اميركية الشارقة تعقد مؤتمراً دوليا للرياضيات والاحصاء

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة،  رئيس الجامعة الأميركية في الشارقة، افتتح الشيخ محمد بن سعود القاسمي، رئيس دائرة المالية المركزية بالشارقة في قاعة المؤتمرات الكبرى في المبنى الرئيسي للجامعة صباح اليوم، مؤتمر الرياضيات والاحصاء الدولي الثاني. وتم تنظيم المؤتمر.

ويشكل المؤتمر، الذي ينظمه قسم الرياضيات والاحصاء في الجامعة الأميركية في الشارقة بالتعاون مع جمعية الرياضيات الامريكية، منتدى للباحثين الأكاديميين والخبراء الميدانيين العاملين في مجالات الرياضيات، والرياضيات التطبيقية والاحصاء. ويوفر ها المؤتمر لهم الفرصة في العمل مع مختلف القطاعات، ومناقشة التطورات البحثية الجديدة وتبادل المعلومات.

ويغطي المؤتمر العديد من المواضيع حول علم الجبر والتحليل والرياضيات التطبيقية والاحصاء والمعادلات التفاضلية والمنفصلة والرياضيات المالية والتحليل العددي ونظرية الاحتمالات والمعادلات التفاضلية العشوائية والطوبولوجيا والهندسة. وتقدم للمؤتمر اكثر من 320 ورقة عمل من باحثين من 50 دولة، تم قبول 212 منها للنقاش خلال ايام المؤتمر الاربعة المقبلة.

وقال الدكتور بيورن شيرفيه، مدير الجامعة الاميركية في الشارقة، خلال كلمة الافتتاح، “لا يمكن الاستهانة في اهمية مؤتمرات دولية كهذا. فقد لعبت الرياضيات منذ قديم الزمان، دورا اساسيا في مساعدة الانسان في البحث وفهم العالم من حوله. ان العالم اليوم قد اصبح قرية عالمية مترابطة ومتماسكة في طرق عديدة. ولكن حتى عندما تكون هذا الاتصالات غير شائعة، فان الرياضيات هي اللغة العالمية الوحيدة المفهومة بغض النظر عن المكان.”

واضاف المدير ايضا، “نحن ملتزمون في اميركية الشارقة بتحقيق التميز الاكاديمي ونهدف بشكل مستمر ان نحسن قدراتنا في البحث. ونحن نعتقد ان البحث يلعب دورا مهما في نظم ديناميكية ومتطورة وحيوية وليس فقط في الحياة الجامعية. وذلك هو سبب اهتمامنا بتعزيز البحوث التي يقوم بها الأساتذة والطلبة.”

وانهى شيرفيه خطابه قائلا، “امل بصدق ان يستمر هذا المؤتمر في النمو وجذب الخبراء والاكاديميين من جميع انحاء العالم. واود ان اغتنم هذه الفرصة لأشيد بجميع من شارك في تنظيم هذا الحدث الرائع.”

وقال الدكتور محمود عنبتاوي، عميد كلية الاداب والعلوم ، “ان تنظيم حدث دولي ذو كفائة عالية مثل هذا المؤتمر هو افضل مثال لدينا على كيفية التزام كلية الاداب والعلوم في تحقيق رؤيا صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة رئيس الجامعة الأميركية في الشارقة بضرورة استعادة المكانة الصحيحة للعلم والتعليم في تقدم مجتمعنا وفي تشكيل حياة اطفالنا وان تكون اميركية الشارقة مركزا رئيسيا في صنع تاريخ من التميز الاكاديمي”.

وأضاف الدكتور عنبتاوي ، “ان رعاية جمعية الرياضيات الامريكية المرموقة هو دليل كبير للجودة هذا المؤتمر وان التزام منظميه هو لتعزيز الرياضيات والبحث في هذا الجزء من العالم وغيره. ان هذا المؤتمر الدولي يجمع جميع علماء الرياضيات والاحصاء تحت سقف واحد ويوفر ايضا بيئة متفاعلة لهم ليناقشوا احدث التطورات الاخيرة ويناقشوا الافكار البحثية ويتعاونوا تحت مظلة علم الرياضيات والاحصاء.”

وشكرت الدكتورة هناء سليمان، رئيسة قسم الرياضيات والاحصاء ورئيس المؤتمر، هيئة الرياضيات الأميركية لرعايتها التقنية في المؤتمر، وقالت بأن “رعاية مثل هذه الهيئة المتميزة للمؤتمر هو شهادة على المكانة الدولية للجامعة الأميركية في الشارقة ومكانة برامجها في قسم الرياضيات والإحصاء في أميركية الشارقة. كما أن هذه الرعاية هو أيضاً شهادة على التزام قسم الرياضيات والإحصات في الجامعة بإنجاز رسالته التي تؤكد على ترسيخ مكانة الرياضيات ودورها في تقدم مجتمعنا وتعزيز البحوث في مجال الرياضيات.”

وقال ريتشارد بروالدي، ممثل جمعية الرياضيات الامريكية في كلمته، “اتوقع ان مؤتمر الرياضيات والاحصاء الدولي هذا سيكون ناجحا جدا ونيابة عن جمعية الرياضيات الامريكية ورئيسه روبرت برايانت، ابعث اطيب التمنيات لهذا المؤتمر المحفز والبارز.”

وكان من المتحدثين الرئيسيين لهذا المؤتمر جنر كارلسون، استاذ الرياضيات في جامعة ستانفورد وهو عالم رياضيات ملهم ، ويعرف بدليله على سيغل بيرنسايد رينج ولعمله في الطوبولوجيا الجبرية التطبيقية، خصوصا تحليل البيانات الطوبولوجية، والاستاذ صمد حيدايات، وهو استاذ متميز في قسم الرياضيات والاحصاء وعلوم الحاسوب في جامعة ايلينويس في شيكاغو، والاستاذ ادريس تيتي، الحائز على استاذية اوين في الرياضيات في جامعة تيكساس أ اند م منذ عام 2014، واستاذ فخري في جامعة كاليفورنيا، في ايرفين.

وقاد الاستاذ تيتي النقاش يوم الثلاثاء في اميركية الشارقة، وركز على المعنى الاساسي للرياضيات والجبر. واوضح قائلا، “ان علم الرياضيات والجبر هو اطار متوسع في حل المشاكل في الحياة الاجتماعية وغيره من انواع العلوم.”

وقد عقد مؤتمر الرياضيات والاحصاء الدولي الثاني بعد النجاح الكبير الذي حققه المؤتمر الأول في مارس 2010 وهو مبادرة من قبل قسم الرياضيات والاحصاء وهو المؤتمر الاول من نوعه حول الرياضيات الذي يعقد في المنطقة. ويستمر المؤتمر حتى يوم الاحد، 5 ابريل.



شاركوا في النقاش
المحرر: Maha fayoumi