النسخة الخامسة من مؤتمر “عالم الرفاهيّة العربيّ” تتكلّل بالنجاح

تكلّلت بالنجاح النسخة الخامسة من “عالم الرفاهيّة العربيّ”، مؤتمر الشرق الأوسط الرائد حول قطاع الرفاهيّة. فاجتمع هذا العام نخبة من الخبراء الإقليميّين والدوليّين من عالم الرفاهيّة في فندق “جي دبليو ماريوت ماركي” دبي لمناقشة “المستهلكين الجدد والاستهلاك والتغيير”.

اقرأ أيضاً:إحذروا الـ “قنبلة نصية”!

وأُقيم هذا المؤتمر، الذي يمتدّ على يومين والذي نظّمته شركة “ميدياكويست” الرائدة في الإعلام والفعاليّات، في الثامن والتاسع من مايو الجاري وجذب أكثر من 500 شخص و80 متحدّثاً وعرض أكثر من 30 نشاطاً مختلفاً، بما فيها جلسات تتناول المسائل الأكثر إلحاحاً التي يواجهها قطاع الرفاهيّة اليوم.

وفي خلال المؤتمر، قال الشريك المؤسّس لـ”ميدياكويست”، جوليان هواري: “اليوم، يتغيّر مشهد قطاع الرفاهيّة في المنطقة. فالتغيير الذي توقّعناه في السابق بات واضحاً، ويحصل هذا التحوّل بوتيرة سريعة”.

“المملكة العربيّة السعوديّة تتحوّل وتجعل دولتها إحدى وجهات الأعمال الأولى. والتكنولوجيا تتطوّر ويتغيّر معها سلوك المستهلك، وهذا التحوّل الجذريّ هو الذي يؤثّر في طريقة تفكير المستهلكين وتوقّعاتهم من العلامات الفاخرة”.

اقرأ أيضاً:المدن الذكية..ومستوى الأمان

“هذا المؤتمر منصّة فريدة لأنّه يتيح إجراء المناقشات الأساسيّة التي تساعد على رسم مشهد قطاع الرفاهيّة في المنطقة”.

وقال ماركوس ليث، العضو المنتدب لدى “إنفينيتي” الشرق الأوسط: “المنتديات الشبيهة بمؤتمر “عالم الرفاهيّة العربيّ” مهمّة لإجراء المناقشات بين قادة المجال الرؤساء. التكنولوجيا هي التي ستدفعنا إلى الأمام حول العالم فضلاً عن أنّها تنتشر بسرعة في المنطقة. لذا يمكننا القول بكلّ فخر إنّ منتجات “إنفينيتي” مصمّمة لتتطابق مع الخبرة البشريّة، والتكنولوجيا مهمّة لهذا السبب – من المنتج إلى الخدمة ثمّ إلى الخبرة في القيادة”.

أمّا المتحدّثون الرؤساء لهذا العام فكانوا أليسون لوهنيس، رئيسة موقعي NET-A-PORTER وMR PORTER، الوجهتان الرائدتان للتجارة الإلكترونيّة في مجال الموضة، وجوليان تورناري، المدير التنفيذيّ لدى ساعات Zenith، وسونو شيفداساني، المؤسّس والمدير التنفيذيّ لدى Soneva. ووفّرت لوهنيس المعلومات عن المستهلك في الشرق الأوسط وسلّطت الضوء على خطط ترمي إلى نموّ السوق. وشارك تورناري آراءه حول “توقّعات المستهلكين الجدد” وما تحتاج إليه العلامات التجاريّة العريقة للتكيّف مع المستهلك الجديد. وفي هذا السياق، قال تورناري: “سررت بحضور هذه الفعاليّة، فهي منصّة رائعة للتواصل تعرّفت فيها إلى أشخاص ملهمين ورائعين وتمكّنت من خلالها التحدّث عن الاتّجاهات الحاليّة في قطاع الرفاهيّة”.

اقرأ ايضاً:بالصور: “عالم الرفاهية العربي” يختتم أعماله بنجاح

وبعد النجاح الذي حقّقته النسخة الأولى من “مسابقة الطلّاب الدوليّة” العام الفائت، عادت هذا العام وحظيت بدعم BVLGARI وجمعت بين المتخرّجين الإقليميّين والعالميّين الذين يأتون من آسيا وأوروبا والشرق الأوسط والولايات المتّحدة الأمريكيّة لمشاركة آرائهم حول مستقبل الرفاهيّة والتصميم والموضة. وجذبت المسابقة أيضاً مستوى رفيعاً من المشاركات، وفاز فيها السعوديّ رابح زيدان السيّد الذي يأتي من جامعة موناكو الدوليّة.

واستقبل “البرنامج التدريبيّ العالميّ للشركات الناشئة” لهذا العام، الذي تعاونت من أجله كلّ من كلّيّة “إنسياد” لإدارة الأعمال في الشرق الأوسط ومبادرة Digital@INSEAD، أكثر من 20 شركة ناشئة من نيويورك وباريس ولندن وهونغ كونغ. هذه الفعاليّة فريدة من نوعها في المنطقة وستزوّد مؤسّسي الشركات الناشئة وشركات الاستثمار المخاطر والمؤسّسات بمنصّة لتطوير الأعمال المستدامة في قطاعات الرفاهيّة والتجزئة والموضة والفنّ وأسلوب الحياة والتكنولوجيا، فضلاً عن أنّها تحظى برعاية Chalhoub Group وTAG Heuer.

اقرأ أيضاً:من المتضرر اقتصادياً من انسحاب ترامب من الاتفاق النووي ؟

وفاز موقع Goxip من هونغ كونغ بالجائزة الكبرى، وهو موقع بالغ الأهمّيّة للتسوّق والموضة في آسيا. أمّا الفائزون الآخرون فهم Kronos Care من باريس (لتعقّب التسليم وتجربة رائعة ما بعد البيع) وSampler من لندن (لحلول المنتجات) وDropel من نيويورك (لابتكار الأقمشة المتطوّرة) وStockly من باريس (للحدّ من نفاد الكمّيّة وزيادة المبيعات).

ويقول هواري في هذا السياق: “الأفكار التي تعرضها هذه الشركات الناشئة استثنائيّة بالفعل وتقودنا نحو مستقبل مزدهر لقطاع الرفاهيّة الذي تشكّل فيه التكنولوجيا الجوهر”.

وحضرت هذا المؤتمر مجموعة من روّاد القطاع والعلامات الفاخرة والموزّعين والوكلاء وتجّار التجزئة وأصحاب المراكز التجاريّة ومزوّدي الخدمات وممثّلي الإعلام الذين تعمّقوا بالجلسات. وبما أنّ سلوك المستهلك متغيّر والضغوط الاقتصاديّة متنامية، ساهم كلّ نشاط في تزويد الحاضرين بالمعلومات التي يحتاجون إليها لمواجهة التحدّيات وضمان استمراريّة الأعمال في القطاع.

اقرأ أيضاً:4 طرق لتصبح قائداً قوياً

وأصبح مؤتمر “عالم الرفاهيّة العربيّ” منصّة عالميّة للتواصل تدعمها بسخاء جهات رئيسة في القطاع على غرار مجلّة “لها” و”جمالك” وOMD بمثابة رعاة ذهبيّين ويحظى أيضاً بدعم IPSOS وRobinsons بمثابة راعيين برونزيّين و”إنفينيتي” بمثابة الراعي الرسميّ للسيّارات وHills للتسويق بمثابة شريك خارجيّ ومجلّة “هيا” وصحيفة The New York Times بمثابة شريكين إعلاميّين.

أمّا نسخة العام المقبل من “عالم الرفاهيّة العربيّ” فستقام في جنوب شرق آسيا، وسنشارككم التفاصيل لاحقاً.



شاركوا في النقاش
المحرر: Nisrine Mekhael