بنية تنجز أعمال المرحلة الثانية للبنية التحتية في جزيرة الريم

أعلن المهندس طارق حاتم سلطان، الرئيس التنفيذي لشركة بنية، المطور الرئيسي لأعمال البنية التحتية في جزيرة الريم في أبوظبي، عن إتمام أعمال المرحلة الثانية للبنية التحتية في الجزيرة منتصف العام الجاري، مشيراً إلى أن الشركة ستنتهي من أعمال المرحلة الثانية للبنية التحتية في الجزيرة مطلع شهر يوليو المقبل، وذلك بافتتاح الجسر رقم 11 الذي يربط جزيرة الريم بجزيرة الماريا، إضافة إلى 3 جسور داخلية، حسبما نشرت صحيفة البيان الإماراتية.

وتابع سلطان أن التكلفة التقديرية للمرحلة الثالثة للبنية التحتية، لن تقل عن 800 مليون درهم، ومن المتوقع أن يتم إنجازها خلال فترة زمنية لا تزيد على ثلاث سنوات، أي عام 2018، مؤكداً أن الفترة القليلة الماضية شهدت افتتاح الجسر رقم 12 الذي يربط جزيرة الريم بجزيرة الماريا، إضافة إلى استكمال مشاريع المرحلة الثانية من طرق وجسور ومرافق خدمات. وانقسمت أعمال المرحلة الثانية للبنية التحتية في جزيرة الريم إلى ثلاث مراحل، وهي “أ” و”ب” و”ج”، وتضم مرحلة ج ثلاثة جسور داخلية، وجسراً يربط جزيرتي الريم والمارية، إضافة إلى شوارع ومرافق. وضمت المرحلة “أ” مناطق الجزءين الشماليين في الجزيرة، وجسراً بحرياً يربط بين أراضي الدار العقارية “صروح سابقاً” وأراضي طموح، وشملت المرحلة “ب” جسراً جديداً في الجزيرة. وأشار طارق حاتم سلطان إلى أن تكلفة إجمالي مشاريع المرحلة الثانية التي سيتم الانتهاء منها خلال أشهر قليلة، تصل لنحو 520 مليون درهم. وتضمنت خطة شركة بنية الانتهاء من أعمال المرحلة الثانية للبنية التحتية في جزيرة الريم نهاية العام الماضي، إلا أن الإنجاز تأجل لتلبية متطلبات دائرة النقل في أبوظبي، بإجراء تعديلات مهمة على أعمال المرحلة الثانية للبنية التحتية، والتي تضمنت جسوراً وطرقاً وشوارع، بما يتلاءم مع خطة دائرة النقل ورؤية أبوظبي الاقتصادية 2030.



شاركوا في النقاش
المحرر: Bassema Demashkia