تغيرات رئيسية في قطاع العقارات في الإمارات!

تمضي دولة الإمارات العربية المتحدة بخطى واثقة نحو ترسيخ نفسها كمركز اقتصادي وتجاري عالمي، في الوقت الذي تعزز فيه من سمعتها كوجهة عالمية لتجارة التجزئة. ولمواكبة ذلك، شهد قطاع العقارات عددًا من التغييرات الرئيسية، كتفعيل تشريعات جديدة لتسهيل إقامة الأعمال، وإدخال التقنيات الرقمية لتعزيز الكفاءة وتحسن الشفافية.

اقرأ ايضاً:هل سيشهد عام 2019 تحولًا حاسمًا للعالم والشرق الأوسط؟

وتتوقع شركة “سي بي آر إي” أن يجلب عام 2019 معه عدداً من الفرص الكبرى التي قد تعيد رسم المشهد العقاري في الإمارات.

العقارات التجارية 

  • ستتطلع أعداد متزايدة من الشركات إلى دمج المساحات المكتبية في 2019 بغية تقليل التكاليف وزيادة التآزر التشغيلي.
  • هناك اتجاه قوي نحو المكاتب المستفيدة من مرافق الراحة عالية الجودة، لدعم التوازن بين الحياة المهنية والشخصية لموظفيها، وزيادة الكفاءة، وتحسين ثقافة العمل.
  • ستشهد المكاتب تركيزاً متزايداً على المرونة والحلول التعاونية. وهي سمة تحظى بشعبية كبيرة خاصة لدى الشركات العالمية التي تتطلع لدخول سوق الشرق الأوسط.
  • سيشهد عام 2019 حراكًا مستمرًا نحو مكاتب الدرجة الأولى، مع حرص الشركات العالمية على سن معايير جديدة لمساحات العمل وضمان أعلى مستويات الجودة لموظفيها.
  • من المتوقع أن يؤدي قانون الترخيص المزدوج في مناطق محددة إلى تحفيز سوق العقارات، وإبراز قوة الإمارات كموقع عالمي لإقامة الأعمال.
  • اقرأ ايضاً:خبراء اقتصاديون: على أرباب العمل بتطبيق نظام العمل أربعة أيام أسبوعيا

السوق السكني

  • ستكون هناك زيادة كبيرة في المعروض السكني قبيل موعد انعقاد إكسبو 2020 للاستفادة من البنية التحتية المعززة، خاصة في محيط مشروع توسعة المترو.
  • من المتوقع حدوث تباطؤ في حجم معاملات كل من الشقق والفلل في عام 2019 مقارنة بالعام السابق.
  • سيستمر المطورون في تقديم خطط دفع مرنة وحوافز جذابة للغاية، ما قد يؤدي إلى ارتفاع في أعداد المشترين لأول مرة أو المتملكين للإقامة.
  • تشمل أفضل خمسة مواقع للمعروض المستقبلي كلاً من دبي لاند، مدينة محمد بن راشد، ميناء دبي كريك، دائرة/ مثلث قرية جميرا، دبي الجنوب.
  • ستظل الأسعار الجذابة استراتيجية رئيسية للمطورين، في ظل سعيهم لزيادة معدلات الاستيعاب.

اقرأ أيضاً:مؤتمر الصحة العربي يسلط الضوء على أحدث التقنيات في إدارة الأمراض

قطاع التجزئة

  • سيستمر المُلاك في تحسين مزيج المستأجرين مع التركيز المتجدد على الترفيه والتعليم الترفيهي لضمان إبراز مراكز التسوق كوجهات مميزة للترفيه والاستجمام لجميع أفراد العائلة.
  • سيؤدي دخول المزيد من علامات الأطعمة والمشروبات من منطقة آسيا المحيط الهادئ إلى زيادة تنويع العروض في الإمارات، إضافة إلى زيادة عدد مفاهيم الأطعمة الصحية في السوق.
  • مع استمرار نمو التجارة الإلكترونية سيتبنى المزيد من تجار التجزئة نهج القنوات المتعددة لتوفير تجربة أكثر شمولية.
  • سيزيد الاعتماد على التحليل المتقدم للبيانات لتزويد المتسوقين بتجربة تسوق أكثر خصوصية في المتاجر الفعلية.
  • مع اقتراب تسليم عدد من مشاريع التجزئة الرئيسية، ستكون المفاهيم الفريدة والمبتكرة العامل الحاسم لضمان تحقيق ميزة تنافسية لتجار التجزئة الحاليين والجدد. 

اقرأ أيضاً:8 من كل 10 مهنيين يختارون وظيفتهم بناءً على الأسلوب الإداري للشركة

الخدمات اللوجستية

  • ستستمر المستودعات الصناعية الكبيرة في دخول السوق خلال عام 2019.
  • سيظل الوصول إلى الأراضي تحديًا كبيراً، ولكن الفرص متوافرة للمستثمرين المستعدين لتوقيع عقود إيجار طويلة الأمد.
  • ستشهد المناطق الإستراتيجية مثل دبي الجنوب ومجمع دبي للاستثمار نشاطًا متزايدًا مع نمو التسوق عبر الإنترنت وزيادة شعبية الاستلام في نفس اليوم.
  • ستبقى أسعار الإيجار مستقرة لكل من المستثمرين والشركات التي تحتاج إلى مرافق التخزين.
  • ستستمر صناعة الأغذية والمشروبات في قيادة مساحات التخزين الكبيرة والمتخصصة في دبي.
  • لتلبية الاحتياجات المتنامية لعملاء التجارة الإلكترونية من المتوقع أن تشمل عقود التوزيع المحلية بنوداً لضمان أوقات تسليم أسرع.

الأوسمة

شاركوا في النقاش
المحرر: Nisrine Mekhael