المملكة تمنح 19 مواطناً 123 ألف ريال لهذا السبب

منحت وزارة التجارة في المملكة العربية السعودية، 19 مواطن 123 ألف ريال، كمكافأة لهم عن الإبلاغ عن حالات غش وتلاعب، بعد أن فعّلت نظام مكافحة الغش التجاري.

وينص نظام مكافحة الغش التجاري، على منح المُبلغ نحو 25% من قيمة الغرامة المفروضة على المخالفين. يكون ذلك عقب الإبلاغ عنهم وضبط تحايلهم، وصدور حكم قضائي نهائي بثبوت الواقعة.

تفاصيل وإجراءات منح المكافأة

السعودية ريال

كشفت الوزارة عبر موقعها الإلكتروني، أنه فور الإبلاغ عن مخالفة من غير الموظفين القائمين على الأمر، يتم إحالتها والمخالفين إلى النيابة العامة. وذلك وفق اللائحة التنفيذية لنظام الغش التجاري.

وتقوم النيابة بالتحقيق في الواقعة ورصد المخالفات المذكورة. ثم يليها رفع الدعاوى للمحاكم الجزئية للفصل النهائي بها، وإصدار الحكم القضائي بحق المخالفين.

يشار إلى أن أحد المبلغين عن المخالفات حصل على مكافأة مالية قدرها 13 ألف دولار، بعد ثبوت وقوع حالة الغش التجاري المقدم بشأنها البلاغ في أحد مناطق المملكة.

عقوبات الغش التجاري

الغش التجاري

تصل العقوبات المقررة في نظام الغش التجاري ولائحته التنفيذية إلى السجن لمدة 3 سنوات.

بالإضافة إلى غرامة قررتها حكومة المملكة تبلغ مليون ريال بما يعادل 266 ألف دولار أميركي.

وتشمل أيضا التشهير بالمخالفين في الصحف المحلية على نفقتهم، وإبعاد العمالة المخالفة إلى بلدانهم وعدم السماح لهم بالعودة للعمل في المملكة.

وتضم المخالفات تغيير أو تعديل أو عبث بمكونات السلع والمنتجات.

ويعتبر اقتصاد السعودية من أكبر الاقتصادات في المنطقة، إذ يعيش قرابة 33 مليون نسمة، بينهم أكثر من 12 مليون وافد أجنبي من مختلف الجنسيات، وينخرط غالبيتهم في سوق العمل الخاص.

يذكر أن هيئة الصادرات السعودية، تنوي إطلاق برنامج لدعم المنتجات الوطنية يحمل شعار “صنع في السعودية”، بحلول الربع الأول من عام 2021.

سوف يكون ذلك بالتعاون مع مجموعة من الشركاء في المنظومة الصناعية.

وتسعى من خلال مبادرتها المرتقبة إلى الإعلاء من منتجها الوطني، وتعزيز أفضليته للمستهلك وتدعيم الثقة به.



شاركوا في النقاش
المحرر: أسماء فتحي