، والمنتجع الأدرياتيكي في سيرفيا، ومن ثم في اليوم التالي، تعرج طريق السباق عبر البلدات القديمة مثل أوربينو وبيروجيا قبل الوصول إلى نقطة منتصف مسار الطريق في روما.

اقرأ أيضأً:ما علاقة التكنولوجيا الذكية بسوق الأمن التجاري؟

استراحة فطور في سيينا

عند العودة باتجاه الشمال في اليوم الثالث، استمتع المتسابقون بالمناظر الطبيعية الخلابة لبحيرة فيكو وأعقبها المرور بساحة “بياتسا دل كامبو” التي يقام فيها سباق “باليو” الشهير للخيول في مدينة سيينا. قامت شوبارد بإعداد مضافة في هذه الساحة على طراز حلبات الخيل، حيث يمكن للمتسابقين تناول وجبة الغداء وأخذ قسط من الراحة قبل العودة إلى مضمار السباق للاستمتاع بالقسم الرومانسي منه الذي يمر مساره عبر قلب فلورنسا قبل خوض تحديات المرور عبر ممرات “فوتا” و”راتيكوسا” ومن ثم التوقف في بولونيا.

شهد اليوم الرابع والأخير من السباق مرور السيارات عبر مدينة مودينا بالتزامن مع “مهرجان وادي السيارات” الذي يقام في المدينة احتفاءاً بثقافتها العريقة في مجال الطعام والسيارات، ثم توجهت سيارات المتسابقين إلى بارما وكريمونا ومونتيشياري لتصل أخيراً إلى خط النهاية في بريشيا لينتهي السباق بالموكب التقليدي لسيارات السباق في منحدر فيالي فينيسيا.

وفي دورة العام الحالي من سباق ميلي ميليا فاز الثنائي موسيري و بونيتي في سيارة ألفا روميو (Alfa Romeo 6C 1500 SS) محققان الفوز في السباق بحصيلة 74752 نقطة. تلاهما في المركز الثاني متسابقان من بريشيا: أندرو فيسكو و أندريا غوريني في سيارة ألفا روميو (Alfa Romeo 6C 1750 SS Zagato) موديل عام 1929 محققان 73611 نقطة. بينما حل في المركز الثالث على منصة التتويج حاملوا اللقب سابقاً: خوان تونكونوجي وباربرا روفيني في سيارة بوغاتي (Bugatti Type 40) موديل عام 1927، من فريق سكودريا زاغاتو للسباقات (Scuderia SPORTS Zagato).

ساعة شوبارد الجديدة (Mille Miglia 2019)

كما جرت عليه العادة في كل عام، تفخر شوبارد بتقديم ساعة جديدة بإصدار خاص للاحتفال بأحدث دورة من دورات سباق ميلي ميليا. وعلى هذا الأساس، تقدم شوبارد ساعة الكرونوغراف (Mille Miglia 2019 Race Edition) بإصدارين محدودين يضم أولهما 250 ساعة مصنوعة من الستيل والذهب الوردي مع ميناء رمادي وسوار من جلد العجل بلون جملي. ويضم الآخر 1000 ساعة مصنوعة من الستيل مع ميناء أزرق وسوار من جلد العجل بلون أزرق. صنعت علبة الساعة في الإصدارين بقياس قطر 44 ملم وزودت بحركة أوتوماتيكية التعبئة مصادق على دقتها بشهادة الهيئة السويسرية الرسمية للكرونومتر (COSC).

وستكشف دار شوبارد أيضاً عن ساعة (Mille Miglia Classic Chronograph Zagato 100th Anniversary Edition) التي تحتفي من خلالها بالذكرى المئوية لتأسيس شركة زاغاتو لتصميم وصناعة هياكل السيارات إضافة لرعاية شوبارد لفريق سكورديا زاغاتو للسباقات (Scuderia SPORTS Zagato) المشارك في سباق ميلي ميليا. إلى جانب الموديلات الأخيرة الجديدة من ساعة (Mille Miglia GTS Power Control) ضمن الإصدار المحدود المزود بحركة ميكانيكية أوتوماتيكية التعبئة والمصادق عليه بشهادة الهيئة السويسرية الرسمية للكرونومتر (COSC) مع احتياطي من الطاقة لمدة 60 ساعة.


الأوسمة

شاركوا في النقاش
المحرر: Nisrine Mekhael
nd you ca