“سيتي ماكس” تغيّر علامتها التجارية لمتاجرها في السعودية لـ “ماكس”

أعلنت ماكس، أضخم علامة تجارية والأسرع نمواً في مجال الأزياء في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والهند، عن تغيير اسم العلامة التجارية لمتاجر “سيتي ماكس” في المملكة العربية السعودية لتصبح تحت مسمى “ماكس”. وتأتي هذه الخطوة منسجمة مع توحيد العلامة التجارية العالمية لماكس.

وتطورت ماكس لتصبح إحدى العلامات التجارية الرائدة ضمن فئتها في قيمة الأعمال، وتسهم بشكل كبير في نمو وتطوير سوق التجزئة في المملكة. وكانت “ماكس” قد افتتحت أول متجر لها في حي الروضة في الرياض في عام 2004، وعلى مدى العقد الماضي ازداد انتشارها بشكل مطرد في جميع أنحاء البلاد. وفي الوقت الحالي، يوجد لدى ماكس أكثر من 110 متجراً تمتد بمساحة 2.7 مليون قدم مربع في 40 مدينة في المملكة العربية السعودية.

وتعد “ماكس” واحدة من أكبر وأكثر العلامات التجارية انتشاراً في قطاع التجزئة في المملكة، حيث أطلقت مؤخراً متجرها الـ 110 في “الروضة بلازا” بمدينة الهفوف في الدمام. وتخطط “ماكس” إلى استمرار توسعها وزيادة عدد متاجرها في المملكة على مدى العامين المقبلين، من خلال الدخول إلى 5 مناطق جديدة وافتتاح 20 متجراً خلال السنوات الثلاث المقبلة.

وفي معرض تعليقه على هذه الخطوة، قال راماناثان هاريهاران، الرئيس التنفيذي لشركة “ماكس”، الذي أسهم بشكل كبير في قيادة العلامة التجارية وجعلها علامة رائدة ضمن في فئتها في قطاع الأزياء: “تمثل المملكة العربية السعودية بالنسبة لنا واحدة من أهم الأسواق في المنطقة، ويتبين ذلك من خلال استثمارنا المستمر والتوسع السريع في البلاد. وقد جاءت خطوتنا بتغيير العلامة التجارية لمتاجرنا في المملكة من “سيتي ماكس” إلى “ماكس” في إطار سعينا لترسيخ علامتنا التجارية وجعلها تحت مسمى واحد. كما تؤكد هذه الخطوة التزامنا بتوفير خدمات عالية الجودة لعملائنا، وتقديم مجموعة لا مثيل لها من خيارات الأزياء، وخدمة متميزة وتجربة تسوق استثنائية. وسينصب تركيزنا في المستقبل على تقديم أفضل العروض القيمة وفهم متطلباتهم وتحقيق شعارنا المتمثل في توفير ’مزيد من الأزياء العصرية بقيمة أفضل’”.

ولدى “ماكس”، التي نجحت في بلورة مفهوم وتطوير علامتها التجارية في منطقة الشرق الأوسط والتي أصبحت منطلقاً لنموها المستمر، رؤية واضحة وشاملة حول طبيعة احتياجات المستهلك المحلي. وحققت شبكة متاجر ماكس الواسعة في المملكة نجاحات كبيرة في جميع أنحاء المدن الرئيسية مثل الرياض، وجدة، والدمام، وكذلك في المدن الناشئة. ويصل متوسط مساحة متجر ماكس إلى 2500 متر مربع. وقد بنت ماكس نجاحاتها استناداً على معرفتها العميقة والخبرة التي تتمتع بها في السوق المحلية، فضلاً عن استراتيجيتها القوية والأسعار المنافسة لمنتجاتها. وتوفر ماكس لعملائها أكثر من 6000 نمطاً واتجاهاً جديداً من تشكيلات الأزياء. وتشتمل تشكيلة أزياء خريف 2015 من ماكس المتاحة الآن في متاجرها على مجموعة كبيرة من ملابس السيدات، والملابس الرجالية وملابس الأطفال العصرية. وكدليل على مدى الإقبال الكبير على التسوق في متاجر ماكس، فإن 17 مليون من عملاء ماكس المخلصين يتسوقون سنوياً من متاجرها.

وبالإضافة إلى تنامي انتشار “ماكس” في المملكة، فإن العلامة التجارية تعد إحدى الخيارات المفضلة للباحثين عن فرص عمل في قطاع التجزئة. ويعمل في ماكس حالياً أكثر من 3000 موظف داخل المملكة، يشكل المواطنون السعوديون أكثر من 40٪ من الموظفين. وقد عملت ماكس على تطوير مجموعة من البرامج الهادفة إلى استقطاب المواطنين السعوديين وتشجيع النساء على الانخراط في القوى العاملة لديها.

تجدر الإشارة إلى أن ماكس تعتبر جزءاً من مجموعة لاند مارك، إحدى أكبر مجموعات التجزئة والضيافة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وشبه القارة الهندية. ويوجد لدى ماكس مجموعة من المتاجر المنتشرة في كل من دولة الإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية، والكويت، وسلطنة عمان، والأردن، وقطر، والبحرين، ومصر، وتنزانيا، والعراق، واليمن، ولبنان، ونيجيريا، وليبيا والهند.



شاركوا في النقاش
المحرر: bhawna