شركة تيسلا تستدعي نحو 50 ألف سيارة كهربائية من الصين

استدعت شركة تيسلا نحو 50 ألف سيارة كهربائية من طراز ” Model X” و”Model S ” من عملائها الصينيين، بعد ظهور عيوب في تصنيعها. والسيارات المباعة في الصين مصنعة في مدينة فريمونت في ولاية كاليفورنيا، وتأكدت الشركة أن العيوب التي بها تجعلها غير آمنة.

أبرز عيوب السيارة التي تم استدعائها

تيسلا

اشتكى العملاء من وجود مشاكل في أنظمة التعليق الأمامية والخلفية للسيارة، وهو ما يتسبب في زيادة الاحتكاك بين الإطارات.

كما تم التأكد من عدم توفر الثبات والاستقرار في نظام التوجيه والتحكم بما يحول دون راحة وأمان الركاب أثناء القيادة.

وأعلنت الصين عن سحب السيارات من السوق وهو ما تسبب في هبوط 2% من سهم تيسلا.

السيارات التي تم استدعائها

تيسلا

أفادت الوكالة الصينية أن السيارات التي تم استدعائها، صنفت على النحو التالي: ” 29.193 سيارة من طرازي Model X، وModel S، التي تم إنتاجها في 17 أيلول/ سبتمبر 2013″.

ونحو: ” 19.249 سيارة من Model S التي تم إنتاجها بين 17 أيلول/سبتمبر 2013، و15 تشرين الأول/ أكتوبر 2018″.

وحتى الآن، لم تعلن الولايات المتحدة الأميركية عن وجود عيوب في السيارات التي بيعت هناك، أو تصدر أية أوامر متعلقة بها.

تعليمات الصين بشأن تعديل السيارة

تيسلا

أمرت الوكالة الصينية شركة تيسلا، بالعمل على استبدال الوصلات الخلفية لنظام التعليق الأمامي الأيمن والأيسر. وطالبتها بتغيير الروابط العلوية للتعليق الخلفي الأيمن والأيسر.

وألزمتها بالانتهاء من التعديلات المطلوبة لجميع السيارات التي استدعيت دون أي تكلفة على مالكيها الجدد. باعتبارها عيوب تصنيع تتحمل الشركة تكلفتها كاملة.

ليست المرة الأولى لمبيعات الشركة في الصين

تيسلا

يعتبر قرار السحب هو الرابع من نوعه لمبيعات شركة تيسلا المصدرة من الولايات المتحدة الأميركية إلى الصين.

وسبق القرار الأخير، طلب صيني لاستبدال الوسائد الهوائية المعيبة التي صنعتها تاكاتا ومنع مشاكل التوجيه.

كما واجه الرئيس التنفيذي لشركة تيسلا، إيلون ماسك في عام 2016 اتهامات مماثلة بوجود عيوب في سيارة ” Model S ” في أميركا.

ورد على الاتهامات الموجهة له عبر صفحته الرسمية على تويتر بأنه: “لا توجد أي مخاوف تتعلق بالسلامة أو نظام التعليق في السيارة Model S مؤكداً أن الشكاوى الموجهة لها ملفقة”.

تمكنت شركة تيسلا من تحقيق خامس أرباح ربع سنوية متتالية بإيرادات قياسية بلغت 8.8 مليارات دولار أميركي تأثراً بزيادة تسليم السيارات.

وتبلغ القيمة السوقية للشركة نحو 394.5 مليار دولار لتصبح الأكبر بين شركات تصنيع السيارات العالمية. رغم أنها لا تحتل المكانة الربحية الأولى.



شاركوا في النقاش
المحرر: Tech AdigitalCom