تقارير: زيادة قياسية في أسعار السلع والفقر يبلغ أعلى معدلاته

أعلنت منظمة الأغذية التابعة للأمم المتحدة “فاو”، أن هناك ارتفاع ملحوظ في أسعار السلع الغذائية عالمياً، للشهر السادس على التوالي، تأثراً بانتشار فيروس كورونا.

ورصد مؤشر الأغذية وصول الأسعار لأعلى مستوى لها خلال 6 سنوات، معتبراً أن شهر نوفمبر الفائت، يمثل أعلى زيادة منذ يوليو عام 2012.

تفاصيل مؤشر ارتفاع أسعار السلع

أسعار السلع

وفق النشرة التي نشرتها المنظمة، فإن أسعار الزيوت النباتية، تصدرت مؤشر أسعار السلع، لتسجل ارتفاع بنحو 14.5% على أساس شهري.

فيما حقق مؤشر أسعار الحبوب زيادة تقدر بحوالي 2.5% خلال نوفمبر، بارتفاع نسبته 19.9% عن نفس الشهر من العام الماضي.

وسجل السكر متوسط ارتفاع يقدر بنحو 3.3% مقارنة بشهر أكتوبر السابق عليه.

ويشار إلى أن هذه الزيادة، تزامنت مع تفشي كورونا، إلى جانب المخاوف من تأثر الإنتاج العالمي بسوء الأحوال الجوية.

أكثر من مليار شخص معرضون للفقر بحلول 2030

أسعار السلع

كشفت دراسة صادرة عن الأمم المتحدة، أن هناك أكثر من مليار شخص قد يعيشون في فقر مدقع بحلول عام 2030.

وأكدت الدراسة أن هناك نحو 207 ملايين شخص، سيضافوا إلى دائرة الفقر خلال أقل من 10 سنوات، بسبب الأزمة العالمية.

كما أن هناك 44 مليون شخص سيقعون تحت خط الفقر خلال نفس الفترة.

فيروس كورونا سيحدث نقطة تحول في منظور الزعماء

تقارير: زيادة قياسية في أسعار السلع والفقر يبلغ أعلى معدلاته

قال مدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، أكيم شتاينر: “إن  أزمة كورونا، شكلت نقطة تحول، فالخيارات التي يتخذها القادة حالياً يمكن أن تأخذ العالم في مسارات مختلفة للغاية”.

مضيفاً: “الفرصة لا زالت قائمة للاستثمار في عقد من العمل، وإنما ليس على مستوى تمكين الأشخاص من التعافي، بل لإعادة صياغة وتحديد مسار التنمية للشعوب”.

لذلك، فإن تعديل مسار التنمية، سيساعد في إنقاذ أكثر من 146 مليون شخص من الفقر المدقع، المتوقع زيادة معدله بعد الخروج من أزمة كورونا.

جدير بالذكر أن هناك أكثر من 7 دول، أعلنت عن توصلها إلى لقاح كورونا. ويجري العمل حالياً على اعتمادهم بشكل رسمي كعلاج للفيروس، بعد الحصول على الموافقات المطلوبة بنهاية العام الجاري.

وتقدر عدد الإصابات بالفيروس حتى الآن، بأكثر من 65 مليون إصابة حول العالم. فيما سجل 42.1 مليون حالة شفاء، وتقدّر الوفيات بنحو 1.51 مليون.



شاركوا في النقاش
المحرر: أسماء فتحي