“النانو” تطلق “نوبل” وتحقق إنجازاً في محاربة الشيخوخة

حققت شركة «باناسيا نانو» إنجازاً في وصولها إلى حجم إنتاج صناعي من تكنولوجيا النانو العضوية (ONC)، الحاصلة على براءة اختراع وجائزة «نوبل» لتكنولوجيا الآلات الجزيئية للعام 2016م، وأطلقت منتجها «نوبل» لمحاربة أثار الشيخوخة في البشرة

اقرأ أيضاً:خدمة توصيل الوقود إلى سيارتك مباشرة

دبي، «صانعو الحدث»

تعمل تقنية تكنولوجيا النانو على المستوى الذري أو الجزيئي، وتُستخدم في عدة تطبيقات عبر مجموعة واسعة من الصناعات كالرعاية الصحية والبناء والسلامة العامة ومستحضرات التجميل وغيرها الكثير.

وبمثابة جزء من خطط التنويع الاقتصادي والنمو الاستراتيجي في دولة الإمارات، أطلقت الحكومة حديثاً وثيقة تفصل استراتيجيات اعتماد التقنيات المتأصلة في الثورة الصناعية الرابعة. ومن ضمن هذه الاستراتيجيات إمكانية استخدام التكنولوجيا النانوية في مختلف المجالات، كقطاع الرعاية الصحية، وتحديداً لتقديم خدمات «الطب الإلكتروني» من خلال تطوير التقنيات الطبية الأحدث القابلة للارتداء والقابلة للزرع.

اقرأ ايضاً:للنساء فقط …إليك قائمة بأفضل 5 بلدان للعمل من بينها دولة عربية!

 وتشكل شركة «باناسيا نانو» شركة رائدة في مجال حلول تكنولوجيا النانو وتتخذ مقراً لها في الولايات المتحدة الأمريكية، وتدرك جيداً تركيز دولة الإمارات على الاستفادة من العلوم والتكنولوجيات من أجل تنمية البلاد وازدهار شعبها. لذلك قررت إطلاق منتجاتها الأولى من دبي، وحققت الشركة إنجازاً في وصولها إلى حجم إنتاج صناعي من تكنولوجيا النانو العضوية (ONC)، الحاصلة على براءة اختراع وجائزة «نوبل» لتكنولوجيا الآلات الجزيئية للعام 2016م، التي طورها الشريك المؤسس للشركة ورئيس قسم التكنولوجيا، سير فريزر ستودارت، الحائز جائزة «نوبل» للعام 2016م، الذي حضر إلى دبي بمرافقة الدكتور يسري بطرس، المؤسس والرئيس التنفيذي للشركة، لإطلاق منتجهم، وهو الكريم الأول لمكافحة تجاعيد البشرة بتقنية النانو، فالتقت بهما «صانعو الحدث» في اللقاء الآتي.

اقرأ ايضاً:استخدام مواقع التواصل الاجتماعي لأهداف تجارية لم يعد مجانياً

أعلنتم اليوم دخول أسواق المنطقة من دبي، فهل التوقيت مناسب، مع توافر الكثير من العلامات التجارية الأخرى؟ ولمَ اخترتم دبي لتكون محطتكم الأولى؟

تشكل دبي المكان الأول الذي نأتي إليه. ووقع اختيارنا عليها لإطلاق منتجنا لسببين: الأول هو أن الدخل الفردي مرتفع في دبي وأن إنفاق المرأة على مستحضرات التجميل مرتفع أيضاً. والطلب في الشرق الأوسط على مواد التجميل الفاخرة كبير. والثاني هو أننا سننظم الحدث عينه في مناطق أخرى في الشرق الأوسط وخارجها. ودبي تستضيف الكثير من الفعاليات الخاصة بالجمال. وأعتقد أن الإمارات هي الدولة الوحيدة التي رأيت فيها معارض الجمال والموضة تستمر لأكثر من أسبوع. وتقع شركتنا في الشاطئ الغربي من الولايات المتحدة، في باسادينا. لو أعلنا عن المنتج، كم شخصاً سيحضر الحدث؟ غير أن دبي تعتبر مدينة يسهل الوصول إليها من مختلف أصقاع العالم. فأقلتنا طائرة واحدة مباشرة من شيكاغو إلى دبي. لذلك دبي خيار مناسب. وثمة أمر آخر، وهو أننا نبيع الآن من خلال موقعنا على الانترنت. وما من قناة توزيع غير الموقع الإلكتروني. ولم يمض على توافر المنتج في السوق سوى وقت قصير جداً، لذلك دبي مكان مثالي للبدء بذلك.

اقرأ ايضاًً:شاهدوا سعوديات يجبن على : هل ستقودين سيارتك في حزيران المقبل؟

ذكرت أن المبيعات ستكون على الإنترنت فحسب. ومن المعروف أن بيع الكريمات يتضمن تجربة ملمسها وشم رائحتها قبل شرائها، فهل ستنجح مخططات مبيعاتكم؟

لا نستطيع إيجاد موزع للمنتج في يوم الإعلان أو أسبوعه، لكنها ستكون الخطوة الآتية. ويجدر بنا الحصول على موافقات من البلد الذي نعمل فيه. 

كم تبلغ أسعار منتجاتكم؟

المنتج الأغلى ثمناً هو «سيروم» الذي يبلغ سعره 529 دولاراً، وأرخصها هو كريم العيون الذي يبلغ سعر نصف أونصة منه 249 دولاراً. وتتراوح أسعارنا بين 250 و500 دولار، وتشمل مصاريف الشحن والضرائب، فيصل إليك المنتج في غضون يومين إلى ثلاثة أيّام.

اقرأ ايضاً:10 رموز سرية يجب معرفتها لكشف خفايا الهواتف الذكية

ما وظيفة منتجاتكم؟ هل تصلح لكل أنواع البشرة وللجنسين على حد سواء، أي الرجال والنساء؟

ثمة أنواع أفضل من أنواع أخرى. فإن كنت متقدماً في السن نسبياً وتتمتع بتجاعيد كبيرة، أي من سنّ الـ40 إلى 50 أو 55، يكون تأثير المنتج أسرع. ولدينا بعض العملاء في سن الـ80 الذين يستخدمون المنتج اليوم. ويمكنني القول إن المدى العمري الأمثل لاستخدام المنتج يتراوح بين 20 و65 عاماً، وللرجال والنساء على حد سواء. فلا فرق بين الرجال والنساء.

اقرأ ايضاً:بالفيديو: رؤية جديدة لصناعة الساعات الفخمة من دار “بريتلينغ”

هل من فترة زمنية للاستخدام؟

لهذا السبب استغرقنا إطلاق المنتج بعض الوقت. فأجرينا دراسة على أكثر من مجموعة، ووجدنا أنك تبدأ بملاحظة بعض النتائج بعد أربعة أسابيع، وتبدأ برؤية التأثيرات الكبيرة بعد 8 – 12 أسبوعاً. وأعتقد أنه من المنتجات الذي ينبغي استخدامها طيلة الوقت، فجميعنا نتقدم في السن، ونعاني من التجاعيد. وبما أنه لا يتسبب بأيّ أذى أو ضرر، أعتقد أن من يود استخدامه سيستخدمه طوال حياته. ويمكنه أن يتوقف عن استخدامه لبرهة، لكن النتائج ستتراجع. لذلك من الأفضل أن تستخدم المنتج بشكل متواصل، مع تقليل الجرعة، خصوصاً بالنسبة إلى «سيروم». فتضع نقطتين من «سيروم» في بداية العلاج، ثم تقلص الجرعة إلى نقطة أو حتى أقل.

اقرأ أيضاً:ترامب يشعل حرباً تجارية عالمية ..فهل ستخسر أم ستفوز أميركا؟

ما هي مخططاتكم التسويقية؟

نحاول حالياً العثور على بائعين. والوضع المثالي هو الحصول على موزعين محليين. لكننا حريصون جداً على اسم العلامة التجارية ونرغب في الحصول على موزع نهائي للمنتج يتمتع بسمعة طيبة. فلو قررت إرجاع المنتج مثلاً، يمكنك استعادة نقودك بالكامل في اللحظة نفسها من دون طرح أيّ سؤال. فنحاول أن ننشئ علامة تجارية لا يمكن التلاعب في مصداقيتها وخداع العملاء، لأنهم مصب اهتمامنا الأول والأخير.



شاركوا في النقاش
المحرر: Nisrine Mekhael